Syndicate content

أحدث وأشمل مجموعة من البيانات العالمية عن جودة التعليم

Harry A. Patrinos's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English  |  Español


يواجه العالم أزمة في التعلم، لاسيما في البلدان متوسطة الدخل والبلدان الأقل دخلا، ورغم وفرة النظريات التي تتناول أفضل السبل للتصدي لذلك، فثمة شيء واحد واضح: أن واضعي السياسات والممارسين على السواء يحتاجون إلى معلومات أكثر وأفضل بما يكفي لمواجهة هذه التحديات المستقبلية. تتوفر بيانات مهمة من قبل العديد من الاختبارات الدولية الموحدة المهمة لقياس التحصيل التعليمي، مثل برنامج التقييم الدولي للطلاب "PISA" وبرنامج الاتجاهات الدولية في دراسة الرياضيات والعلوم "TIMSS "، إلا أن هذه الاختبارات محدودة لأنها كثيرا ما تستبعد البلدان النامية وتعود فقط لمنتصف تسعينيات القرن الماضي.

تتصدى ورقة العمل الجديدة التي تقدمنا بها بعنوان مجموعة البيانات العالمية عن جودة التعليم (1965 - 2015) لهذه الفجوة في المعلومات. ففيها نستعرض أكبر وأحدث مجموعة من البيانات المقارنة عالميا عن جودة التعليم، ودرجات التعلم الموحد في 163 بلدا ومنطقة تغطي أكثر من 90% من سكان العالم. تطرح هذه المجموعة الجديدة من بيانات البنك الدولي أفقا زمنيا أطول وتضم عددا أكبر من البلدان، خاصة البلدان الأقل دخلا، يزيد عن عدد ما شملته أي محاولة أخرى لتجميع معلومات عن التعليم على مثل هذا المستوى من التفصيل.
 

البلدان/المناطق التي تغطيها مجموعة البيانات

لماذا ينبغي للمستثمرين أن يجازفوا بالاستثمار في أشد البلدان هشاشةً في العالم؟

Stephanie von Friedeburg's picture
التمويل متناهي الصغر في جمهورية الكونغو الديمقراطية © أنَّا كوبلانك/مؤسسة التمويل الدولية
التمويل متناهي الصغر في جمهورية الكونغو الديمقراطية © أنَّا كوبلانك/مؤسسة التمويل الدولية


تُؤثِّر الهشاشة والصراعات والعنف على أكثر من ملياري شخص في أنحاء العالم. ومع أن معدلات الفقر بوجه عام آخذة في الانحسار، فإن الحال ليس كذلك في البلدان المتأثِّرة بالصراعات.

وهذه البلدان المنكوبة بموجات لا تكاد تنقطع من عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي هي في الغالب أشد البلدان احتياجاً إلى الاستثمارات الخاصة. ولكنها أيضاً الأماكن التي لا يجرؤ إلا قلة من المستثمرين على الذهاب إليها. فالمَخاطِر فيها تفوق فيما يبدو المغانم المرجوة.

وأحد أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة هو انتشال ملايين البشر من براثن الفقر المدقع بحلول عام 2030 - وهو التزام غير عادي يحمل أيضاً بين طياته تكلفة غير عادية.

التحولات والتخلف الزمني: فهم ظاهرة مثبطة لكنها مؤقتة

Antonius Verheijen's picture
ColorMaker

بعد أن أمضيت الكثير من حياتي العملية في العمل مع البلدان التي تمر بمرحلة انتقالية، لا يزال من المؤلم أن نشاهد خيبة الأمل التي كثيرا ما تسيطر على الناس الذين لديهم شجاعة تغيير الأوضاع السياسية السيئة، لكنهم يضطرون لاحقا إلى العيش في مصاعب اقتصادية. يبدو أن من اختاروا التغيير يعانون أكثر من غيرهم، ولكن ما يجدد الأمل هو أن ذلك، لحسن الحظ، لم يمنع الناس من المحاولة. وكان هذا الوضع ينطبق تماما على جنوب أوروبا في أواخر السبعينيات (على الرغم من أنني كنت لا أزال في المدرسة في ذلك الوقت)، وبلدان وسط وشرق أوروبا في التسعينيات، والعديد من البلدان الأفريقية في العقد الأول من القرن 21، وأيضا - لما للتاريخ من عادة في تكرار نفسه - تونس.

هل يستطيع التمويل الإسلامي المساهمة في تمويل التنمية؟

Amadou Thierno Diallo's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English|  Français


بعد عامين من العمل، أصدرت مجموعة البنك الإسلامي للتنمية ومجموعة البنك الدولي الأسبوع الماضي رسمياً تقريراً بالغ الأهمية بعنوان "تعبئة التمويل الإسلامي لشراكات البنية التحتية بين القطاعين العام والخاص" في مناقشة بُثَّت عبر الإنترنت من واشنطن العاصمة. وقد أوضحنا أنه من خلال الشراكات يمكن أن يلعب التمويل الإسلامي دوراً قوياً وفاعلاً في إطلاق الموارد المالية اللازمة لتلبية الطلب الهائل على البنية التحتية الحيوية.

ما الذي يبقي رئيس البنك الدولي مستيقظا في الليل؟

Jim Yong Kim's picture
سكان قرية كاشاداها، بنجلاديش، يزورون مدرسة القرية. © دومينيك تشافيز / البنك الدولي
سكان قرية كاشاداها، بنجلاديش، يزورون مدرسة القرية. © دومينيك تشافيز / البنك الدولي

يأتي الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي لهذا العام في وقت ترد فيه أخبار سارة للاقتصاد العالمي. فكما ذكرنا في تقرير الآفاق الاقتصادية العالمية لهذا الشهر، يتوقع البنك الدولي لأول مرة منذ الأزمة المالية أن الاقتصاد العالمي سيعمل بطاقته الكاملة أو شبه الكاملة. ونحن نتوقع أن يرتفع معدل النمو في البلدان المتقدمة ارتفاعا طفيفا، ولكن النمو في بلدان الأسواق الناشئة والبلدان النامية ينبغي أن يرتفع إلى 4.5% هذا العام.

استخدام التكنولوجيا لتعزيز توظيف الشباب: كيفية تطوير الحلول الرقمية

Gabriela Aguerrevere's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English  |  Español |  Français


كيف ومتى يمكننا استخدام التكنولوجيا لتصميم وتنفيذ برامج توظيف الشباب؟ ينبغي أن نسأل أنفسنا ما إذا كان الاستثمار في الحلول الرقمية يستحق الوقت والمال قبل أن نقرر إدراج مكوّن رقمي في مشاريعنا، لأنه بقدر ما يمكن للتكنولوجيا أن تحدث أثرا تحوّليا وتساعد على توفير الحلول، فإنها مكلفة وتستغرق وقتا طويلا. وعلاوة على ذلك، يجب أن نتأكد من أننا نفهم تماما المشكلة التي نحاول حلها.

ويعتبر الوصول إلى المعلومات (وخاصة بيانات المستفيدين الشباب) مجالا رئيسيا حيث يمكن للتكنولوجيا أن تسهل حياتنا، وقد استفادت منصات العمل على الإنترنت مثل تونس تعمل Tounes Ta3mal من ذلك لتحسين القدرة على مطابقة الوظائف.

5 أشكال بيانية توضح الآفاق المستقبلية لأفريقيا جنوب الصحراء: السعي إلى التعافي

Gerard Kambou's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English  |  Español

سيشهد تعافي الاقتصاد العالمي تحسن الظروف الاقتصادية في منطقة أفريقيا جنوب الصحراء. إذ يُتوقع أن يتعافى النشاط الاقتصادي في المستقبل المنظور في أنحاء المنطقة بدعم من استقرار أسعار السلع الأولية وتحسن الطلب المحلي تدريجيا. لكن في غياب الإصلاحات، من المتوقع أن يظل معدل النمو المحتمل منخفضا نظرا للاتجاهات السكانية والاستثمارية، مما يؤثر في نصيب الفرد من الدخل ويقلل الآفاق المستقبلية لجهود الحد من الفقر. ومع استمرار مخاطر تراجع النمو، بما في ذلك إمكانية استمرار أسعار السلع الأولية المنخفضة، فإن شروط التمويل العالمي قد تزداد تشددا على نحو غير منظم، وأن تشتد جوانب عدم اليقين والتوترات الأمنية في المنطقة. وفي الجانب الإيجابي، من الممكن أن يؤدي حدوث تعاف أقوى من المتوقع في النشاط العالمي إلى استمرار تحسن معدلات الصادرات والاستثمار والنمو في المنطقة.

شراكة أفريقيا مع مجموعة العشرين: الاتفاق مع أفريقيا في 2018

Jan Walliser's picture
التوسع في محطة أزيتو للطاقة الكهروحرارية بكوت ديفوار سيؤدي إلى تحسين قدرة السكان على الحصول على الكهرباء، وسيعزز من استدامة النمو الاقتصادي في البلاد. © سيدريك فافيرو/مؤسسة التمويل الدولية
التوسع في محطة أزيتو للطاقة الكهروحرارية بكوت ديفوار سيؤدي إلى تحسين قدرة السكان على الحصول على الكهرباء، وسيعزز من استدامة النمو الاقتصادي في البلاد. © سيدريك فافيرو/مؤسسة التمويل الدولية

ملاحظة المحرر: تعرض هذه المدونة آراء طرحها الفصل 6 من تقرير "أفريقيا المتبصرة 2018 Foresight Africa 2018" الذي يبحث ستة محاور أساسية تتيح فرصا لأفريقيا للتغلب على ما تواجهه من عقبات، ولحفز النمو الشامل للجميع. اضغط هنا لقراءة النص الكامل للفصل حول تغير طبيعة العلاقات الخارجية لأفريقيا.

في عام 2017، أطلقت رئاسة ألمانيا لمجموعة العشرين مبادرة جديدة لدعم التنمية في البلدان الأفريقية تحت عنوان "اتفاق مجموعة العشرين مع أفريقيا". يجمع الاتفاق كلا من البلدان الأفريقية المعنية، ومجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي والبنك الأفريقي للتنمية وغيرهم من الشركاء الثنائيين ومتعددي الأطراف بهدف بلورة ودعم السياسات والتدابير الضرورية لاجتذاب الاستثمارات الخاصة. وحتى الآن، انضمت عشرة بلدان إلى هذه المبادرة، وحددت تطلعاتها وبرامجها الإصلاحية بموجب إطار اعتمده وزراء مالية مجموعة العشرين في مارس/آذار 2017.

الهجرة: المستقبل يعتمد على أعمالنا اليوم

Caglar Ozden's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English  |  Español |  Français


يعيش حاليا نحو 250 مليون مهاجر خارج بلدانهم الأصلية، ويشكلون حوالي 3.5% من سكان العالم. وعلى الرغم من التصور الواسع النطاق لأزمة الهجرة العالمية، فقد ظلت هذه النسبة مستقرة بشكل ملحوظ منذ نهاية الحرب العالمية الثانية وتتخلف كثيرا عن المقاييس الرئيسية الأخرى للعولمة - التجارة الدولية، وتدفقات رؤوس الأموال، والسياحة وغيرها. وهناك إحصائية أكثر وضوحا هي أن اللاجئين ، حوالي 15 مليون شخص، يشكلون 6% من السكان المهاجرين و 0.2% فقط من سكان العالم. وبعبارة أخرى، يمكن أن تتسع لجميع اللاجئين في العالم مدينة تبلغ مساحتها 5000 كيلومتر مربع - أي ما يقرب من مساحة إسطنبول الكبرى أو لندن أو باريس – ويتبقى بعد ذلك مساحة أخرى.

ثمانية أشكال بيانية تظهر أسباب انهيار أسعار النفط في الفترة 2014-2016، وفشل هذا الانهيار في تعزيز النشاط الاقتصادي

Marc Stocker's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English  |  Español

تحميل تقرير الآفاق الاقتصادية العالمية عدد يناير كانون الثاني 2018.
 

انهارت أسعار النفط في 2014-2016 بسبب تنامي الوفرة في المعروض، ولكن هذا الانهيار فشل في تحقيق الدفعة المطلوبة لنمو الاقتصاد العالمي الذي توقعه الكثيرون. ففي هذا الوضع، تراجعت الفائدة من انخفاض أسعار النفط تراجعا ملموسا بسبب ضعف استجابة النشاط الاقتصادي في الأسواق الناشئة الرئيسية المستوردة للنفط، وآثار الانكماش الحاد في استثمارات الطاقة على النشاط الاقتصادي الأمريكي، والركود المفاجئ في البلدان الرئيسية المصدرة للنفط.

أكبر انخفاض في أسعار النفط في التاريخ الحديث

في الفترة بين منتصف عام 2014 وأوائل عام 2016، واجه الاقتصاد العالمي واحدا من أكبر الانخفاضات في أسعار النفط في التاريخ الحديث. وكان انخفاض الأسعار بنسبة 70% خلال تلك الفترة واحدا من أكبر ثلاثة انخفاضات منذ الحرب العالمية الثانية، وهو الأطول منذ انهيارها عام 1986 بسبب العرض.

أسعار النفط الحقيقية

المصدر: البنك الدولي.
ملاحظات: يتم احتساب أسعار النفط الحقيقية على أساس السعر الاسمي المُخفّض بمؤشر قيمة وحدة المصنعين
الدولية، حيث 100 = 2010. متوسط النفط الخام بالبنك الدولي. الملاحظة الأخيرة كانت في نوفمبر تشرين الثاني 2017.

Pages