Syndicate content

الفقر

الاقتراب من حل لغز الفقر في العالم: حالة الجزائر

Gabriel Lara Ibarra's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français


لمجموعة البنك الدولي هدفان واضحان هما إنهاء الفقر بحلول عام 2030، وتعزيز الرخاء المشترك في كل بلد من البلدان النامية، وهما الهدفان اللذان تسترشد بهما عملياتنا وتحليلاتنا ومشورتنا بشأن السياسات.  لقد جعلت مجموعة البنك الدولي قياس الفقر المدقع هدفا صريحا لها، وتعهَّدت بالقيام بمتابعة دقيقة يُعوَّل عليها للسعي لبلوغ هذه الغاية.

الحلول دون الانهيار الاقتصادي في غزة، والإستفادة من إمكانات وادي الأردن

Shanta Devarajan's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français


من الممكن أن يشعر أي خبير اقتصادي يتعلق عمله بالضفة الغربية وقطاع غزة بالإحباط على نحو استثنائي. فمهما كان التحليل الذي أعده جيدًا، فإن مدلولات السياسات من هذا التحليل  يتم حجبها وعدم الاستفادة منها بسبب "الأوضاع السياسية".

مشاريع تنموية تساعد على استعادة الاستقرار في محافظة تعز باليمن

Abdulelah Taqi's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

 
تحسنت الأوضاع الأمنية نسبياً في كثير من مناطق الصراع بنهاية 2016 ليتمكن نحو مليون من إجمالي 3.2 مليون نازح يمني من العودة إلى ديارهم بعد معاناة شديدة. غير أن العائدين مازالوا يواجهون العديد من المعوقات في مناطقهم التي عادوا إليها. وذلك يزيد من صعوبة الحياة عليهم حيث يعاني غالبيتهم من نواحي ضعف بسبب تجربة المعاناة التي مروا بها.

اليمن .. هل يستعيد عافيته ؟!!

هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: Français

 

رغم التحديات التنموية  التى تواجهها  اليمن والتى جعلت من هذا البلد وعلى مدى سنوات عديدة  يتصدر قائمة البلدان الأكثر فقراً وجوعاً على مستوى المنطقة والعالم ، فضلاً عما كان وما يزال يعانيه مواطنيه من صعوبات كبيرة وتحديات جمة في الحصول على الخدمات الاساسية ، وارتفاع كبير في نسبة الامية ، وتدني مستوى الخدمات الصحية ، وصعوبة الحصول على المياه النظيفة الصالحة للشرب ، وخدمات الصرف الصحي الآمن ، فيما لا تزال  البطالة في أعلى مستوياتها وفق ما تؤكده التقارير الاحصائية الوطنية والدولية.

موارد تمويلية من البنك الدولي تساعد البرامج الطارئة في اليمن

Auke Lootsma's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français


يواجه اليمن أزمة سياسية وإنسانية وتنموية غير مسبوقة. حيث يعتبر اليمن أفقر بلد في المنطقة العربية منذ فترة طويلة وأكثرمن نصف سكانه كانوا يعيشون تحت خط الفقر قبل تفاقم الصراع الحالي. وفي الفترة الأخيرة ارتفع هذا العدد بشكل حاد، حيث يحتاج أكثر من 21.5 مليون شخص إلى مساعدات إنسانية الآن، وهو ما يقرب من 80% من سكان البلاد البالغ تعدادهم 28 مليون نسمة.

تحسين جمع البيانات للارتقاء برفاهة المواطن في الشرق الأوسط

Aziz Atamanov's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
Emad Abd Elhady l World Bank

شهدت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا  موجة من الصراعات و وعدم استقرار الأوضاع الاقتصادية، وفي الوقت الذي تتباين فيه أسباب الصراع، فإن الأثر السلبي الذي يتركه على أحوال الناس كبير.  واليوم، تعتبر المنطقة أكبر مستضيف للنازحين وعلاوة على ذلك فإنها تعتبر أكبر مصدر للنازحين قسراً في العالم.

البحث عن الفرص في صعيد مصر

Axel Baeumler's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français


يعيش ثلثا فقراء مصر أي ما يزيد على 12 مليون نسمة في الصعيد، حيث تتراجع مستوى التنمية الاقتصادية بشكل ملحوظ عن جميع أقاليم مصر الأخرى.  إن مجرد محاولة إيجاد حلول للشروع في  تحقيق نمو يقوده القطاع الخاص في الأقاليم المتأخرة مثل الصعيد يعتبر تحديًا إنمائيًا هائلًا.

إضافة بعد قانوني إلى الأبعاد المتعددة للفقر في العالم العربي

Paul Prettitore's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

Alexandria, Egypt - Emad Abdel Hady

في وقت سابق من هذا العام، نشر كل من برنامج سياسات المدن الكبرى ومركز الطفل والأسرة بمعهد بروكنجز دراسة مستفيضة عن الفقر والأعراق في الولايات المتحدة. تظهر الدراسة الأسباب التي تؤكد ضرورة النظر إلى الفقر من  عدة أبعاد تتضمن تدني دخل الأسرة، وقصور التعليم، وانعدام التأمين الصحي،  والتمركز المكاني للفقر، والبطالة، ولهذا ينبغي علينا أن ندرس سبل تفكيكها وبالتالي الحد منها.

بعد 20 عاما على بروتوكول باريس، هل حان الوقت لاتفاق جديد لفلسطين؟

Nur Nasser Eddin's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
 Ryan Rodrick Beiler l Shutterstock.com

كعادتنا في عطلات نهاية الأسبوع، ذهبت أنا وأصدقائي  مؤخراً إلى مدينة رام الله بالضفة الغربية في أحد أيام الأحد لتناول الإفطار في مقهى محلي والاستمتاع بالأيام الدافئة للربيع الفلسطيني. وبينما كنا جالسين نتبادل أطراف الحديث في أحوال معيشتنا، سمعنا حوارا يجري على المائدة المجاورة لنا، حيث كان خمسة شبان فلسطينيين يشكون من نقص الوظائف وفرص العمل. بدا أن هؤلاء الأصدقاء جميعا من خريجي الجامعات ويبحثون منذ شهور عن فرص عمل دون جدوى. وأشد ما لفت انتباهي هو أنهم كانوا جميعا يلقون اللوم في مشكلتهم على بروتوكول باريس، قائلين "إنه السبب في تخلُّف الاقتصاد الفلسطيني سنوات عما كان يجب أن يكون عليه!"

عودة السوريين إلى العمل ــ مكسب للبلدان المضيفة واللاجئين على حد سواء

John Speakman's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
 John Speakman l World Bank

على مدى الستة أسابيع الماضية كنت مستغرقًا في التفكير في كيفية تحقيق فرص عمل للسوريين في البلدان التي تستضيفهم، لا سيما، دول جوار سوريا. وتأملت في تجربتي في العمل على تطوير وتنمية القطاع الخاص في سوريا منذ نحو 10سنوات. ولأنني عملت، من الناحية الافتراضية، في جميع بلدان منطقة الشرق الأوسط تقريبًا ، فقد انبهرت بالإمكانات الصناعية الكامنة لهذا البلد، حيث تمتعت حواسي بكل مافي أسواق حلب ودمشق من القدرات الحرفية المبهرة  في صنع الأثاث والمشغولات اليدوية والأقمشة والحلويات.

Pages