مدونات البنك الدولي
Syndicate content

Education

هل يتضمن الفقر النقدي جوانب الفقر كافة؟

Daniel Mahler's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

الفقر مفهوم معقد. ويرى كثيرون أنه من غير الممكن قياس جوانب الفقر المهمة من الناحية النقدية - ففي حقيقة الأمر، من أجل تحقيق النجاح في التصدي للفقر، يجب علينا قياسه من جميع جوانبه. يتضمن الإصدار الأخير من طبعة 2018 من تقرير الفقر والرخاء المشترك المحاولة الأولى للبنك الدولي لقياس الفقر المتعدد الأبعاد على مستوى عالمي . وللمقاييس العالمية للفقر المتعدد الأبعاد تاريخ حافل، ومن بين أبرز الأمثلة على ذلك الدليل العالمي للفقر المتعدد الأبعاد الذي يصدره سنويًا برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالتعاون مع مبادرة أكسفورد للفقر والتنمية البشرية.

يستوحي مقياس البنك الدولي للفقر المتعدد الأبعاد طريقة العمل والتوجيه من مثل هذه المقاييس الأخرى، إلا أنه يختلف عن الكثير منها في جانب واحد مهم وهو أن الفقر النقدي (والذي كان يُقاس باستهلاك يومي أقل من 1.90 دولار للفرد على أساس تعادل القوة الشرائية في عام 2011) مدرج كأحد أبعاد الفقر. وعلى الرغم من أن الفقر النقدي لا يتضمن بالتأكيد جميع أشكال الحرمان، فإنه يتضمن قدرة الأسرة على تلبية الاحتياجات الأساسية الضرورية من الغذاء، والمأوى، والملبس، والسلع الأخرى التي يمكن الحصول عليها عادة عن طريق الشراء من الأسواق (أو توفيرها ذاتيًا).

لماذا تتسرب الفتيات من التعليم؟ وماهي عواقب ذلك؟

Quentin Wodon's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

تسع من كل عشر فتيات على مستوى العالم يكملن تعليمهن الابتدائي، إلا أن ثلاثا فقط من بين كل أربع هن اللائي يكملن تعليمهن الإعدادي. ففي البلدان منخفضة الدخل، أقل من ثلثي الفتيات يكملن تعليمهن الابتدائي، وواحدة من بين كل ثلاثة يكملن تعليمهن الإعدادي. وعواقب تسرب الفتيات من التعليم مبكرا وخيمة. ويقدر تقرير صادر عن البنك الدولي الخسائر في إنتاج ومكاسب الفتيات طوال حياتهن نتيجة عدم إكمالهن 12 عاما من التعليم بما يتراوح بين 15 تريليون و 30 تريليون دولار عالميا. والسبب في ذلك هو أن الحاصلات على الشهادة الثانوية يكسبن ضعف نظيراتهن اللائي لم يحصلن على أي قدر من التعليم، بينما المكاسب التي يجنينها من التعليم الابتدائي أقل بكثير.
 
إن التعليم الثانوي لجميع الفتيات يجلب العديد من الفوائد الأخرى. فبإمكانه تقريبا القضاء على زواج الأطفال (الزواج قبل سنة 18) وتقليص حالات الحمل في سن الطفولة (الإنجاب قبل سن 18) ويمكن أيضا أن يخفض معدلات الخصوبة في البلدان ذات النمو السكاني المرتفع، ويزيد قدرة المرأة على اتخاذ القرار والحفاظ على صحتها النفسية. وأخيرا، يمكن أن يكون له فوائد جمة على صغار الأطفال، بما في ذلك تخفيض معدلات الوفاة وسوء التغذية بين الأطفال ممن هم دون سن الخامسة.

القطعة المفقودة: التعليم الشامل لذوي الإعاقة

Charlotte McClain-Nhlapo's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español
طفل مصاب بمتلازمة داون يستكشف هاتفه الذكي. تصوير/البنك الدولي


التزم العالم في عام 2015 بالهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة وهو" ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع، وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع". والهدف الرابع ليس هدفًا ملهمًا فحسب، بل هو جزء لا يتجزأ من رفاه مجتمعاتنا واقتصادنا، ومن نوعية حياة جميع الأفراد.

وفي وقتنا الحالي، يصل عدد الأطفال غير الملتحقين بالدراسة وهم في سن الالتحاق بالمدارس الابتدائية إلى 65 مليون طفل نصفهم تقريبًا من ذوي الإعاقة. وحتى الأطفال ذوي الإعاقة الذين يلتحقون بالمدارس يقل احتمال استكمال دراستهم بشكل كبير مقارنة بأقرانهم. وتشير بعض التقديرات إلى أن نسبة تخرج الأطفال ذوي الإعاقة تقل عن 5٪. ونتيجة ذلك، باتت نسبة البالغين من ذوي الإعاقة الملمين بالقراءة والكتابة 3% فقط في العالم، أما نسبة النساء ذوات الإعاقة الملمّات بالقراءة والكتابة فهي نسبة صادمة إذ لا تتجاوز 1% .

نظم النقل الشاملة ضرورية لتمكين المرأة والتنمية بشكل عام

Nato Kurshitashvili's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English Español
WRI Brasil Cidades Sustentáveis/Flickr

هل يعالج فصل النساء في وسائل النقل العام مشكلة التحرش والاعتداء الجنسيين الأوسع نطاقا، أم أنه مجرد التفاف حول المشكلة؟ وكيف يمكن للحكومات مكافحة التحرش الجنسي في وسائل النقل العام دون الفصل بين الجنسين فيها؟ وهل يسهم تشغيل المرأة بهذا القطاع في تصميم حلول أفضل لتحسين الأمن الشخصي للنساء في وسائل النقل العام وتعزيز قدرتهن على التنقُّل؟ ناقش خبراء من الجانبين هذه الأسئلة وغيرها في فعالية نُظِّمت مؤخراً عن "النساء كمستخدمات لوسائل النقل ومقدِّمات لخدمات النقل- ما يصلح وما لا يصلح" استضافها فريق النقل بالبنك الدولي. تكشف البيانات أنه رغم تعرُّض نسبة كبيرة من النساء في جميع أنحاء العالم للتحرش الجنسي في وسائل النقل العام، وغالباً ما يصل ذلك إلى نسب وبائية، فإن غالبية هذه الحالات لا يتم الإبلاغ عنها.

مهارة تنمية المهارات

Paula Villaseñor's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español

أصبحت المهارات من أهم الموضوعات - إن لم يكن أهمها على الإطلاق - في مجال التعليم، وخاصة عندما يسجل العالم أعلى مستويات التعليم في التاريخ. ولأن صناع السياسات أدركوا تحديدا أن زيادة سنوات الدراسة لم تتحول بالضرورة إلى مزيد من التعلّم أو تنمية المهارات أو النمو الاقتصادي، فقد بدأ معظم البلدان في تنفيذ إصلاحات التعليم القائم على الكفاءة تدريجيا، وخاصة في العقد الأول من القرن 21. والمثير للدهشة أن هذه الإصلاحات لم تنجح دائما في تحسين نتائج التعلم، أو على الأقل ليس بالوتيرة المتوقعة. وبالتالي، فإن السؤال الذي يُثار هنا هو: كيف يمكننا تعليم المهارات، عمليا، وفي كل فصل دراسي للتأكد من أن ما تم صياغته على مستوى السلطة التعليمية يتحول إلى نتائج قابلة للقياس لدى كل طالب؟

وعلى الرغم من عدم توفر تقارير كثيرة عن سياسات تنمية المهارات كما هو الآن، فإن معظمها يركز على التوصيات الرامية إلى تحديد النقص في المهارات وتنفيذ استراتيجيات تنمية المهارات على المستوى الإجمالي. ولسوء الحظ، فإن الأدلة عما يمكن أن يقوم به صناع السياسات على وجه التحديد للسماح بتنمية المهارات في المدارس هي أكثر محدودية. ومن خبرتي كصانع سياسات يقود برنامجا كبيرا لتنمية المهارات، فإن من الخطوات الحاسمة لتسهيل هذه العملية، وهي بسيطة وواضحة كما قد يبدو، استثمار ما يكفي من الوقت لتحديد المهارات التي سيتم تعليمها بأكبر قدر ممكن من التحديد.

انتظر، لكن ما هي بالضبط المهارات؟

المهارات هي القدرة على القيام بشيء جيد. في حين أن المعرفة تشير إلى الطريقة التي ندرك المعلومات ونفهمها ونتذكرها فإن المهارات تشير إلى الطريقة التي نختار بها المعرفة في مختلف الظروف ونستخدمها ونطبقها، مع مواجهة تحديات متنوعة وغالبا ما لا يمكن التنبؤ بها. فعند كتابة رسائل إلكترونية، على سبيل المثال: قد يعرف الشخص كيفية الكتابة، وربما يعرف ما هي الرسائل الإلكترونية، ولكن هذا لا يعني أنه يعرف كيفية كتابة رسالة إلكترونية بشكل جيد، ناهيك عن كيفية كتابتها في سياقات مختلفة، ولجمهور وأغراض مختلفة. وهكذا، فإن القدرة على الكتابة يختلف عن وجود مهارات الاتصال. في الواقع، ينطوي تعريف أكثر تقنية للمهارات - أو الكفاءات - على المعرفة والمهارات والمواقف والقيم، مما يعني أنه في مثال البريد الإلكتروني، لا يتوقع من ذلك الفرد استخدام قواعد اللغة بشكل جيد فحسب لكن أيضا إظهار التعاطف والاحترام.

تمكين الفتيات والنساء عبر التعليم

Oni Lusk-Stover's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
 تحليل لنساء تتراوح أعمارهن بين 25 و34 عاما يبرز أهمية محور تركيز اليوم العالمي للمرأة 2017، #كن-جريئا-من-أجل-التغيير.   
(تصوير: جون إيزاك / البنك الدولي)

آباء يحبون أبناءهم.

الزراعة عمل شاق.

الطفل يقرأ كتابا.

الأطفال يجتهدون في المدرسة.

هذه هي العبارات التي طُلب من نساء تتراوح أعمارهن بين 25 و34 عاما- ذكرن أن أعلى مستوى تعليمي حصلن عليه هو المدرسة الابتدائية أو أقل - قراءتها ضمن استبيان للمرأة في إطار استقصاءات ديموجرافية وصحية.

وكانت النتيجة: لم تتمكن سوى نصف النساء البالغات من قراءة جملة بسيطة واحدة بالكامل.

كيف يمكن للبلدان النامية أن تحقق أقصى فائدة من الثورة الرقمية؟

Nagy K. Hanna's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
كيف يمكن للبلدان النامية أن تحقق أقصى فائدة من الثورة الرقمية؟

أحدثت التكنولوجيا الرقمية تحولات ثورية في الاقتصاد العالمي. إلا أن الكثير من البلدان لم يتمتع بعد بكل المنافع الإنمائية للتكنولوجيا الرقمية، كالنمو الشامل والمستدام، وتحسين الإدارة العامة، والاستجابة في تقديم الخدمات. ونظرا لضخامة حجم التغيير في الميزة التنافسية التي يمكن أن تضفيها التكنولوجيا الرقمية على مستخدميها، فإن مخاطر البطء في الأخذ بها أو ضعف استخدامها يمكن أن تكون هائلة على الصناعات والحكومات والأفراد والشعوب. إذن كيف يمكن لواضعي السياسات أن يستفيدوا بنجاح من الثورة الرقمية في التنمية؟ هذا هو الدافع الذي كان وراء مؤلفي الجديد: إتقان التحول الرقمي (إميرالد، 2016).

من خبرتي الطويلة في مجال المساعدات الإنمائية، رأيت كيف أدى فقر المعلومات بأشكاله العديدة إلى افتقار التخطيط للسياسات والإدارة العامة للحقائق، وانفصاله عن الشركات، وعدم كفاءة الأسواق، وسوء الخدمات، وانعدام التمكين، وتفشي الفساد، وذلك على سبيل المثال لا الحصر. فطويلا ما تم تجاهل تكنولوجيا المعلومات والاتصال في فكر التنمية وممارساتها. ويظل العاملون في حقل التنمية وتكنولوجيا المعلومات والاتصال في معزل. وقد درست تجارب بعض البلدان الساعية إلى إحداث تحولات رقمية، ورصدت في العديد من الكتب الدروس الأساسية والملاحظات التي استخلصتها.

فالتحول الرقمي ليس معالجة تكنولوجية، أو خطة عمل أساسية، أو حدثا عابرا، أو استراتيجية واحدة تناسب الجميع. بل إنه بالأحرى عملية تعلم اجتماعية تستمر مع الزمن ويشارك فيها مختلف المعنيين. والهدف النهائي من هذه العملية هو الاستفادة من الثورة الرقمية العالمية لتلبية أولويات اجتماعية واقتصادية محددة خاصة بكل بلد. إنها سباق طويل المدى، وليست عدوا لمسافة قصيرة. فهي عملية مدفوعة برؤية وقيادة وابتكار وتعلم وشراكات بين الحكومات وأنشطة أعمال ومجتمع مدني.

برامج تدريبية ترفع سقف التوقعات للفتيات في الرياضيات والعلوم والتكنولوجيا

Juliana Guaqueta Ospina's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
 برامج تدريبية ترفع سقف التوقعات للفتيات في الرياضيات والعلوم والتكنولوجيا
لابوراتوريا Laboratoria، منظمة غير ربحية تنظم دورات تستمر ستة أشهر وتستهدف الفتيات من الأسر
المنخفضة الدخل التي تواجه عوائق كبيرة أمام الحصول على التعليم العالي. (تصوير: Laboratoria)


البرامج التدريبية المكثفة التي تنمي مهارات الترميز وغيرها من مهارات علوم الحاسوب وتربط الطلاب بالوظائف مباشرة تزداد شعبيتها الآن. ففي الولايات المتحدة، هناك بالفعل أكثر من 90 برنامج من هذه النوعية – وهي تزداد رسوخا في أمريكا اللاتينية أيضا، فتساعد على سد الفجوات بين الجنسين وفي المهارات بالمنطقة.

وقد قمت مؤخرا بجولة في برنامج مقصور على الفتيات في ليما ببيرو. ولدى دخولي إلى قاعات الدرس أثار إعجابي رؤية الفتيات مشغولات بالترميز. وعرضن علي أحلامهن: أن تصبح كل منهن "مطورة برامج كمبيوتر" تعمل مع طائفة واسعة من تقنيات البرمجيات، وأن تصبح مصممة تطبيقات UX، وتتعلم اللغة الإنجليزية، وتعمل مع فيسبوك أو جوجل. وتدرس الفتيات في لابوراتوريا، وهي منظمة غير ربحية تنظم دورات تستمر ستة أشهر ويتضمن اليوم 8 ساعات من الدراسة.

وتستهدف المنظمة الفتيات من الأسر المنخفضة الدخل التي تواجه عقبات كبيرة في الحصول على التعليم العالي.

خبراء الاقتصاد ولغة الأرقام

Pabsy Pabalan's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español | 中文



إلى كل من أصيب بالإحباط بسبب الأرقام- وأنا من بينهم.
 
أتذكر قبل الالتحاق بالجامعة مباشرة عندما سألني والداي ما هي الدرجة العلمية التي أريد أن أسعى للحصول عليها. حينها أجبت بغموض "أي شيء إلا الرياضيات". حتى خلال دراساتي العليا، اخترت درجة ليس بها سوى القليل من الرياضيات في منهجها الدراسي. ولكن من سخرية الأقدار أن ينتهي بي المطاف الآن إلى العمل بمجموعة البنك الدولي التي تمثل الأرقام لغتها الأساسية. لكن ثمة أنباء سارة، ليس فقط للمبتدئين من أمثالي، ولكن للجميع- وهي أن الأرقام يمكن أن تكون مدهشة ومفيدة بل ومسلية.
 
"رقمي المفضل" هي سلسلة مقتطفات على اليوتيوب تبين كيف يمكن للأرقام أن تمنحنا رؤية فريدة عن التنمية العالمية والإنسانية. فخبراء الاقتصاد بالبنك الدولي يتبادلون ما لديهم من حكايات عن أرقامهم المفضلة – ليثبتوا كيف يؤكد تألقهم (وحس الفكاهة لديهم) أن الأرقام جزء حيوي من حياتنا اليومية. وتظهر لقطات الفيديو أن الخبراء الاقتصاديين لا يتعاملون مع مجرد أرقام. بل إنهم يضفون عليها إحساسهم ورؤيتهم الشخصية إزاء قضايا ذات صلة في مختلف أنحاء العالم.

Pages