Syndicate content

يوليو/تموز 2014

في أي مكان من العالم يجلس الشباب بلا عمل؟

Leila Rafei's picture

مع اقتراب اليوم العالمي للشباب في الأسبوع المقبل، أجد نفسي أتساءل عن القضايا الرئيسية التي تؤثر على الشباب حول العالم. ومن هذه الموضوعات التي يبدو أنها مشتركة بين مختلف المناطق وفئات الدخل هي بطالة الشباب التي مازالت تتجاوز ضعف معدل البطالة بين عموم السكان.

ومن المعلوم أن أعداد الشباب تتزايد في العالم النامي بشكل خاص. فما يعني هذا لملايين الشباب الذين يدخلون سوق العمل كل عام؟

إن بطالة الشباب تعرف بأنها الأفراد في الفئة العمرية 15-24 عاما الذين لا يعملون لكنهم مستعدون للعمل وبحثوا عن فرصة عمل في الماضي القريب. وفيما يلي، تحليلي لبيانات من مؤشرات التنمية في العالم. تأتي هذه البيانات أصلا من منظمة العمل الدولية التي تنتج تقديرات خاصة بها يجري الاتساق فيما بينها لتحدي أوجه التعارض في مصدر البيانات والتعريفات والمنهجيات. وقد تختلف تقديرات منظمة العمل الدولية عن إحصاءات البطالة الرسمية التي تنتجها الهيئات الإحصائية الوطنية.

اطلاق ثورة الطاقة المتجددة في أفريقيا

Makhtar Diop's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

يتوافد الرؤساء ورؤساء الوزراء ورجال الأعمال من أفريقيا على واشنطن لحضور القمة الأمريكية الأفريقية الأولى التي تتصدر أجندة مناقشاتها مع الرئيس أوباما وفريق إدارته: كيف يمكن للحكومات والأسر الحصول على الكهرباء بأسعار ميسورة في مختلف أنحاء القارة.

فمن الحقائق الصادمة أن شخصا واحدا من بين كل ثلاثة أفارقة، أي 600 مليون شخص، لا يصله التيار الكهربي. وكذلك الحال مع حوالي 10 ملايين شركة صغيرة ومتوسطة. أما الأسر والشركات التي حالفها الحظ وحصلت على التيار الكهربي فتدفع ثلاثة أمثال ما يدفعه نظراؤها في الولايات المتحدة وأوروبا، ومع ذلك فإنها تعاني انقطاع التيار بشكل متكرر ما يكلف بلدانها بين 1 و4 في المائة من إجمالي الناتج المحلي كل عام.

الرضاعة الطبيعية: هدف الفوز من أجل الحياة

Leslie Elder's picture

Photo credit: UNICEF

للعام الثاني والعشرين، يحتفل العالم بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية (e) في الفترة من 1 إلى 7 أغسطس. ويأتي هذا الاحتفال تحت شعار "الرضاعة الطبيعية: هدف الفوز من أجل الحياة"، حيث يركز على الصلة بين الرضاعة الطبيعية وتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية.

وفي إطار التأكيد على إسهام الرضاعة الطبيعية المطلقة والمستمرة والمبكرة في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية (خاصة الهدفين 4 و 5)، أكدت (e) الدكتورة فليستي سافيج، رئيسة التحالف العالمي للرضاعة الطبيعية على ما يلي:


Pages