مدونات البنك الدولي
Syndicate content

مارس/آذار 2017

ماهي تكلفة تقزم الأطفال؟ وما هو العائد على برامج مكافحة التقزم؟

Emanuela Galasso's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español


الطفلة رقم 115181 في المسح السكاني والصحي الذي نتناوله عمرها 38 شهرا. لنسميها ماريا. شقيقها الأكبر، الطفل رقم 115201، عمره 51 شهرا. لنسميه أليخاندرو. رغم فارق الشهور الثلاثة عشر بينهما، فإن طول كل من ماريا وأليخاندرو يبلغ 92 سنتيمترا فقط. ماريا أقصر من سنها- فهي تقع ضمن المئين الثامن عشر من المؤشر المرجعي للتغذية الجيدة للأطفال. كان من المفترض أن يكون متوسط طولها 96 سنتيمترا في هذا العمر. أليخاندرو أقصر كثيرا- كان ينبغي أن يكون متوسط طوله في هذا العمر أعلى بعشرة سنتيمترات. فهو أقصر كثيرا بالنسبة لعمره حتى أنه أقل من المئين الأول الذي يقع عند قاع المؤشر المرجعي للتغذية الجيدة. عمليا، أليخاندرو مصاب بالتقزم- عند سالب 2.64 من الطول بالنسبة للعمر، بمعني أن طوله بالنسبة لعمره أقل بأكثر من نقطتين معياريتين من المتوسط المعياري المرجعي للسكان. 

ونظرا لأن كليهما قد تجاوز عامه الثاني، فإن فرصة نجاة ماريا من التقزم كبيرة بينما سيظل أليخاندرو يعاني من التقزم. وستكون فرصه في الحياة أسوأ بكثير من فرص شقيقته الأصغر. السبب وراء التقزم الشديد لأليخاندرو هو مزيج من التراكمات الناجمة عن التعرض لإصابات وسوء التغذية الحاد في رحم أمه وخلال الشهور الأولى من طفولته. أثرت كل هذه الأسباب مجتمعة على نموه، ليس فقط الجسماني بل أيضا والعقلي. ستتفوق عليه ماريا من حيث المهارات الإدراكية والاجتماعية والعاطفية وستظل متقدمة عليه. سيزداد وضع أليخاندرو سوءا في المدرسة وسيتركها مبكرا، وستكون قدرته على الكسب في الكبر أقل- وهذا بسبب تدني نمو مهاراته الإدراكية وقصره الشديد. وفي مراحل لاحقة من حياته، سيكون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض غير المعدية.

حان الوقت لاتخاذ إجراءات غير معتادة لمعالجة السل

Ronald Upenyu Mutasa's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
صورة من فيديو لمنجم في الجنوب الأفريقي، إعداد كيلفورد ديريك


لم ينل مرض السل القدر الملائم من التقدير لزمن طويل، كما كان يجري التعامل معه بعد فوات الأوان، وذلك على الرغم من أثره على الشرائح الأشد فقراً وتباعته الاقتصادية الجسام. وعلى مستوى العالم، شهد عام 2015 وحده 10.4 مليون مصاب بالسل، وتوفى 1.8 مليون شخص من هذا المرض، منهم 400 ألف كانوا يعانون من السل والإيدز. وتعتبر منطقة الجنوب الأفريقي مركز الإصابة بمرض السل، حيث تشير التقارير إلى وجود 134 حالة إصابة بين كل 100 ألف شخص سنويا مقابل المعدل العالمي الباغ 86 حالة بين كل 100 ألف شخص. وفي 2015، بدأت منظمة الصحة العالمية تجميع البلدان حسب ما تعانيه من أعباء بشأن مرض السل، والسل والإيدز، وعصيات السل المقاومة للعقاقير المتعددة؛ ووُجد أن كل بلدان الجنوب الأفريقي على وجه التقريب تتبع مجموعة أو أكثر من هذه المجموعات الثلاث.

لماذا يُعدّ فرض الضرائب على التحويلات فكرة سيئة

Dilip Ratha's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español


​في عام 2016، بلغ حجم تدفقات تحويلات العاملين المهاجرين إلى البلدان النامية 440 مليار دولار، أي ما يربو على ثلاثة أضعاف حجم تدفقات مساعدات التنمية الرسمية. وفي كثير

من البلدان، تمثل هذه التحويلات المالية أكبر مصادر النقد الأجنبي. ففي الهند والمكسيك، يُعد حجمها أكبر من حجم الاستثمار الأجنبي المباشر؛ وفي مصر، تتجاوز قيمة التحويلات إيرادات قناة السويس؛ أما في باكستان، فهي تتخطى احتياطيات النقد الأجنبي.

وفي الآونة الأخيرة، يدرس عدد من البلدان الغنية التي تستضيف عدداً كبيراً من المهاجرين فرض ضرائب على التحويلات إلى الخارج، وذلك من أجل زيادة إيراداتها من جهة، والحد من أعداد المهاجرين الذين لا يحملون الوثائق اللازمة من جهة أخرى. وتشمل قائمة البلدان التي تدرس هذا الأمر البحرين والكويت وسلطنة عُمان والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة. (في الولايات المتحدة، تفرض ولاية أوكلاهوما ضريبة على التحويلات مقدارها 5 دولارات على أول 500 دولار يتم تحويلها، و1٪ على تحويل أي مبلغ إضافي. وتدرس ولايتا جورجيا وأيوا فرض ضرائب قد تكون أوسع نطاقاً عن طريق فرض ضرائب ليس فقط على التحويلات المالية ولكن أيضاً على أي تحويلات أخرى. (راجع دراسة موهر 2016).

الجسر البلاستيكي: حل منخفض التكلفة، بالغ الأثر لمعالجة مخاطر المناخ

Oliver Whalley's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español
الجسر البلاستيكي: حل منخفض التكلفة، بالغ الأثر لمعالجة مخاطر المناخ
أنطوني دوت/فليكر

الجسور هي وصلات مهمة في شبكات النقل. في مواقعها عبر الممرات المائية، تتعرض الجسور للتأثيرات الكاملة للفيضانات والانهيارات الأرضية، وفي كثير من الأحيان تكون الجسور أول أجزاء البنية التحتية التي تتعرض للضرر الناتج عن وقوع كارثة ما. كما أن إصلاحها يحتاج لأسابيع وربما شهور. إلى جانب إلحاق أضرار مُكلفة بالبنية التحتية نفسها، فأن أي تعطل في خدمات الربط له تأثيرات كبيرة أيضا على الانتاجية الاقتصادية وقدرة الناس على الوصول إلى الخدمات الأساسية. وبينما تشير التوقعات إلى أن كثيرا من الأماكن سيشهد هطول أمطار أكثر تكرارا وشدة بسبب تغير المناخ، ستتفاقم المخاطر التي تواجهها الجسور. سيؤدي هطول المزيد من الأمطار إلى تدفق أكبر لمياه الأنهار وإلحاق المزيد من الأضرار بالجسور، لا سيما ما هو مصمم لمواجهة عواصف أصغر.

المرأة والمدن والفرص: دفاعا عن تأمين حقوق حيازة الأراضي

Klaus Deininger's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español


تأتي مسألة الأراضي والحيازة في صميم العديد من التحديات الإنمائية الملحة اليوم. فنسبة الأراضي المسجلة بصورة موثوقة لا تتعدى على الأكثر 10% من الأراضي الزراعية بأرياف أفريقيا. وخلال مؤتمر الأراضي والفقر السنوي الذي يعقد هذا الأسبوع بمقر البنك الدولي، سنسمع كيف تؤدي هذه الفجوة الشاسعة في توثيق حيازة الأراضي إلى حجب الفرص والخدمات عن الملايين من أفقر فئات البشر في العالم، وكيف تؤدي إلى زيادة التفاوت وعدم المساواة بين الجنسين، وتقوض الاستدامة البيئية.

ومما يبعث على التفاؤل، أنه سيكون هناك استعراض للعديد من الحالات التي تصدت فيها البلدان أو المدن أو المجتمعات المحلية لهذا التحدي بطرق مبتكرة. وتزيد المصادر الجديدة للبيانات والخيارات التكنولوجية كثيرا من إفساح المجال أمام تحسين حيازة الأراضي وربط الحيازة باستخدام الأراضي، وتشير إلى أن قيود السياسات واللوائح التنظيمية هي التي تحول في كثير من الأحيان دون الاعتراف بحقوق الفقراء في حيازة الأراضي. ومن شأن إزالة هذه العراقيل والتجريب الحذر للأساليب المنهجية منخفضة التكلفة أن يسمح بسرعة توسيع نطاق التغطية بالمستندات المعترف بها قانونا – مع ما لذلك من فوائد بعيدة المدى على التنمية.

إن لتأمين حقوق ملكية الأراضي وتحديدها تحديدا واضحا فوائد جمة، لاسيما بالنسبة للنساء والفئات الأخرى الأولى بالرعاية. أولا، يقدم تأمين الحقوق الحوافز المشجعة على الاستثمار في تحسين جودة إنتاجية الأراضي، ويثني عن الممارسات المضرة بالبيئة (على سبيل المثال، تجريف الأراضي.) في ملاوي، يخشى 22% من صغار المزارعين من انتزاع أراضيهم، وهو هاجس يؤدي إلى انخفاض الإنتاجية، لاسيما بين النساء، مما يكبد الاقتصاد الوطني ملايين الدولارات من الخسائر في المحصول.

المستوى التالي للتحوُّل الاقتصادي في أفريقيا

Jim Yong Kim's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français | Português

© البنك الدولي

اجتمع وزراء مالية مجموعة العشرين الأسبوع الماضي في ألمانيا لمناقشة التحديات الجسيمة التي يواجهها الاقتصاد العالمي من تغيُّر المناخ إلى الهجرة وحالات الطوارئ الإنسانية مثل المجاعة التي تكشَّفت في بعض أجزاء أفريقيا جنوب الصحراء والشرق الأوسط.

وقد غادرت المناقشات يحدوني التفاؤل من التعهُّد المشترك بالعمل لمعالجة هذه القضايا الحيوية. وشرحت لهم كيف تعمل مجموعة البنك الدولي على تقديم 1.6 مليار دولار على الأقل للبلدان التي تأثَّرت بالمجاعة، وتوجيه هذه الأموال لمساعدة أشد الفئات ضعفاً وحرماناً.

وكان من أهم التعهُّدات التي قُطِعَت في اجتماع مجموعة العشرين بقيادة ألمانيا هو ضرورة إيلاء أولوية أعلى للنمو والتنمية في أفريقيا جنوب الصحراء. وهناك أسباب كثيرة عدا المجاعة تجعل من الضروري زيادة تركيزنا على أفريقيا.

طائرة بدون طيار تصلح للأكل لتوفير مساعدات غذائية!

Magdalena Mis's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español
طائرة بدون طيار تصلح للأكل لتوفير مساعدات غذائية!


قد تصبح الطائرات بدون طيار المحملة بالمواد الغذائية والمياه والدواء قريباً أداة لا غنى عنها في حالات الطوارئ الإنسانية لتوصيل الإمدادات اللازمة لإنقاذ الحياة إلى المناطق النائية التي ضربتها الكوارث الطبيعية أو النزاعات، حسبما قاله مصممو هذه الطائرات يوم الإثنين.

وأضاف هؤلاء المصممون أن كل طائرة من هذا النوع يمكن أن تحمل 50 كيلوغراما من المواد الغذائية، وتصل تكلفتها إلى 150 جنيهاً إسترلينياً (187 دولاراً أمريكياً)، ويمكن أن تكون قادرة على إيصال إمدادات غذائية تكفي حتى 50 شخصاً في اليوم.

محاكاة نمو الوظائف عبر نماذج كلية

Camilo Mondragon-Velez's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
محاكاة نمو الوظائف عبر نماذج كلية
تهدف النماذج الكلية إلى تتبع الأثر المتضاعف للوظائف المولدة في جميع قطاعات الاقتصاد
من استثمارات القطاع الخاص والإجراءات التدخلية. تصوير: يانج أيجون/البنك الدولي


نقوم حاليا بإعداد نماذج محاكاة كلية لتقدير كيف تولد الاستثمارات والإجراءات التدخلية فرص العمل. وبعد أن أجرت مؤسسة التمويل الدولية، ذراع القطاع الخاص بمجموعة البنك الدولي، دراسة عن الوظائف، أنشئت شراكة ’فلنعمل’ لإعداد أدوات تتوصل إلى تقديرات للتأثيرات المباشرة وغير المباشرة والمُحفزة على الوظائف، وتنقيحها وتطبيقها. والنماذج الكلية من هذه الأدوات.

ونهدف من هذه النماذج إلى تتبع الأثر المتضاعف للوظائف المولدة في جميع قطاعات الاقتصاد من الاستثمارات والإجراءات التدخلية. ونقطة الانطلاق هي استثمار ما في قطاع ما. فالتأثيرات المباشرة على الوظائف والناجمة عن هذا النوع من الاستثمار مباشرة نسبيا. ويأتي الجزء المثير للاهتمام من القدرة على محاكاة ما يحدث لتوليد فرص عمل غير مباشرة في سلاسل الإمداد وشبكات التوزيع -القطاعات المتأثرة بالأثر المتضاعف الأولي، وكذلك للتأثيرات المُحفَّزة من التغييرات في الثروة والاستهلاك بسبب تأثيرات مباشرة وغير مباشرة على الوظائف. وبالإضافة إلى مجموع التقديرات للتأثيرات المباشرة وغير المباشرة والمُحفِّزة على الوظائف، يمكن أن توفر بعض النماذج الكلية توصيف أكثر ثراء للوظائف (حسب المهارات، أومستوى التعليم، أو الموقع، أو نوع الجنس، وغير ذلك) وتحليل الأثر على الوظائف في ظل ظروف اقتصادية متنوعة وتغييرات في السياسات، والتغيرات التكنولوجية، والصدمات الخارجية. ويجوز أيضا أن تتيح القدرة على محاكاة ديناميات خلق الوظائف وتدميرها على مر الزمن.

هل تحتاج إلى بيانات أم خرائط لموارد الطاقة الشمسية؟ لدينا تطبيق لهذا وذاك

Oliver Knight's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español


في الشهر الماضي، قام البنك الدولي بتدشين أطلس شمسي عالمي جديد: وهو أداة مجانية إلكترونية تسمح بالحصول على صور مقربة جدا لأي مكان في العالم (دقة الصورة ١ كيلومتر)، ويمكن لجميع البلدان النامية تنزيل الخرائط. وتمثل هذه الأداة التفاعلية الجديدة خبرا سارا للجميع – صانعي السياسات أو مطوري البرامج التجاريين – الذين كانوا يبحثون عن خرائط الموارد الشمسية أو بياناتها في الموارد العامة المتاحة المشوشة والمربكة أحيانا.

المستقبل هنا: اتجاهات تكنولوجية تصيغ عالم اللوجستيات حاليا

Karuna Ramakrishnan's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


التكنولوجيات المستجدة تغير مشهد اللوجستيات العالمية. والأدلة تتجلى في كل مكان: شركات اللوجستيات تستكشف أساطيل مستقلة وتوقف عمليات التخزين، وتبحث عن البيانات الكبيرة من أجل إدارة النقل والتحليلات التنبؤية. فشركات التعهيد الناشئة تستخدم نموذج أعمال عالي التكنولوجيا قليل الأصول. وتقدم منصات الوساطة الإلكترونية معلومات آنية من لحظة التسلّم إلى التسليم.

فكيف ستتعدل هذه التكنولوجيات الناشئة ونماذج الأعمال المتطورة وتُستخدم في البلدان النامية؟

تفكّر في الاتجاهات الثلاثة التي تتطور سريعا سواء في مجال اللوجستيات أو غيرها من المجالات، نهج القنوات الشاملة (الموحدّة)، واقتصاد المشاركة (الاقتصاد التشاركي)، والبيانات الكبيرة. وهذه الاتجاهات تتيح الفرصة لاقتصاد الأسواق الناشئة للقفز إلى الأمام سريعا على مسار التنمية. ومن المفيد تحليل سبب أهمية هذه الاتجاهات للبلدان النامية وكيف يجري تعديلها.

إن فرقنا في مركز مجموعة البنك الدولي للبنية التحتية والتنمية الحضرية بسنغافورة، والذي يعمل عبر كافة قطاعات الممارسات العالمية بالمجموعة، تجري هذه التحليلات، لمساعدتنا في تحديد كيفية تأثير اتجاهات التنمية على المنطقة. وفي هذه الحالة، بحث ’مختبر التعلّم’ في كيفية إحداث التكنولوجيات الناشئة ونماذج الأعمال المتطورة أثرا تحوّليا في النظم اللوجستية، لا في اقتصاد البلدان المتقدمة مثل سنغافورة فحسب، بل أيضا في البلدان النامية في منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ وغيرها من المناطق.

نهج لبناء مشروعات البنية التحتية

Philippe Valahu's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


يعتمد الاستثمار في البنية التحتية على المشروعات الراسخة جيدة التصميم التي يمكن لكل من الحكومات ومستثمري القطاع الخاص مساندتها بثقة. لكن على المستوى العالمي، فإن إعداد مثل هذه المشروعات يتسم بالضعف. وليس من قبيل المفاجأة، إذن، أن تقصر الاستثمارات الفعلية في البنية التحتية كثيرا عن حجم الطلب - تقدر فجوة البنية التحتية الناشئة عن ذلك بنحو تريليون دولار سنويا. وفي البلدان النامية الأشد فقرا، الوضع أسوأ: فمنذ عام 2012، شهدت هذه البلدان انخفاضا إجماليا في استثمارات القطاع الخاص في البنية التحتية مخلفا مليارات البشر دون خدمات أساسية، مثل الكهرباء والمياه النظيفة والصرف الصحي.

كيف يساعد فريق تنمية البنية الأساسية للقطاع الخاص الحكومات على إعداد مشروعات بنية تحتية ذات جدوى

هناك شواهد وفيرة على الدور التحفيزي الذي يمكن أن يلعبه الاستثمار في البنية التحتية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية. وهذا هو السبب في أن مجموعة تنمية البنية التحتية للقطاع الخاص- الذي بين أعضائه حكومات من سبعة بلدان ومجموعة البنك الدولي- يستهدف مشكلة إعداد مشروعات البنية التحتية. ويتكون مجموعة تنمية البنية التحتية للقطاع الخاص من ثماني شركات تعمل على نحو منفصل على إعداد مشروعات البنية التحتية المستدامة تجاريا والمساعدة في تمويلها بالبلدان النامية التي تضم أشكالا متنوعة من مشاركة القطاع الخاص. وتتولى شركات هذه المجموعة، مثل InfraCo Africa، وInfraCo Asia، وEmerging Africa Infrastructure Fund، وGuarantCo، وGreen Africa Power، تحديد فرص الاستثمار الممكنة، وفي بعض الحالات، تجري دراسات الجدوى اللازمة.

كل يوم نحتاج إلى اتخاذ إجراء للتحلي بالجرأة في التغيير

Jim Yong Kim's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


في عام 1909، تم تنظيم أول يوم عالمي للمرأة احتجاجا على ظروف العمل التي كانت تعاني منها المرأة في صناعة الملابس بمدينة نيويورك. ومنذ ذلك الحين، أخذ هذا اليوم في التطور حتى تحول إلى حركة عالمية لتحقيق التقدم نحو مساواة المرأة بالرجل والتي أصبح يُحتفل بها كل عام في اليوم العالمي للمرأة.

وما كان يصح منذ قرن مضى يصح اليوم أيضا: ما من بلد أو منظمة أو اقتصاد يمكنه أن يحقق إمكانياته بدون المشاركة الكاملة للمرأة والرجل على قدم المساواة. فإزالة عقبات التمييز ضد المرأة لا تؤدي إلى نمو اقتصادي فحسب، بل يستفيد منها أيضا الرجال والأولاد والأسر والشركات والمجتمع بأسره.

موضوع اليوم الدولي للمرأة هذا العام - "المرأة في عالم العمل المتغير: تناصف الكوكب بحلول عام 2030" - يناسب عالمنا سريع التغير. فقد أتاحت التكنولوجيا والثورة الرقمية فرصا هائلة، ولكن بدون تكافؤ الفرص، يمكن أن يتخلف الناس سريعا. يحث اليوم الدولي للمرأة، الذي يُحتفل به في الثامن من مارس/آذار، الجميع على أن نكون جريئين من أجل التغيير (BeBoldForChange#) وذلك للمساعدة في نشر ثقافة أفضل في العمل وخلق عالم أكثر شمولا ومساواة بين الجنسين.

استخدام الإعلام في الشرق الأوسط

Darejani Markozashvili's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: Français
أرني هويل/ البنك الدولي

تطورات جديدة وأوضاع عجيبة من المشهد الإعلامي العالمي المتغير: أشخاص، ومساحات، ونقاشات يطرحون اتجاهات ويقدمون فعاليات تستحوذ على اهتمامك وتشرح بيئة الإعلام في المستقبل وكيف ستختلف اختلافًا شديدًا عما هي الآن، ولن تتشابه كثيرًا مع ما مضى.

تضيق الفجوات الرقمية بين الأجيال والطبقات الاجتماعية في بلدان الشرق الأوسط، وفقا لتقرير نشرته جامعة نورثوسترن في قطر بالشراكة مع مؤسسة الدوحة للأفلام. يقدم هذا المسح الذي يشمل ستة بلدان (مصر ولبنان وقطر والسعودية وتونس والإمارات العربية المتحدة) مراجعة شاملة لاستخدام الإعلام في المنطقة. وفيما يلي بعض نتائج هذا التقرير:

الاتجاهات الثقافية

غالبية المواطنين في البلدان الستة تريد المزيد من الإعلام الترفيهي وفقا لثقافتهم وتاريخهم، وتتراوح النسبة بين 52% من التونسيين و90% من القطريين. استخدام الإعلام الترفيهي باللغة العربية واسع الانتشار، لكن استخدام الإنجليزية أقل كثيرا ويتراجع في بعض البلدان. أربعة فقط من كل عشرة مواطنين يشاهدون الأفلام الناطقة بالإنجليزية أو يدخلون على مواقع الإنترنت باللغة الإنجليزية. غالبية المواطنين يستهلكون محتوى ترفيهيا من إنتاج بلدان عربية، بينما تراجع استهلاكهم للمنتج الأمريكي من الأفلام، والتليفزيون، والموسيقي منذ عام 2014.

تمكين الفتيات والنساء عبر التعليم

Oni Lusk-Stover's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
 تحليل لنساء تتراوح أعمارهن بين 25 و34 عاما يبرز أهمية محور تركيز اليوم العالمي للمرأة 2017، #كن-جريئا-من-أجل-التغيير.   
(تصوير: جون إيزاك / البنك الدولي)

آباء يحبون أبناءهم.

الزراعة عمل شاق.

الطفل يقرأ كتابا.

الأطفال يجتهدون في المدرسة.

هذه هي العبارات التي طُلب من نساء تتراوح أعمارهن بين 25 و34 عاما- ذكرن أن أعلى مستوى تعليمي حصلن عليه هو المدرسة الابتدائية أو أقل - قراءتها ضمن استبيان للمرأة في إطار استقصاءات ديموجرافية وصحية.

وكانت النتيجة: لم تتمكن سوى نصف النساء البالغات من قراءة جملة بسيطة واحدة بالكامل.

تكريم القادة الذين أحدثوا أثرا (والتعلم منهم)

Donna Barne's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français
Winners of Jose Edgardo Campos Collaborative Leadership Awards
إيلولاهيا، بيتانكور، واليزر، رئيس البلدية باكاليوجا، موسى، صحراوي


أي نوع من القادة يمكن أن يحشد الناس معا من أجل الصالح العام، حتى وسط الآراء المتصادمة أو في خضم صراع حقيقي؟

هذه المسألة تقع في صميم منتدى القيادة العالمية 2017 الذي عُقد في السادس من مارس/آذار بشأن تزايد الحاجة إلى "قيادة تعاونية" في عصر تزايد استقطاب المجتمعات.

وشاركت في تنظيم هذا الحدث بالبنك الدولي الشراكة العالمية من أجل القيادة التعاونية في التنمية. واستكشف المنتدى كيفية التغلب على الانقسامات التي تتسم في كثير من الأحيان بالاتساع للتوصل إلى حلول شاملة، وكان من بين الحاضرين فيستوس ماجاي، رئيس بوتسوانا السابق ومفاوض السلام في جنوب السودان، وفرانك بيرل جونزاليس، كبير المفاوضين في محادثات السلام الكولومبية. وأقر المنتدى أيضا خمسة قادة من بنجلاديش وكولومبيا والفلبين وتونجا وتونس لقدرتهم الاستثنائية على تعبئة الناس والأفكار والموارد لمكافحة الفقر والتصدي للتحديات الإنمائية الأخرى. وهم أول المتلقين لجائزة غير نقدية، جوائز خوسيه إدجاردو كامبوس للقيادة التعاونية إحياء لذكرى إد كامبوس، خبير الاقتصاد السياسي المعروف بالبنك الدولي، عن أعماله في مكافحة الفساد وبناء المؤسسات. كان إد أيضا زعيما ملهما للغاية، وموسيقيا كبيرا.

النساء في عالَم العمل المُتغيِّر: المطلوب ليس مجرد زيادة الوظائف للنساء، وإنما أيضا تحسين نوعيتها

Namita Datta's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
آرني هويل / البنك الدولي.
مازالت معالجة الفروق بين الجنسين في معدلات المشاركة في قوة العمل شاغلا رئيسيا
في العديد من البلدان، ولكن الأهم من ذلك التركيز على نوعية
الوظائف وفرص العمل المتاحة للنساء. الصورة: آرني هويل / البنك الدولي.

تحت شعار "النساء في عالم العمل المتغير: تناصف الكوكب 50/50 بحلول عام 2030" يُشدِّد الاحتفال باليوم الدولي للمرأة هذا العام على أهمية المساواة والتمكين الاقتصادي. فحينما تُتيح مختلف البلدان للنساء مزيدا من الفرص للمشاركة في الاقتصاد، تتجاوز المنافع كثيرا حدود الفتاة أو المرأة لتصل إلى المجتمع والاقتصاد على اتساعه. إن التصدي للفجوات بين الجنسين في سبل الحصول على وظائف جيدة ليس هو الصواب الذي ينبغي توخيه من منظور حقوق الإنسان فحسب، وإنما هو أيضا اقتصاد يتسم بالذكاء. وتُظهِر دراسة حديثة أن زيادة مشاركة النساء في قوة العمل إلى حد المساواة مع الرجال قد تُؤدِّي إلى زيادة إجمالي الناتج المحلي في الولايات المتحدة 5%، وفي الإمارات العربية المتحدة 12%، وفي مصر 34%.

مشاركة القطاع الخاص لا غنى عنها للنجاح في تعميم المساواة بين الجنسين

Anabel Gonzalez's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
Visual News Associates / The World Bank


في حين نحتفل باليوم الدولي للمرأة، إذا كان هناك مفهوم واحد يجب ألا يغيب عن بالنا وأن نعطيه الأولوية على سائر المفاهيم الأخرى، فهو أنه من الضروري مراعاة المساواة بين الجنسين طوال أيام العام، وليس مجرد الاحتفال بها مرة واحدة كل عام.

لقد سمعتم ذلك من قبل وستسمعونه ثانيةً: لا يمكن للاقتصاد بلوغ أقصى إمكانياته إذا استمر منع نصف السكان من المشاركة بشكل كامل. وتحفِّز هذه الفكرة الأساسية مجموعة البنك الدولي حيث إنها تضاعف جهودها لمعالجة الفجوات في مجال المساواة بين الجنسين.

كيف يمكن للبلدان النامية أن تحقق أقصى فائدة من الثورة الرقمية؟

Nagy K. Hanna's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
كيف يمكن للبلدان النامية أن تحقق أقصى فائدة من الثورة الرقمية؟

أحدثت التكنولوجيا الرقمية تحولات ثورية في الاقتصاد العالمي. إلا أن الكثير من البلدان لم يتمتع بعد بكل المنافع الإنمائية للتكنولوجيا الرقمية، كالنمو الشامل والمستدام، وتحسين الإدارة العامة، والاستجابة في تقديم الخدمات. ونظرا لضخامة حجم التغيير في الميزة التنافسية التي يمكن أن تضفيها التكنولوجيا الرقمية على مستخدميها، فإن مخاطر البطء في الأخذ بها أو ضعف استخدامها يمكن أن تكون هائلة على الصناعات والحكومات والأفراد والشعوب. إذن كيف يمكن لواضعي السياسات أن يستفيدوا بنجاح من الثورة الرقمية في التنمية؟ هذا هو الدافع الذي كان وراء مؤلفي الجديد: إتقان التحول الرقمي (إميرالد، 2016).

من خبرتي الطويلة في مجال المساعدات الإنمائية، رأيت كيف أدى فقر المعلومات بأشكاله العديدة إلى افتقار التخطيط للسياسات والإدارة العامة للحقائق، وانفصاله عن الشركات، وعدم كفاءة الأسواق، وسوء الخدمات، وانعدام التمكين، وتفشي الفساد، وذلك على سبيل المثال لا الحصر. فطويلا ما تم تجاهل تكنولوجيا المعلومات والاتصال في فكر التنمية وممارساتها. ويظل العاملون في حقل التنمية وتكنولوجيا المعلومات والاتصال في معزل. وقد درست تجارب بعض البلدان الساعية إلى إحداث تحولات رقمية، ورصدت في العديد من الكتب الدروس الأساسية والملاحظات التي استخلصتها.

فالتحول الرقمي ليس معالجة تكنولوجية، أو خطة عمل أساسية، أو حدثا عابرا، أو استراتيجية واحدة تناسب الجميع. بل إنه بالأحرى عملية تعلم اجتماعية تستمر مع الزمن ويشارك فيها مختلف المعنيين. والهدف النهائي من هذه العملية هو الاستفادة من الثورة الرقمية العالمية لتلبية أولويات اجتماعية واقتصادية محددة خاصة بكل بلد. إنها سباق طويل المدى، وليست عدوا لمسافة قصيرة. فهي عملية مدفوعة برؤية وقيادة وابتكار وتعلم وشراكات بين الحكومات وأنشطة أعمال ومجتمع مدني.

إشراك المواطنين من أجل تحسين نتائج عملية التنمية

Sheila Jagannathan's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

يدشن مجمع التعليم المفتوح (OLC) التابع لمجموعة البنك الدولي دورة تعليمية مفتوحة مجانية واسعة النطاق (MOOC) خلال الفترة من 15 مارس/آذار وحتى 26 أبريل/نيسان - تحت عنوان "إشراك المواطنين: تغيير قواعد اللعبة من أجل التنمية"- وذلك من خلال منصة edX. ويعكف خبراء من جميع أنحاء العالم على إجراء تحليل نقدي لكيفية الاستفادة بأقصى قدر من الفاعلية من إشراك المواطنين لتحقيق النتائج الإنمائية المرجوة.

ومن خلال الدخول في شراكة مع مؤسسات كبرى - ككلية لندن للاقتصاد، ومعهد التنمية الخارجية، وموسوعة المشاركة (Participedia)، والتحالف العالمي لمشاركة المواطنين (CIVICUS) - بهدف تطوير محتوى كل أسبوع، تهدف الدورة التعليمية المفتوحة إلى تقديم أفضل المعارف وأحدث البحوث عن هذا الموضوع. وفي ضوء مشاركة أكثر من 25 ألف متعلم على مستوى العالم في الدورتين السابقتين، فإن الدورة الثالثة التي تحظى بشعبية كبيرة ستواصل العمل على بناء شبكة حقيقية من الممارسين.

لكن، ما أهمية إشراك المواطنين؟ في عالم يزداد ترابطا، يحظى إشراك المواطنين بأهمية بالغة من أجل تحسين نتائج عملية التنمية. لقد رأيناء في مختلف أنحاء العالم أنه عندما يشارك المواطنون، يكون بوسعهم الارتقاء بمستوى وضع السياسات وتقديم الخدمات.

وببساطة، إذا أردنا حل التحديات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية، لابد أن نأخذ بعين الاعتبار المعارف والخبرات والآراء والقيم التي يتمتع بها أكثر الأفراد تأثرا بها. إن إشراك المواطنين يتعلق بتمكين الناس من السيطرة على حياتهم، والاستمرار في إيجاد حلول لهذه التحديات، وتوفير معلومات تقييمية بشأن نوعية الخدمات المقدمة، وكذلك بإعطاء الفرصة للناس للتعبير عن آرائهم بحيث يكونوا جزءا لا يتجزأ من عملية التنمية.

ما الذي ستتعلمه؟ تستكشف دورة العلوم الاجتماعية إشراك المواطنين والدور النشط الذي يمكن أن يؤدونه في رسم السياسات العامة وتقديم الخدمات. وطوال الدورة، ستتعرف على البحوث والنظريات المتعلقة بإشراك المواطنين، وأمثلة عن كيفية عمل المواطنين والحكومات معا لتحسين مجتمعاتهم.

الأحياء البرية في العالم بحاجة إلى الشباب

Hasita Bhammar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español | 中文
The youth from the Turia community celebrating their first workshop on tiger conservation in the Pench Tiger Reserve
شباب من منطقة توريا يحتفلون بأول ورشة عمل لهم عن الحفاظ على النمور في محمية بينش للنمور

في عام 2010، بعد 15 يوما من تخرجي من الجامعة، وقفت أمام بوابة كبيرة عليها لافتة علاها الصدأ ترحب بي إلى "محمية بينش للنمور"، ولم يكن معي حينئذ سوى حقيبة ظهر وزجاجة ماء قديمة. إنها المحمية ذاتها التي ألهمت روديارد كبلينغ لكتابة مؤلفه الشهير "كتاب الأدغال Jungle Book". لكن المقابلات الصورية والمقالات القياسية ما كانت لتهيئني لهذه الوظيفة. كنت هناك لإنشاء جمعية غير ربحية صغيرة تتمثل رسالتها في إشراك الشباب من المنطقة المحلية القريبة من محمية النمور، وغرس حب الحفاظ على البيئة فيهم. وكنا نهدف، على وجه التحديد، إلى أن نغرس في عقول هؤلاء الشباب التزاما بحماية النمور التي تجوب المحمية وعددها 41 نمرا.