Syndicate content

25 عاما من التقدم لبلدان المؤسسة الدولية للتنمية

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | 中文 | Español | 日本語

تهدف المؤسسة الدولية للتنمية (IDA)، وهي ذراع البنك الدولي المعني بمساعدة أشد البلدان فقرا، إلى الحد من الفقر. وفي السنوات ال 25 الماضية حققت بلدان المؤسسة تقدما ملحوظا في العديد من المجالات.
 

قياس الأنظمة الجراحية: نموذج جديد لتعزيز الأنظمة الصحية

Josh Ng-Kamstra's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | 中文 | Français

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.


 

لا يزال أكثر من ثلثي السكان حول العالم غير قادرين على الحصول على خدمات مأمونة في مجال الرعاية الجراحية والتخدير وبأسعار معقولة عندما يحتاجون إليها. إن تأثير الأمراض الجراحية ليس بسيطا؛ وتشير التقديرات إلى أن المرض ينشأ عن ظروف تتطلب رعاية جراح. وتشير التقديرات إلى أن تكلفة هذه الظروف على البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل ستصل إلى 12.3 تريليون دولار في صورة خسائر في الناتج الاقتصادي بحلول عام 2030. وعلاوة على ذلك، فإن 81 مليون شخص يواجهون أزمات الإفلاس المالي بسبب النفقات التي يتكبدونها خلال تلقهيم للرعاية الجراحية كل عام.

يمثل تقديم الخدمات الجراحية أمرا بالغ الأهمية لتحقيق العديد من أهداف التنمية المستدامة: الصحة الجيدة والرفاه (الهدف رقم 3)؛ وإنهاء الفقر (الهدف رقم 1)؛ والمساواة بين الجنسين (الهدف رقم 5)، والحد من أوجه التفاوت وعدم الإنصاف (الهدف رقم 10).

يحتاج وصف الحصول على الخدمات الجراحية كطريقة للعلاج أو منصة للرعاية، في ظل توفر بيانات خاصة بكل بلد، إلى تفصيل دقيق لعناصر الحصول على هذه الخدمات والتي يمكن بناء عليها لكل حكومة وطنية أن تتدخل. وتحقيقا لهذه الغاية، وضع الدكتور جيم كيم تحديا أمام مجتمع الجراحة في عام 2014 بشأن وضع مؤشرات جراحية، جنبا إلى جنب مع "أهداف محددة بأطر زمنية" يمكن للعالم أن يطمح لتحقيقها.

هبوط معدلات النمو لاقتصاد بلدان الأسواق الناشئة والبلدان النامية المصدرة للسلع الأولية

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español

من المتوقع أن تنمو اقتصادات بلدان الأسواق الناشئة والبلدان النامية بنسبة 3.5%. إلا أن هناك اختلاف ملحوظ في التوقعات لمصدري ومستوردي السلع الأولية. إذ إن من المتوقع أن يتوسع اقتصاد بلدان الأسواق الناشئة والبلدان النامية المستوردة للسلع الأساسية بنسبة 5.8% عام 2016، فيما يتوقع أن يرتفع النمو في اقتصاد بلدان الأسواق الناشئة والبلدان النامية المصدرة للسلع الأولية بنسبة هزيلة تصل إلى 0.4% فقط.

 

تلبية احتياجات أكبر بتكاليف أقل: تقييم استهلاكنا وإنتاجنا

Edie Purdie's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.


يُستخدم ثلث الطاقة كلها لإنتاج الغذاء إلا أن ثلث الغذاء يُفقد أو يُهدر. . وإن توفير ربع هذا الغذاء المفقود من شأنه أن يكفي لإطعام 870 مليون شخص. "تلبية احتياجات أكبر وأفضل بتكاليف أقل" يعني تلبية الاحتياجات الأساسية للأفراد وتشجيع جودة أفضل للحياة وفي الوقت ذاته تقليل النفايات الضارة والتلوث. ويعد استخدام الموارد الطبيعية استخداماً أكثر كفاءة سبيلًا للتحسين أيضاً. يسعى الهدف 12 من أهداف التنمية المستدامة إلى ضمان أنماط استهلاك وإنتاج مستدامة.

إدارة الموارد الطبيعية بصورة أكثر كفاءة

صافي الوفورات المعدلة هو مؤشر يستخدم لقياس الاستخدام الكفء للأصول الطبيعية (الهدف 12-2). وهو يقيس الفرق بين الإنتاج والاستهلاك على الصعيد الوطني- أي التغير في ثروات بلد ما. ويأخذ صافي الوفورات المعدلة في الحسبان الاستثمار في رأس المال البشري وانخفاض قيمة رأس المال الثابت ونضوب الموارد الطبيعية وأضرار التلوث. وتشكل الوفورات الإيجابية الأساس لبناء الثروة والنمو المستقبلي. وتشير معدلات الوفورات السلبية إلى تراجع في الثروة وتنمية غير مستدامة. ويفيد صافي الوفورات المعدلة بشكل خاص في قياس ما إذا كانت البلدان التي تعتمد بشدة على الموارد الطبيعة توازن نضوب مواردها الطبيعية عن طريق استثمار الريع في أشكال أخرى من رأس المال المنتج وذلك من خلال التعليم على سبيل المثال. وتتجه البلدان ذات الدخل المنخفض والبلدان ذات الدخل الأقل من المتوسط التي تحقق أعلى مستويات الاعتماد على الموارد إلى تحقيق أقل مستويات من الوفورات.

الوضع العالمي للتدخين في خمسة أشكال

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文 | Español | Français

يقتل التبغ 6 ملايين شخص كل عام- بواقع شخص واحد كل ست ثوانٍ. وإذا تُرك هذا الوضع دون سيطرة، فقد يرتفع هذا الرقم إلى 8 ملايين شخص سنوياً بحلول 2030. وهذا هو السبب في الأهمية الكبيرة لجهود مثل قوانين التغليف البسيط التي أبرزها زميلي باتريسيو في مدونته و الاحتفال باليوم العالمي للامتناع عن تناول التبغ هذا العام.

اطلعت على تقديرات استخدام التبغ الصادرة عن المرصد الصحي العالمي التابع لمنظمة الصحة العالمية الواردة أدناه لتكوين فكرة أفضل عن أماكن وجود المدخنين وكيف تتغير معدلات التدخين بمرور الوقت وكيف تتباين بين الرجال والنساء. يمكنك الاطلاع على جميع البيانات والحسابات وراء الأشكال الواردة أدناه..

ما المطلوب للاستجابة للأزمات على المدى الطويل؟

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文

حجم وحصة كل المساعدات الإنسانية آخذة في الارتفاع. والاستجابة للأزمات على المدى الطويل تتطلب شراكة أكبر بين الجهات الإنسانية والإنمائية تتعدى حدود التمويل، لتشمل التخطيط الموجه نحو التنمية حول الوقاية والاستعداد، والاستجابة للأزمات.

رصد التحول الحضري في العالم

Chandan Deuskar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.



تشير الأمم المتحدة إلى أن حوالي 60 في المائة من الناس سيعيشون في مناطق حضرية بحلول 2030. وتتركز أغلب الزيادة المتوقعة في تعداد سكان المناطق الحضرية بواقع مليار نسمة بين الآن وعام 2030 في آسيا وأفريقيا، فكلتاهما في وسط عملية تحول ستؤدي إلى تغيير مساراتهما الاقتصادية والبيئية والاجتماعية والسياسية بشكل دائم.

يسعى الهدف 11 من أهداف التنمية المستدامة إلى ضمان أن تكون المدن والمستوطنات البشرية آمنة واحتوائية وقادرة على الصمود ومستدامة عن طريق استهداف المساكن والأحياء الفقيرة والنقل وعمليات التخطيط بالمشاركة والتراث الثقافي وإدارة المخلفات وجودة الهواء وإدارة مخاطر الكوارث وغيرها من المسائل.

أكثر من 200 نوع من النباتات مهدد بالانقراض في هذه البلدان

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 日本語 | Español

التنوع البيولوجي ضروري لحسن سير عمل النظم الإيكولوجية. وفي كل من هذه البلدان العشرين، فإن أكثر من 200 نوع من النباتات مهدد بالانقراض، وفقا للبيانات الصادرة عن الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة.

المساواة بين الجنسين: ما الذي تظهره البيانات في 2016؟

Eliana Rubiano-Matulevich's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.



الفوارق بين الرجال والنساء أقل وأصغر مما كانت عليه قبل 20 عاماً ولكن الفجوات الخطيرة مازالت قائمة



 

شهدنا تطوراً كبيراً في سد الفجوات بين الجنسين على مدار العقدين الماضيين، لا سيما في التعليم والصحة. وقللت أغلب البلدان الفوارق بين الفتيات والأولاد في الالتحاق بالمدارس الابتدائية وإتمامها وفي الانتقال إلى المدرسة الثانوية. ويعيش الرجال والنساء على حد سواء عمراً أطول وحياة أفضل من الناحية الصحية. ولكن الفجوات الخطيرة لا تزال مستمرة: فالنساء لا تتاح لهن سوى مجالات محدودة للحصول على فرص اقتصادية وتُقيد قدرتهن على اتخاذ قرارات بشأن حياتهن والتصرف فيها بطرق مختلفة - اتخاذ القرار والتصرف.

عقبات المساواة بين الجنسين

هناك فجوات ترتبط بالمعايير الاجتماعية المترسخة والتحيز الذي يكبل النساء والفتيات ويحول بينهن وبين تحقيق إمكاناتهن. إذ أن في كثير من البلدان، تواجه النساء نصوصاً قانونية تقيد قدرتهن على الوصول إلى الفرص-وهي تشمل اشتراط الحصول على إذن الزوج أو استخراج وثائق إضافية لفتح حساب مصرفي باسمهن. وينتشر العنف المستمر على أساس النوع ويعكس الخلل بين علاقات القوة في الأسرة والمجتمع بشكل أعم. وتحد مسؤولية النساء عن رعاية الأسرة وأداء الواجبات المنزلية، الضرورية للتكاثر الاجتماعي، من الوقت الذي يمكن لهن قضاؤه في عمل مدفوع الأجر وتعود بالضرر على الرجال.

يسعى الهدف 5 من أهداف التنمية المستدامة إلى "تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين كل النساء والفتيات" ويمثل فرصة لمعالجة المعوقات الهيكلية وإحداث نقلة في المعايير الاجتماعية، الأمر الذي يُحتمل أن يؤدي إلى تهيئة مسارات مستدامة للخروج من الفقر وتحقيق أهداف المساواة بين الجنسين الواردة في أجندة 2030.

إن إحداث تحول في المعايير المترسخة ليس بالمهمة اليسيرة. فثمة خطوة مهمة في هذه العملية تتمثل في تهيئة بيئة مواتية عن طريق تغيير الأطر القانونية. وقد اتخذت بلدان مختلفة خطوات مهمة في سن قوانين لحماية النساء من الممارسات الضارة: ففي 2016 يوجد 137 بلداً لديه قوانين بشأن العنف الأسري و149 بلداً يحظر زواج الأطفال أو يبطله. ومن ناحية أخرى، لا تزال كثير من البلدان لديها فوارق قانونية تؤثر على الفرص الاقتصادية للنساء. تفتقر حوالي 60 في المائة من البلدان الـ188 التي تتاح بيانات عنها إلى أطر قانونية توفر فرصاً متساوية في ممارسات التعيين ودفع أجور متساوية لأعمال متساوية أو السماح للنساء بأداء الأعمال نفسها مثل الرجال.

حماية الحياة على اليابسة من أجمل حماية الفقراء

Mahyar Eshragh Tabary's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.



تغطي الغابات 30 في المائة من مساحة اليابسة على سطح الأرض إلا أن حوالي 13 مليون هكتار تختفي كل عام رغم الجهود المبذولة لحمايتها. إذ فقد العالم في الفترة من 1990 إلى 2015 أكثر من 129 مليون هكتار- فيما يمثل أكثر من 3 في المائة من مساحة الغابات. ورغم الجهود المبذولة لحماية الغابات والموائل الطبيعية والتنوع البيولوجي، لا يزال أثر النشاط البشري على البيئة يؤثر على المجتمعات الأفقر في العالم، وتفرض إزالة الغابات والتصحر وفقدان التنوع البيولوجي كلها تحديات خطيرة. يسعى الهدف 15 من أهداف التنمية المستدامة إلى "حماية النظم الإيكولوجية البرية واستعادتها وتعزيز استخدامها على نحو مستدام، وإدارة الغابات على نحو مستدام، ومكافحة التصحر، ووقف تدهور الأراضي وعكس مساره، ووقف فقدان التنوع البيولوجي".

Pages