Syndicate content

يناير/كانون الثاني 2017

الدروس المستفادة من خمس سنوات من مساعدة الحكومات على تعزيز شفافية الحوافز

Harald Jedlicka's picture
 Tanger Med l World Bank - Arne Hoel

تشتد المنافسة عالمياً على اجتذاب الاستثمارات الأجنبية والمحلية المباشرة بحيث تقدم جميع البلدان تقريباً مجموعة من الحوافز لجذب المستثمرين (على سبيل المثال الإعفاءات الضريبية المؤقتة، الإعفاءات من الرسوم الجمركية، القروض المدعومة، إلخ)

وضع تصور للنظام المالي العالمي خلال عشر سنوات

Gloria M. Grandolini's picture
 

أربعة اضطرابات غير مسبوقة تؤثر على النظام المالي العالمي. التغيرات المناخية والهجرة وأعمال المصارف المراسلة وجرائم شبكة الانترنت تخلق ضغوطاً غير مسبوقة وغير متوقعة على الأسواق المالية العالمية.

وهذه العناصر لا تعطّل النظام المالي العالمي فحسب، وإنما تؤثر أيضاً علي رؤيتنا للعمل الإنمائي الدولي.

نمو منخفض لمصدري السلع الأولية

Tariq Khokhar's picture

انخفاض أسعار السلع الأولية وضعف التجارة العالمية يستمران بخلق ظروف صعبة للأسواق الناشئة والاقتصادات النامية المصدرة للسلع الأولية. ووفقا لتقرير الافاق الاقتصادية العالمية، في عام 2016، نمت الاقتصادات المصدرة للسلع الأولية ببطء مقارنة بالاقتصادات المستوردة لها.

الآفاق الاقتصادية العالمية: ضعف الاستثمار في أوقات يخيم عليها عدم اليقين

Global Macroeconomics Team's picture


يتوقع تقرير يناير/كانون الثاني 2017 من نشرة الآفاق الاقتصادية العالمية أن يسجل الاقتصاد العالمي انتعاشا هزيلا في عام 2017 بعد أن سجَّل العام السابق أضعف أداء منذ الأزمة المالية.

ومن المُتوقَّع أن يأتي انتعاش النمو من انحسار العقبات التي عرقلت في الآونة الأخيرة النمو في البلدان المُصدِّرة للسلع الأولية، ومن طلب محلي قوي في البلدان المستوردة للسلع الأولية. وتشير التوقعات إلى أن بلدان الاقتصادات الصاعدة الرئيسية، ومنها روسيا والبرازيل، ستتعافى من الكساد مع بدء انتعاش أسعار السلع الأولية.

ولكن مبعث قلق كبير يشوب آفاق المستقبل وهو أن ضعف الاستثمار –سواء من حيث إقامة البنية التحتية للنقل، أو تحسين النظم التعليمية، أو تقوية منشآت الرعاية الصحية- سيكون عبئا ثقيلا على آفاق النمو في الأمد المتوسط في الكثير من بلدان الأسواق الصاعدة والاقتصادات النامية.

بوابة TCdata360: سد الفجوات في البيانات المفتوحة للتجارة والتنافسية

Klaus Tilmes's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

أطلقت مجموعة البنك الدولي موقعا إلكترونيا جديدا للبيانات المفتوحة من أجل التجارة والتنافسية، وهو موقع بوابة بيانات التجارة والتنافسية TCdata360. جربه اليوم وشاركنا آراءك على تويتر من خلال هاشتاغ .#TCdata360

تعد البيانات المفتوحة، وهي الإحصاءات المتاحة للجميع مقابل رسوم بسيطة أو بدون رسوم على الإطلاق، مكونا أساسيا في مجال التنمية العالمية وهدفي مجموعة البنك الدولي لإنهاء الفقر وتعزيز الرخاء المشترك. كيف يمكننا قياس التقدم الذي تحقق نحو بلوغ هذين الهدفين بدون منهج يساعد في رصد المدى الذي وصلنا إليه؟

تخدم البيانات عالية الجودة والمتاحة مجانا العديد من أصحاب المصلحة المباشرة بطرق شتى. بالنسبة لنا معشر العاملين في مجال التنمية العالمية، فإن البيانات تساعدنا على وضع الأسس، وتحديد نوع السياسات الفاعلة، وتتبع مسار التقدم، وتقييم الأثر. وبالنسبة للقطاع الخاص، فإن البيانات المفتوحة تساعد الشركات على العمل بمزيد من الكفاءة، وعلى تحديد المجالات التي يمكن أن تجيد فيها الصناعات، ورصد مجالات الاستثمار الجديدة. كما يستفيد المواطنون من البيانات المفتوحة التي تيسر عليهم فهم ما تفعله الحكومات لمساعدتهم، ويمكن للبيانات الشفافة أن تساعد في تعزيز الثقة. أما القطاع العام فيستعمل البيانات بطرق شتى، منها تتبع التقدم بمقارنته بما حققه النظراء، وتحديد المجالات التي قد تتميز فيها البلدان أو تتخلف عن الركب.

نموذج جديد لتمويل الأنشطة المناخية في المغرب يكافئ السياسات منخفضة الكربون

Venkata Ramana Putti's picture
Ouarzazate Power Plant

يُعد المغرب، الذي استضاف المؤتمر الثاني والعشرين بشأن المناخ (COP22) في مراكش مؤخراً، نموذجا لبلد يعمل بصورة وثيقة مع البنك الدولي ومنظمات أخرى لتحويل اقتصاده إلى مسار للتنمية منخفضة الكربون

تعزيز المنافسة في القطاع المصرفي في الخليج يمكن أن يعود بالنفع على الشركات الصغيرة والمتوسطة

Pietro Calice's picture
 HainaultPhoto / Shutterstock.com

في ظل انخفاض أسعار النفط والغاز وإجراءات ضبط الموازنة العامة، يمثل تنويع الأنشطة الاقتصادية وتنمية القطاع الخاص إحدى الأولويات الرئيسية على صعيد السياسات بالنسبة لدول مجلس التعاون الخليجي.

Pages