إحراق الغاز هو التخلص من الغاز الطبيعي المصاحب لاستخراج النفط بالحرق. هذه العادة التي تمارس منذ 160 عاما تساهم في تغير المناخ، وفي إطلاق أكثر من 350 مليون طن سنويا من معادل انبعاثات غاز ثاني أكسيد…

زوبين بامجي |

الصراع في اليمن يدخل عامه الخامس. التكلفة الإنسانية والاقتصادية مُدمرِة والبنية التحتية المتهالكة بالفعل تنهار. إمدادات الكهرباء الحكومة تكاد تكون منعدمة في العديد من المناطق، منها صنعاء أكثر…

Ghassan Khaled Ismail Al-Akwaa |

كان للصراع المستعر في اليمن منذ أوائل 2015 تأثير مدمر على البنية التحتية. فصنعاء أكبر مدن اليمن التي يبلغ عدد سكانها نحو مليوني نسمة تعيش بالكامل بدون شبكة كهرباء. وفي واقع الأمر، كانت ست مدن من…

سارة بديعي |

مواقع التواصل الاجتماعي أدوات نقوم من خلالها بالتواصل المباشر معكم في شتى أنحاء الأرض. وبها نشارككم أيضا أخبارنا ومشاريعنا وخططنا الهادفة لإنهاء الفقر المدقع في العالم وتعزيز الرخاء المشترك. ومن…

بسام سبتي |

بينما ننتظر أن تساعد مفاوضات السلام الجارية في الكويت على إنهاء الصراع الذي استمر عاماً في اليمن وحصد أرواح الاَلاف أغلبهم من المدنيين، يتطلع اليمنيون بأمل كبير الى إستعادة الأمن والعودة إلى نمط…

وليد النجار |

لم تشهد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قط مثل هذا الضغط على شبكات البنية التحتية المتقادمة مثلما يحدث اليوم، وأكثر هذه المشكلات وضوحًا اليوم هي الزيادة الهائلة في احتياجات الكهرباء. وتشير…

سامح مبارك, معز شريف , فاني ميسفلد رينغيوس |

[[tweetable]]null[[/tweetable]]منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هي منطقة التناقضات. فبها أعلى معدلات بطالة من بين البلدان النامية في العالم، وفي المتوسط نجد أن معدلات البطالة بين النساء والشباب…

شانتا ديفاراجان |

يمثل الاتفاق الذي توصل إليه 196 بلدا في باريس، للعمل بشكل جماعي على الحدّ من ارتفاع متوسط درجات الحرارة في العالم إلى ما دون درجتين مئويتين فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعية، علامة بارزة على…

Charles Cormier |

نشهد حاليا تحولات في الصناعات الكبرى نتيجةً للابتكارات التقنية السريعة والترابط فيما بين الصناعات. فالاندماج بين قطاعي النقل والبرمجيات، على سبيل المثال، أدى إلى ظهور تطبيقات خرائط جوجل وويز وأوبر…

ريم محسن يوسف |

. كبير خبراء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شانتا ديفراجان يناقش التصورات الإقتصادية المحتملة للمنطقة.

شانتا ديفاراجان |