Syndicate content

الأحياء البرية في العالم بحاجة إلى الشباب

Hasita Bhammar's picture
The youth from the Turia community celebrating their first workshop on tiger conservation in the Pench Tiger Reserve
شباب من منطقة توريا يحتفلون بأول ورشة عمل لهم عن الحفاظ على النمور في محمية بينش للنمور

في عام 2010، بعد 15 يوما من تخرجي من الجامعة، وقفت أمام بوابة كبيرة عليها لافتة علاها الصدأ ترحب بي إلى "محمية بينش للنمور"، ولم يكن معي حينئذ سوى حقيبة ظهر وزجاجة ماء قديمة. إنها المحمية ذاتها التي ألهمت روديارد كبلينغ لكتابة مؤلفه الشهير "كتاب الأدغال Jungle Book". لكن المقابلات الصورية والمقالات القياسية ما كانت لتهيئني لهذه الوظيفة. كنت هناك لإنشاء جمعية غير ربحية صغيرة تتمثل رسالتها في إشراك الشباب من المنطقة المحلية القريبة من محمية النمور، وغرس حب الحفاظ على البيئة فيهم. وكنا نهدف، على وجه التحديد، إلى أن نغرس في عقول هؤلاء الشباب التزاما بحماية النمور التي تجوب المحمية وعددها 41 نمرا.

إذا نظرنا إلى الوراء: هل كان مطار الملكة علياء الدولي شراكة ناجحة بين القطاع العام والخاص؟

Alexandre Leigh's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


أحيانا ما يكون ممارسو شراكات القطاع العام والخاص مذنبين باعتقادهم أن التوقيع على الاتفاق هو نهاية القصة. ولا تستطيع أن تلومهم حقا. فإنشاء شراكة ناجحة عملية طويلة الأمد مع كثير من الجهات الفاعلة المعنية، لكل أولوياته. ويجب أن تتم المراجعات التفصيلية التقنية والاقتصادية والبيئية والاجتماعية للتأكد من جدوى المشروع وقابليته للحصول على قرض. وكثيرا ما تكون الإصلاحات القطاعية لازمة. ويجب أن يبقى الأطراف المعنية -بما في ذلك جمهور المواطنين- على علم تام بالتطورات. ويجب أن يكون العطاء التنافسي الحيوي لأي شراكة شفافا تماما، حتى لا يشك أحد في مشروعية النتائج. إنها عملية طويلة شاقة حتى النهاية، وأنا لا ألوم ممارسي هذه الشراكات من رفع العلم بمشقة وإعلان النصر ثم المضي قدما.

تخزين الطاقة يمكن أن يفتح الأبواب أمام حلول الطاقة النظيفة في الأسواق الناشئة

Alzbeta Klein's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
تخزين الطاقة أداة حاسمة لتمكين الإدماج الفعال للطاقة المتجددة وإطلاق منافع محلية لتوليد إمدادات الطاقة النظيفة القادرة على الصمود. تصوير: المؤسسة المالية الدولية
تخزين الطاقة أداة حاسمة لتمكين الإدماج الفعال للطاقة المتجددة
وإطلاق منافع محلية لتوليد إمدادات الطاقة النظيفة القادرة على الصمود. تصوير: مؤسسة التمويل الدولية


لأكثر من مائة سنة، كان يجري بناء الشبكات الكهربائية مع افتراض أن الكهرباء سيتم توليدها ونقلها وتوزيعها واستخدامها في آن واحد لأن تخزين الطاقة ليس مجديا اقتصاديا. لكن هذه الفكرة بدأت في التغير الآن. فتخزين الطاقة في بطاريات على نطاق الشبكة الموحدة على وشك أن يصبح ذا جدوى اقتصادية. وهذا خبر سار، ليس فقط لأن ما يزيد على مليار شخص حول العالم ما زالوا يعيشون دون كهرباء، ولكن أيضا بسبب المساهمة الهائلة التي يمكن لتخزين الطاقة أن يقدمه لزيادة العرض واستخدام الطاقة النظيفة.

فمع انتشار توليد الطاقة النظيفة في جميع أنحاء العالم، فإن تقلباتها في المعروض بدأت تؤثر على أنظمة الكهرباء التي يعد تخزين الطاقة عاملا رئيسيا لها. ويمكن أن يساعد التخزين في فترات ارتفاع وانخفاض المتاح من طاقة الشمس والرياح وتمكين توزيع الطاقة من التغير من وقت التوليد إلى وقت ذروة الطلب. ولا يوجد حد معين جيدا لإمدادات الطاقة المتجددة الضرورية لكفالة عدم توقف الإمدادات ولكن في معظم الحالات، يبدأ مشغلو نظم الشبكات الاستثمار في التخزين عندما يأتي 10% من إجمالي إمداداتهم من خلال المصادر المتجددة لطاقة الرياح والطاقة الشمسية.

برامج تدريبية ترفع سقف التوقعات للفتيات في الرياضيات والعلوم والتكنولوجيا

Juliana Guaqueta Ospina's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
 برامج تدريبية ترفع سقف التوقعات للفتيات في الرياضيات والعلوم والتكنولوجيا
لابوراتوريا Laboratoria، منظمة غير ربحية تنظم دورات تستمر ستة أشهر وتستهدف الفتيات من الأسر
المنخفضة الدخل التي تواجه عوائق كبيرة أمام الحصول على التعليم العالي. (تصوير: Laboratoria)


البرامج التدريبية المكثفة التي تنمي مهارات الترميز وغيرها من مهارات علوم الحاسوب وتربط الطلاب بالوظائف مباشرة تزداد شعبيتها الآن. ففي الولايات المتحدة، هناك بالفعل أكثر من 90 برنامج من هذه النوعية – وهي تزداد رسوخا في أمريكا اللاتينية أيضا، فتساعد على سد الفجوات بين الجنسين وفي المهارات بالمنطقة.

وقد قمت مؤخرا بجولة في برنامج مقصور على الفتيات في ليما ببيرو. ولدى دخولي إلى قاعات الدرس أثار إعجابي رؤية الفتيات مشغولات بالترميز. وعرضن علي أحلامهن: أن تصبح كل منهن "مطورة برامج كمبيوتر" تعمل مع طائفة واسعة من تقنيات البرمجيات، وأن تصبح مصممة تطبيقات UX، وتتعلم اللغة الإنجليزية، وتعمل مع فيسبوك أو جوجل. وتدرس الفتيات في لابوراتوريا، وهي منظمة غير ربحية تنظم دورات تستمر ستة أشهر ويتضمن اليوم 8 ساعات من الدراسة.

وتستهدف المنظمة الفتيات من الأسر المنخفضة الدخل التي تواجه عقبات كبيرة في الحصول على التعليم العالي.

خط الدفاع الأول ضد تفشي الأوبئة على الصعيد الوطني هو تمويل التأهب لمكافحتها

Peter Sands's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
صورة الدكتور جساما إبراهيم، أحد الناجين من الإيبولا، في المركز الطبي
كوناكري، غينيا، في 16 مارس/آذار 2015. تصوير © دومينيك شافيز/البنك الدولي


مبرر الاستثمار في التأهب لمكافحة الأوبئة هو مبرر مقنع تماما، أو على الأقل ينبغي أن يكون كذلك. فهناك بضعة أمراض قد تقتل عددا كبيرا من الأشخاص كوباء الإنفلونزا، ويمكن كذلك لبضعة مخاطر أن تتسبب في تعطيل النشاط الاقتصادي كانتشار الخوف من تفشي الوباء سريعا. ومن شأن تعزيز القدرات مثل مراقبة الأمراض ومختبرات التشخيص ومكافحة العدوى أن يكون أكثر فعالية وأقل تكلفة بكثير من إنفاق الأموال على احتواء تفشي الأمراض عند ظهورها. ومع ذلك، حتى الآن، المجتمع العالمي لم تستثمر بشكل كاف في مجال التأهب. ونتيجة لذلك، فقدت الكثير من الأرواح ومصادر الرزق، ومازال العالم معرضا لأوجه ضعف على نحوٍ مرعب.

مخيمات اللاجئين تساعد في تغيير وجه السياحة بالضفة الغربية

Raneen Hasuna's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
© Raneen Hasuna/World Bank


إذا كنت ذهبت إلى الضفة الغربية، فربما تعلم أن اللاجئين لم يعودوا يعيشون في الخيام. بل يمكنك حتى السير عبر مخيم للاجئين دون أي تلاحظ ذلك، باستثناء كثير من الملصقات عمن فُقد في الصراع. وفي مخيمين اثنين للاجئين في بيت لحم، وهما عايدة والدهيشة، لا يوجد فارق مادي بين المدينة والمخيم، لكن يظل الفارق غير مرئي.

"أريد أناسا من بلدي يحضرون هنا ليروا كيف أعيش"، كما يقول باسل، 19 عاما، وهو من مخيم عايدة للاجئين. وتابع قائلا "أريد أن يروا الجدار وأماكن احتجاجاتنا. ولكني أريد أيضا أن يروا أننا لا نختلف عنهم. فلمجرد أننا نعيش في مخيم للاجئين يعتقد الناس تلقائيا أننا مشاغبون."

شراكة جديدة لتعزيز قدرة البنى التحتية لنُظم النقل على التكيف مع آثار تغير المناخ

Shomik Mehndiratta's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


منذ عام 2002، أدت المشاريع التي يدعمها البنك الدولي إلى تشييد أو إصلاح أكثر من 260 ألف كيلومتر من الطرق. وكي تتمكن هذه الاستثمارات واستثمارات البنك في نظم النقل في المستقبل فعليا من تحقيق تأثيرها المنشود وهو مساندة البنك في تحقيق هدفي إنهاء الفقر وتعزيز الرخاء المشترك، فإننا نعتقد أن من الأهمية بمكان أن تكون هذه الاستثمارات قادرة على التكيف مع المناخ والصمود في وجه التغيرات المناخية المحتملة.

صناديق الاستثمار الإستراتيجية والإجراءات الحكومية المبتكرة لتنمية البنية التحتية

Rajiv Sharma's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


يهدف البحث الذي نجريه في مركز المشاريع العالمية بجامعة ستانفورد الأمريكية إلى تحسين أسلوب استثمار رأس المال المؤسسي في مرافق البنية التحتية العامة المهمة. فمن ناحية، نجري بحثا عن أفضل السبل كفاءةً لتدبير رؤوس الأموال من مؤسسات الاستثمار الهادفة للربح في مشاريع البنية التحتية. ومن ناحية أخرى، فإننا نبحث في السياسات والممارسات الحكومية لتمويل مشاريع البنية التحتية من خلال إقامة الشراكات بين القطاعين العام والخاص والأساليب الأخرى بأقصى قدر ممكن من الفعالية. في هذه المدونة، نسلط الضوء على بضع مبادرات محددة أُطلقت لتحقيق هذين الهدفين على نحو شامل، سنتطرق لبعضها باقتضاب في مدونتنا الأولى.

تحلوا بالحماس

Gloria M. Grandolini's picture

 © دومينيك تشافيز / البنك الدولي
 

غلوريا غراندوليني، مدير أول قطاع الممارسات العالمية للتمويل والأسواق، تقاعدت في نهاية يناير/كانون الثاني بعد أن أمضت 27 عاما في البنك الدولي.

اضطلعت غلوريا خلال مسيرتها المهنية في البنك بأدوار شتى- من خبير اقتصادي قُطري ومالي، إلى مدير لحافظة أسهم رأس المال بوحدة خدمات الخزانة بالبنك الدولي، فمستشار أول للمدير التنفيذي الممثل لإيطاليا بالبنك الدولي، ثم مدير فكبير مديري عمليات المنتجات المالية المبتكرة لدى البنك الدولي للإنشاء والتعمير، ومستشار رئيس الخبراء الماليين، ثم مدير منتدب، فمدير قُطري. والآن، تتوج غلوريا مسيرتها في البنك كمديرة أولى لقطاع الممارسات العالمية للمالية والأسواق.

تستعيد غلوريا ذكريات مسيرتها، وتؤكد على ضرورة تحمس الشباب للتنمية الدولية. 

لماذا التنمية الدولية؟

منذ مقتبل عمري، كنت أعرف كلما سُئلت ماذا أريد أن أفعل عندما أكبر أنني أرغب في العمل في مجال التنمية، حتى وإن كنت حينها لا أعرف معنى هذا المصطلح- التنمية الدولية.

لقد كبرت بين روما في إيطاليا وتيغوسيغالبا في هندوراس التي لا تزال واحدة من أفقر بلدان العالم. لقد كان لقضائي جزءا من طفولتي في هندوراس مع جدتي عظيم الأثر على نفسي – على فهمي للفقر وعدم المساواة على المستوى الشخصي، وعلى تكريس حياتي المهنية بحثا عن سبل لسد الفجوة بين كلا المجتمعين.

في الكلية، بدأت بدراسة العلوم السياسية ثم الاقتصاد وانتهيت بالحصول على درجة الدكتوراه في الاقتصاد الدولي. عملت متدربة في البنك الدولي خلال فترة الصيف في الوقت الذي كنت أقوم فيه بعمل رسالة الماجستير وأحببت ذلك. ثم بدأت عام 1990 كمهنية شابة ولم أندم أبدا على اختياري. لقد قطع العالم خطوات كبيرة خلال الثلاثين عاما الماضية نحو الحد من الفقر المدقع- فقد انخفض عدد الذين يعيشون تحت خط الفقر من 35% عام 1990 إلى 10% عام 2013- إلا أن احتياجات التنمية الدولية لا تزال هائلة كما تراها أهداف التنمية المستدامة. عالميا، نحتاج الآن أيضا إلى التصدي للتحديات غير المسبوقة- التي تشمل على سبيل المثال لا الحصر تغير المناخ، وإدارة مخاطر الكوارث، وتوطين النازحين واللاجئين.

ونحن في حاجة إلى شباب متحمسين لديهم خبرة في مختلف المجالات، وليس فقط الاقتصاد، لكي يكرسوا مسيرتهم المهنية للتنمية الدولية.

البيروقراطية الإلكترونية: هل تستطيع التكنولوجيا الرقمية أن تحفز على إصلاح الإدارة العامة؟

Zahid Hasnain's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


"بإدخال نظام آلي لإدارة خدمة العملاء، نكون قد لففنا حبلا حول أعناقنا. فقد أصبحنا الآن خاضعين للمساءلة".

هذه الملحوظة لأحد المديرين بالمرفق العام للمياه والصرف الصحي في نيروبي تسجل بإيجاز التأثير الذي أحدثه الصوت السحري MajiVoice، وهو نظام إلكتروني يتلقى شكاوى العملاء، ويساعد المديرين على إسناد حلها إلى موظف معين، ثم يتتبع خط سير مراحل الحل، ويخطر العميل بأحدث المستجدات عبر الرسائل الهاتفية القصيرة. ونتيجة لذلك، زاد معدل حل المشاكل بمقدار الضعف، فيما تقلص الوقت الذي يستغرقه حل المشكلة بنسبة 90%.


Pages