Syndicate content

الاقتصاد العالمي

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والثورة الصناعية الرابعة... فرصة يجب اغتنامها

Ferid Belhaj's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français


إن المسار التقليدي للتصنيع في البلدان النامية ربما لم يعد متاحاً لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ولكن لا ينبغي أن يكون هذا مدعاةً للأسف، إذ أن طموحات وتطلعات سكان المنطقة من الشباب الحاصلين على حظ وافر من التعليم تتجاوز كثيراً خطوط تجميع السيارات. ويجدر الإشارة إلى أن إحلال الآلات محل البشر للقيام بأنماط العمل المتكرر لخطوط التجميع سيتزايد بشكل كبير في الفترة القادمة. وتُتيح الوتيرة السريعة للتطوُّر التكنولوجي الذي يُحرِّك هذه العملية أو ما يُطلَق عليها "الثورة الصناعية الرابعة" للبلدان النامية فرصاً جديدة، فرصاً ينبغي للمنطقة اغتنامها. 
 

الاستثمار في قدرات النساء لتعزيز النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

Lili Mottaghi's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

هناك امرأة واحدة من بين كل خمس نساء في سن العمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعمل في وظيفة مدفوعة الأجر أو تبحث بحثًا جادًا عن عمل. وفي الوقت الراهن، لا تشكل النساء سوى 21% من القوى العاملة ولا يسهمن سوى بنسبة 18% من إجمالي الناتج المحلي في هذه المنطقة. ولو شهد العقد الماضي تضييق الفجوة بين الجنسين في المشاركة في القوى العاملة لتضاعف معدل نمو إجمالي الناتج المحلي في المنطقة أو زاد بمقدار حوالي تريليون دولار من حيث الناتج التراكمي. ولكن بدلًا من ذلك، فقد امتدت الفجوة الحالية بين الجنسين في سوق العمل التقليدية إلى بقية قطاعات الاقتصاد، بما في ذلك قطاع التكنولوجيا، مما أثر في حصول النساء على الخدمات الرقمية واستخدامها. وبالمقارنة مع الرجال، فإن احتمال امتلاك النساء هواتف محمولة يقل بنسبة 9% واستخدام الإنترنت المحمول بنسبة 21%.

اللوائح التنظيمية الذكية هي المفتاح لخلق اقتصاد رقمي جديد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

Andrea Barone's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français

لا يمكن التأكيد على الدعوة إلى إحداث تحول في دور الدولة أكثر مما تضمنه التقرير الأخير للمرصد الاقتصادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ولكي ينجح "النهج الطموح" للاقتصاد الرقمي الجديد في إتاحة فرص نمو متكافئة وخلق ملايين الوظائف، يتعين على السلطات العامة في المنطقة أن تصبح هيئات تنظيمية فاعلة.

تونس: هل تنظر إلى الخلف أم إلى الأمام نحو المستقبل؟

Antonius Verheijen's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

حالفني الحظ بقضاء ساعة في نقاش لم يكن مخططا له مع مجموعة من الشباب التونسي الذين كانوا يزورون مكاتبنا. وكما هو الحال في كثير من هذه المناسبات، من الصعب ألا يعجب المرء بمستوى الطاقة والحماس اللتين يتميز بهما الشباب في هذه المنطقة. وما يبعث على الأمل حقيقة هو أن روح ريادة الأعمال تنبض بالحيوية والتألق في بلد ما تزال خدمات القطاع الخاص الموثوق فيها صعبة المنال، فما بالك بخدمات القطاع العام. إذا جمع الشخص بين طاقة الشباب والرسالة التي وردت في كلمة ألقاها مؤخرا وزير التنمية (الذي لا يقل حماسا) أمام مجموعة كبيرة من المستثمرين، سيتكون لدى المرء شعور بأن تونس تمضي بالفعل نحو المستقبل، وليس الماضي.
 

ولكن كالعادة، فإن الواقع أكثر تعقيدا، وكثيرا ما نجد أنفسنا أمام صورة معتمة أكثر لبلد يبدو أنه ينغلق على نفسه اقتصاديا. هذا هو واقع الحال الآن، بل وأكثر، إذ تتعرض تونس لضغوط هائلة من أجل ترتيب ماليتها العامة. وقد أفضى ذلك إلى بعض القرارات التي تتناقض مع رسالة الانفتاح والديناميكية التي يستشعرها المرء عندما يلتقي بالشباب التونسي. كل هذا يثير تساؤلا، لدخيل جديد مثلي، ألا وهو أي هذين العالمين المتوازيين هو الحقيقي، وكما يحدث في أفلام السينما، أيهما سينتصر في النهاية؟

هل أخفقت البيانات في التنبؤ بالانتفاضات العربية؟

Mohamed Younis's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
Cairo's Tahrir Square, Egypt. Hang Dinh / Shutterstock.com

في الفترة السابقة لاندلاع الانتفاضات العربية، كانت البيانات تلعب دورها في تضليل المتابعين للمنطقة. ولعل مصر وتونس أصدق الأمثلة على ذلك. فقد أنهت كلتا الدولتين العقد الأول من القرن الحالي بتطبيق ذلك النوع من الإصلاحات الاقتصادية الكلاسيكية التي كثيرا ما حظيت بإطراء المنظمات متعددة الأطراف والدولية. وقد ألقى الخبراء المتخصصون في البلدين من ذوي الكفاءات الرفيعة والمعرفة والنوايا الحسنة نظرة على الإصلاحات والمسارات التي سلكها إجمالي الناتج المحلي، ومؤشرات أخرى تقليدية، كمعدلات وفيات الرضع، وانخفاض معدلات الفقر، إلخ، وانتهوا إلى أن هاتين الدولتين كانتا تمضيان على مسار التصحيح المطرد، حتى وإن لم يكن كاملا. ومع هذا، لم تمض إلا أسابيع قليلة حتى انفجرت اضطرابات سياسية هائلة في الدولتين.

العالم العربي يتطور ولكنه ينمو بسعادة أقل:ما الذي يفسر هذه المفارقة؟

Elena Ianchovichina's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
Shutterstock l arindambanerjee

أحداث الربيع العربي أخذت العالم على حين غرة: فلم تكن هناك علامات واضحة على اقتراب هبوب عاصفة في منطقتي المشرق والمغرب العربي. وقد أظهرت المقاييس الموضوعية – التي تم استخدام الكثير منها بشكل منتظم – تحسنا تدريجيا في اقتصاد هذه الأجزاء من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التي كانت تنمو بوتيرة معتدلة، وكانت تحقق معدلات منخفضة وآخذة في التراجع للفقر المدقع، ومستوى منخفض-إلى-معتدل من التفاوتات في الدخل، وتراجع معدلات وفيات الأطفال وتزايد مستويات محو الأمية ومتوسط ​​العمر المتوقع.

بعد الاتفاق النووي: ما القادم على الصعيد الاقتصادي للإيرانيين؟

Amin Mohseni-Cheraghlou's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
 Thomas Koch l Shutterstock.com

أخيرا، تم التوصل إلى الاتفاق النووي الذي طال انتظاره بين إيران ومجموعة الخمس زائد واحد. وثمة الكثير من التشوق على الجبهات الاقتصادية. 

جعجعة بلا طحن؟ الآثار الاقتصادية "لغزوات اللاجئين"

Massimiliano Calì's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
Stranded Refugees and Migrants camp in Hungary - Spectral-Design l Shuterstock.com

إلى مواطني الاتحاد الأوروبي الذين يرون أن "غزو اللاجئين" المتواصل للاتحاد غير مستدام إقتصاديا  نقول: إذا كانت خبرات جيران سوريا شيئا يستحق النظر، فلعله ينبغي لكم أن تعيدوا النظر في موقفكم.

توترات أسواق الأسهم العالمية وتأثيرها على دول مجلس التعاون الخليجي

Jaime de Piniés Bianchi's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
 Fedor Selivanov l Shutterstock.com

كما أثَّر تباطؤ النمو في الصين وضعف التعافي الاقتصادي في أوروبا والولايات المتحدة في أسواق السلع الأولية.  غير أن أسعار النفط ظلت متماسكة إلى أن قررت السعودية في منتصف عام 2014 الدفاع عن حصتها في السوق بدلا من العمل لدعم الأسعار.  وأعقب ذلك انعكاس حاد لمسار أسعار النفط.

Pages