Syndicate content

دعم المساءلة الاجتماعية في العالم العربي: الدروس المستفادة من تحولات اقتصادية وسياسية سابقة

Franck Bousquet's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

 

تعكس التغيرات التاريخية التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ يناير/كانون الثاني 2011 رغبة المواطنين في مواجهة عملية اقصائهم سياسيا واقتصاديا، ورفع أصواتهم للحكومات، والاستفادة بشكل أكثر عدلا من التنمية الاقتصادية والاجتماعية في بلادهم. وقد تحطمت حواجز لم يكن أحد يعتقدأنهاقد تتحطم، وتوحّدالمواطنون في المنطقة من مختلف الانتماءات الفكرية والسكانية والدينية والعرقية بحثاً عن عقد اجتماعي جديد مع حكوماتهم . وقد تحدث رئيس البنك الدولي روبرت زوليك عن هذا الأمر في كلمته التي ألقاها في أبريل/نيسان2011  بعنوان:الشرق الأوسط وشمال افريقيا: عقد اجتماعي جديد للتنمية، مشدداًعلى ضرورة توفير بيئة تعززالمساءلة الاجتماعية.

احترام وانفتاح وتوافق: تحديات المساندة الحكيمة للربيع العربي

Inger Andersen's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

 

هذا هو أول أسبوع لي منذ عودتي إلى العمل في مكتب منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى البنك الدولي. فحتى الجمعة الماضية، كنت أشغل منصب نائبة رئيس البنك لشبكة التنمية المستدامة، وهي مشاركة ثرية حقا ومرضية في طائفة من المشروعات العالمية من الزراعة إلى البنية التحتية إلى تغير المناخ. وإنه ليشرفني أن أتولى منصب نائب الرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هذه الفترة الحرجة من تاريخ المنطقة. فالكثير من الأنظار مسلطة علينا ويُتوقع منا الكثير.

و بينما تتكشف أحداث التاريخ أمامنا في هذا الربيع العربي وسط تلك الانتفاضات والثورات، تأملت كثيرا فيما سيعنيه ذلك وإلى أين سينتهي بنا. لكنني أظل مفعمة بالتفاؤل وأنا أرى الناس في مختلف أنحاء المنطقة وهم "يستردون كرامتهم". لكنني بالطبع مازلت أشعر بقلق عميق إزاء ما ينجم عن ذلك من أعمال عنف وخسائر في الأرواح التي مازالت تتوالى.

 

التفكير بالمساواة بين الجنسين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

Tara Vishwanath's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

مازالت الكثير من مظاهر عدم المساواة بين الجنسين مستمرة في مختلف أنحاء العالم؛ فالنساء يواجهن احتمالات متزايدة للوفاة عند الوضع وطوال حياتهن. كما يتدنى تمثيل المرأة في المدارس والوظائف ومجالس الإدارة والبرلمانات. ومازال أجر المرأة أقل من الرجل المناظر لها في الكفاءة. وفي العديد من الحالات، تتمتع المرأة بسلطات أقل في اتخاذ القرارات وتحديد الخيارات المتعلقة بحياتها حتى داخل بيتها. وما زالت العديد من هذه الفجوات بين الجنسين واضحة حتى في البلدان المتقدمة.

في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تعد الفروق قليلة بين البنات والأولاد في النواتج التعليمية أو الصحية، بل إن فتيات هذه المنطقة أكثر تعليما من الأولاد ويطمحن دوما إلى العمل والمشاركة الكاملة في المجتمع. 

صيانة كرامة الإنسان من خلال تمكين المرأة اقتصاديا

Guest Blogger's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

تشغل نادية السقاف منصب رئيسة تحرير جريدة اليمن تايمز منذ آذار/مارس 2005. عملت كذلك مع منظمة أوكسفام منذ عام 2003 ضمن البرنامج الإنساني لتصبح بعد ذلك الممثلة الاعلامية للمنظمة في اليمن. وقد مثلت السقاف اليمن في عدة محافل دولية. وتختص في مجالات التنمية والمرأة والاعلام في منطقة الشرق الأوسط واليمن على وجه الخصوص. وقد حصلت في عام 2006 على جائزة جبران تويني للصحافة.

أطالت التحديق فيما تحمله يدها من نقود، والدموع تنساب على وجنتيها.وبعد صمت طويل، نطقت الفتاة اليمنية هَنَا البالغة من العمر تسعة عشر عاما قائلة "هذه المرة الأولى التي أمسك بها نقود من عمل يدي."

فسألها مدير ملجأ الفتيات الذي عاشت به طوال الشهور الأربعة الماضية عن شعورها؟فأجابت بصوت قوي كما لو كانت قد ولدت من جديد "أشعر بالقوة!"

 

البناء من أجل النمو، لا الصفوة

هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

 تتحدث وسائل الإعلام عن اكتشاف متاهة من الأنفاق مكيفة الهواء تحت مجمع معمر القذافي.وإلى أن تمت الإطاحة بصدام حسين ، كان قد شيّد حوالى 80 قصرا في العراق، مع نقش الأحرف الأولى من اسمه على الجدران والأعمدة والأسقف.وهذا بالطبع ليس مقصورا على المنطقة؛فمنزل الجمهورية الذي كان نيكولاي شاوشيسكو يقيم فيه في رومانيا مازال ثاني أكبر مبنى في العالم، إذ يضم 1000 غرفة وحوالي 500 ثريا من الكريستال.

إن هذه المباني التي تتسم بالبذخ تلقي الضوء على الأسباب التي تحول  دون أن تؤدي الاستثمارات في مجال البنية التحنية  من دفع عجلة النمو، خصوصا مع غياب الحكم الرشيد.فغياب الشفافية والمحاسبة يؤدي إلى عدم معاقبة الإسراف في الإنفاق. 

ماذا تعني لك المساواة؟

Guest Blogger's picture

نحن الآن في عام 2011. وهناك اعتراف عالمي اليوم بحقوق المرأة. فالمزيد من الفتيات يذهبن الآن إلى المدرسة، الأمر الذي يضيق سريعا الفجوة بين الإناث والذكور في التعليم (وفي بعض الحالات يعكس الاتجاه السابق). وانخفضت معدلات الخصوبة أيضا انخفاضاً حاداً.

ومع ذلك، تشكل النساء، في جميع أنحاء العالم، أغلبية العمالة غير مدفوعة الأجر.ولا تتجاوز نسبة النساء 15 في المائة من ملاك الأراضي، كما توجد امرأة واحدة فقط من بين كل خمسة مشرعين في العالم. بالإضافة إلى ذلك، فإن مولودا واحداً من كل 10 مواليد يولد لأم يتراوح عمرها من 15 إلى 19 عاماً، وكلهن تقريباً في البلدان النامية. وما زال العنف ضد المرأة واسع الانتشار.

لقد حان الوقت لأن نزيد الفرص الاقتصادية المتاحة أمام المرأة ونرفع من نسبة مشاركتها في عملية اتخاذ القرار. لقد آن الأوان للتفكير بالمساواة بين الجنسين. فإذا كنت مهتماً بتحقيق المساواة:

في يومي 20-21 سبتمبر/أيلول 2011، سيستضيف البنك الدولي منتداه المفتوح الثالث، وهو حوار عالمي ينظر إلى التغييرات الواجب القيام بها من أجل تحقيق المساواة بين النساء والرجال في العالم. 

لا عيب في الفقر بل في الاستسلام له

Aida Haddad's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: Français

فاجأتني قصة الست غالية المنشورة في صحيفة الواشنطن بوست في السابع عشر من شهر آب أغسطس... لم ينته هذا المقال بانتهائي من قراءته، إذ بقي يدور في ذهني ويعصر قلبي.. أترى لأن غالية محمود انتقلت من كونها خادمة إلى كونها مذيعة تلفزيونية؟  أترى لأن الصحيفة توقفت عند قصة كهذه ورأتها تستحق النشر؟ أترى لأني عرفت قليلا عن محتوياتتقرير مراقبة أسعار الغذاء لمجموعة البنك الدولي الذي صدر قبل أيام والذي يشير إلى أن أسعار الغذاء العالمية وصلت مستويات عالية، وأن من شأن ذلك أن يعرض الفئات الأشدّ فقراً في بلدان العالم النامية لمخاطر مستمرة عند اقترانه باستمرار اضطراب الأسعار؟

كل يوم هو يوم عالمي للشباب

Guest Blogger's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

يحتفل الشباب في شتى أركان المعمورة بهذا العام على وجه الخصوص بشكل غير مألوف. وفي اليوم العالمي للشباب، أقف متأملة للأحداث التي تفجرت بأيدي الشباب ومن أجلهم.

ومن المفارقات أن فكرة إقامة يوم عام عالمي للشباب جاءت باقتراح من الرئيس التونسي زين العابدين بن علي الذي أجبر على التنحي تحت ضغط مطالب وتحركات الشباب. وبصفتي فتاة تونسية تبلغ من العمر اثنين وعشرين عاما وشاركت في أحداث عديدة للشباب داخل تونس وخارجها، اعتقدت بأن العام العالمي للشباب سيمتلئ كعادته بحلقات الدرس والاجتماعات والمؤتمرات، وسيشهد المزيد من الأمثلة على مدى اهتمام الحكومات بقضايا الشباب وتجاوبها معها. وقد توقعت أن أسمع المزيد من القرارات والوعود، وأن أشهد المزيد من احتفالات الشباب وأن أظل متفائلة كما كنت دائما وكما كان يطلب مني أن أكون على الدوام.

سمر المزغني كاتبة تونسية، دخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية مرتيْن كأصغر كاتبة في العالم في عام 2000 والأكثر انتاجية في عام 2002. 

الرقابة على الإنترنت: اتجاه سائد الآن

Guest Blogger's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

يرى الكثيرون بأن حجب المواقع الإلكترونية من الممارسات المعتادة لأغلب الأنظمة الاستبدادية.وقد نكون قد سمعنا عن جدار حماية الصين العظيم الإلكتروني - ذلك الجدار الخيالي الذي يفصل الإنترنت داخل الصين عن باقي المواقع العالمية، بما يسمح للحكومة أن تحجب بسهولة أي شيء لا يجتاز الفحص - لكن الصين ليست سوى واحدة من عشرات الدول التي تفرض رقابة على الانترنت.

وعموما، تحتل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مرتبة متدنية في هذا المجال. وبينما تستهدف بعض البلدان، مثل الإمارات العربية المتحدة والكويت وعمان، بشكل أساسي المحتويات التي تعد "مسيئة" أو "غير ملائمة"، لكن العملية تفضي في الكثير من الأحيان إلى رقابة على بعض مواقع التواصل الاجتماعي.

النصف الفارغ من الكوب

Jean-Pierre Chauffour's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

هل تمكنت الثورات العربية بالفعل تبديد ما يسميه البعض بالاستثناء العربي- أي فكرة مقاومة العرب أو حصانتهم بشكل ما للتحديث الاقتصادي والتحول إلى الديمقراطية؟ ففي أعقاب الانتفاضات الشعبية العارمة التي اجتاحت تونس ومصر وليبيا وسوريا وأجزاء أخرى من العالم العربي، يمكن الإجابة عن هذا السؤال بنعم. بعيداعن أي دعاوى بالتفرد، فإن ما يطلبه الشارع العربي هو ما ينشده كل فرد يعيش بالحد الأدنى من مستوى المعيشة: الكرامة والحرية. فهذه الدعوة إلى الكرامة تبعد كثيرا عن العقد الاجتماعي العربي الذي أعقب مرحلة الاستقلال والذي لم يتضمن أكثر من الدعم، والوظيفة الحكومية، ومزايا ومكاسب على حساب الحريةواذا استخدمنا تعبيرا اقتصاديا، فإن الثورات العربية حدثت لأن "سعر صرف" الاستحقاق بالحرية لم يعد صالحا وتعين تصحيحه. فقد كان شعار ثورة الياسمين "الكرامة قبل الخبز".

Pages