ضيفة سلسلة Music4Dev# تأمل أن تساعد موسيقاها على إنهاء الفقر

|

الصفحة متوفرة باللغة

إنه التفاني.

تريد ميزفي أن تقوم بواجبها في إنهاء الفقر، لا في بلدها غانا فحسب بل حول العالم أيضا. ولذا كتبت المغنية وكاتبة الأغاني أغنية جديدة عن ذلك اسمها "اقضي على الفقر". جلست النجمة التي حازت على عدة جوائز موسيقية مع كافو كوفي بالبنك الدولي لتتحدث عن أعمالها.

ذاع صيت ميزفي التي تبلغ من العمر 23 عاما مع دوي أغنيتها "فتاة طبيعية" التي تشجع فيها الفتيات على تحديد مستقبلهن بدلا من الرضوخ للغير ليحددوه لهن. تقول ميزفي "لا تجعلي المجتمع يدفعك لأن تكوني ما لا تريدينه لنفسك... لقد جربّت هذا بنفسي من الأسرة إلى المدرسية وحتى التلفزيون".

لم تستطع ميزفي أن تشق طريقها إلا حين اكتشفت عشقها للموسيقى. وقالت "الموسيقى ساعدتني على أن أجد نفسي وجعلتني أكثر ثقة بنفسي. أنا الآن شخص مختلف تماما بسبب الموسيقى".

وبعد أن حققت الشهرة، فإنها تستخدم موسيقاها في تعظيم أملها النهائي وهو إنهاء الفقر. وعن ذلك قالت ميزفي "إذا لم يستطع الناس أن يعلموا أولادهم فلن يستطيعوا تحقيق أحلامهم.. وإذا أمكن اجتثاث الفقر، فقد يتمكن الناس من أن يفعلوا ما يريدون. فلن يكون هناك شيء يمكن أن يعوقهم".

وترى ميزفي أن التعليم هو المسار نحو إنهاء الفقر. وقالت في هذا الصدد "التعليم يربط كل شيء.. وهناك قول مأثور يقول ’إعط إنسانا سمكة تطعمه يوما واحدا، وعلمه كيف يصطاد تطعمه الدهر كله."

أنشأت ميزفي صندوقا يقدم منحا دراسية لمساعدة الفتيات على التعليم. وقالت "بعد أن تحصلي على التعليم.. يساعدك التعليم على صعود السلم الاجتماعي، ويجعلك أكثر نجاحا وأكثر رخاء. التعليم يجعللك شخصا أفضل".

وتدعو أغنية "إنهاء الفقر" إلى التحرك جميعا في كل أنحاء العالم للانضمام إلى مكافحة الفقر. وتقول "هناك جملة في الأغنية تقول بلغتنا ’ميكاتا مي وور ديكا’ وتعني أننا ينبغي أن نتكاتف جميعا.. فإنهاء الفقر هو مسؤولية كل إنسان".

المواضيع

انضم إلى النقاش