مدونات البنك الدولي
Syndicate content

global economy

تحويلات الأموال والحد من المخاطر: كشف أسطورة "المعاملات الأساسية"

Marco Nicoli's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
بنك  سوسيتيه جنرال موريتانيا فرع نواكشوط ©️ Arne Hoel


نحتفل يوم السبت 16 يونيو/ حزيران باليوم الدولي للتحويلات الأسرية للاعتراف بـ "المساهمات المالية الكبيرة التي يقدمها العاملون المهاجرون لرفاه أسرهم في الوطن وللتنمية المستدامة في بلدانهم الأصلية".

ونجد أن هذا هو الوقت المثالي للحديث عن اتجاه يواجهه مقدمو خدمات التحويلات الذين يعتمد عليهم المهاجرون لتحويل أموالهم عبر الحدود إلى أوطانهم.

خضعت صناعة خدمات التحويلات الدولية في السنوات الأخيرة لظاهرة ما يُسمى "الحد من المخاطر". وتعتقد البنوك أن قوانين مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب وممارسات إنفاذها جعلت خدمة مكاتب تحويل الأموال محفوفة بالمخاطر بشكل كبير من منظور قانوني وما يتعلق بمسألة السمعة. وباتت البنوك لا ترى أن الأرباح المتأتية من هذه المكاتب كافية لتبرر قدر الجهد المطلوب لإدارة هذه المخاطر المتزايدة.

أسعار الطاقة ترتفع 7% في مايو/أيار

John Baffes's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

أفادت النشرة الوردية للبنك الدولي (Pink Sheet) ارتفاع أسعار سلع الطاقة أكثر من 7% في مايو/أيار، مع زيادة أسعار الغاز الطبيعي الأمريكي (+27%)، والفحم (+12%)، والنفط (+7%).

وتغيرت أسعار السلع الأولية غير سلع الطاقة قليلا حيث وازنت زيادة نسبتها 1.4% في أسعار المشروبات انخفاضا بنسبة 2% في أسعار المواد الخام، وأسعار الأسمدة بنسبة 1.1%.

وارتفعت أسعار المعادن 0.4%، مدفوعة بزيادة أسعار النيكل (+3%) والألومنيوم (+2%).

وتراجعت أسعار المعادن النفيسة 2.1%، مدفوعة بتراجع مماثل في أسعار الذهب.

النشرة الوردية هي تقرير شهري يراقب تحركات أسعار السلع الأولية.

ثمانية أشكال بيانية تظهر أسباب انهيار أسعار النفط في الفترة 2014-2016، وفشل هذا الانهيار في تعزيز النشاط الاقتصادي

Marc Stocker's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English  |  Español

تحميل تقرير الآفاق الاقتصادية العالمية عدد يناير كانون الثاني 2018.
 

انهارت أسعار النفط في 2014-2016 بسبب تنامي الوفرة في المعروض، ولكن هذا الانهيار فشل في تحقيق الدفعة المطلوبة لنمو الاقتصاد العالمي الذي توقعه الكثيرون. ففي هذا الوضع، تراجعت الفائدة من انخفاض أسعار النفط تراجعا ملموسا بسبب ضعف استجابة النشاط الاقتصادي في الأسواق الناشئة الرئيسية المستوردة للنفط، وآثار الانكماش الحاد في استثمارات الطاقة على النشاط الاقتصادي الأمريكي، والركود المفاجئ في البلدان الرئيسية المصدرة للنفط.

أكبر انخفاض في أسعار النفط في التاريخ الحديث

في الفترة بين منتصف عام 2014 وأوائل عام 2016، واجه الاقتصاد العالمي واحدا من أكبر الانخفاضات في أسعار النفط في التاريخ الحديث. وكان انخفاض الأسعار بنسبة 70% خلال تلك الفترة واحدا من أكبر ثلاثة انخفاضات منذ الحرب العالمية الثانية، وهو الأطول منذ انهيارها عام 1986 بسبب العرض.

أسعار النفط الحقيقية

المصدر: البنك الدولي.
ملاحظات: يتم احتساب أسعار النفط الحقيقية على أساس السعر الاسمي المُخفّض بمؤشر قيمة وحدة المصنعين
الدولية، حيث 100 = 2010. متوسط النفط الخام بالبنك الدولي. الملاحظة الأخيرة كانت في نوفمبر تشرين الثاني 2017.

أسعار الطاقة والمعادن تنتعش

John Baffes's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文 | Français | Español


توقع البنك الدولي في عدد أبريل/نيسان 2017 من نشرة "آفاق أسواق السلع الأولية" ارتفاع أسعار السلع الصناعية في عام 2017، خاصة الطاقة والمعادن، فيما يتوقع أن تظل أسعار السلع الزراعية مستقرة.

ووفقا لتقديرات البنك الدولي، فمن المتوقع أن تصل أسعار النفط الخام المراقبة عن كثب إلى 55 دولارا للبرميل في المتوسط خلال 2017 ارتفاعا من 43 دولارا للبرميل في عام 2016، لتقفز إلى 60 دولارا في العام التالي. لم تتغير هذه التوقعات منذ أكتوبر تشرين/الأول، وهي من ناحية تعكس الآثار المتوازنة لتخفيضات الإنتاج التي اتفقت عليها الدول الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (الأوبيك) ومنتجون آخرون، ومن ناحية ازدهار صناعة النفط الصخري بأسرع من المتوقع في الولايات المتحدة. وتشير النشرة الجديدة إلى أن الطلب العالمي على النفط ينمو بقوة، وإن كان بإيقاع أبطأ من القفزة التي شهدها في عام 2015 بفعل انخفاض أسعاره.

إلا أن ثمة مخاطر كبيرة تحيط بأسعار النفط المتوقعة. فبالنسبة للعوامل المؤدية إلى ارتفاع أسعار النفط، فإن الطلب الأقوى والالتزام الأكبر من قبل أوبيك والمنتجين الآخرين بتدابير خفض الإنتاج يمكن أن يعجل بتحقيق التوازن. كما يمكن لأي توقف عن الإمدادات من قبل كبار المصدرين. ومن شأن أي قرار تتخذه أوبيك لتوسيع نطاق التخفيضات في الإنتاج أو أي زيادة في التخفيضات أن يدعم ارتفاع أسعار النفط.

ثلاثة عوامل حوّلت سنغافورة إلى مركز عالمي للخدمات اللوجستية

Yin Yin Lam's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
الماضي والحاضر ميناء سنغافورة حوالي عام 1900 (إلى اليسار) واليوم (إلى اليمين)
تصوير: KITLV/ بيتر جارنهوم عندما حصلت سنغافورة على استقلالها عام 1965


كان بلدا منخفض الدخل محدود الموارد محروما من البنية التحتية والاستثمارات وفرص العمل. وبعد عقود قليلة، تغيرت الصورة تماما. أصبحت سنغافورة واحدة من أغنى بلدان آسيا، يعود هذا في جانب كبير منه إلى ظهورها كأعلى مراكز الخدمات اللوجستية أداءً في المنطقة

الأرقام تتحدث عن نفسها. اليوم، أصبحت تلك المدينة الدولة الصغيرة حاضنة لأكبر ميناء للحاويات العابرة في العالم، حيث ترتبط بأكثر من 600 ميناء في العالم. واختير ميناء تشانجي السنغافوري أفضل ميناء في العالم يخدمه نحو 6800 رحلة جوية أسبوعيا إلى 330 مدينة. وفي النهاية، أصبحت قيمة التجارة لتلك الدولة الجزيرة تعادل 3.5 مثل إجمالي ناتجها المحلي.

بوابة TCdata360: سد الفجوات في البيانات المفتوحة للتجارة والتنافسية

Klaus Tilmes's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

أطلقت مجموعة البنك الدولي موقعا إلكترونيا جديدا للبيانات المفتوحة من أجل التجارة والتنافسية، وهو موقع بوابة بيانات التجارة والتنافسية TCdata360. جربه اليوم وشاركنا آراءك على تويتر من خلال هاشتاغ .#TCdata360

تعد البيانات المفتوحة، وهي الإحصاءات المتاحة للجميع مقابل رسوم بسيطة أو بدون رسوم على الإطلاق، مكونا أساسيا في مجال التنمية العالمية وهدفي مجموعة البنك الدولي لإنهاء الفقر وتعزيز الرخاء المشترك. كيف يمكننا قياس التقدم الذي تحقق نحو بلوغ هذين الهدفين بدون منهج يساعد في رصد المدى الذي وصلنا إليه؟

تخدم البيانات عالية الجودة والمتاحة مجانا العديد من أصحاب المصلحة المباشرة بطرق شتى. بالنسبة لنا معشر العاملين في مجال التنمية العالمية، فإن البيانات تساعدنا على وضع الأسس، وتحديد نوع السياسات الفاعلة، وتتبع مسار التقدم، وتقييم الأثر. وبالنسبة للقطاع الخاص، فإن البيانات المفتوحة تساعد الشركات على العمل بمزيد من الكفاءة، وعلى تحديد المجالات التي يمكن أن تجيد فيها الصناعات، ورصد مجالات الاستثمار الجديدة. كما يستفيد المواطنون من البيانات المفتوحة التي تيسر عليهم فهم ما تفعله الحكومات لمساعدتهم، ويمكن للبيانات الشفافة أن تساعد في تعزيز الثقة. أما القطاع العام فيستعمل البيانات بطرق شتى، منها تتبع التقدم بمقارنته بما حققه النظراء، وتحديد المجالات التي قد تتميز فيها البلدان أو تتخلف عن الركب.

وسط تفاقم المخاوف، هل يستطيع القادة أن يوفروا الحماية للفقراء؟

Sri Mulyani Indrawati's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français
© Ashraf Saad Allah AL-Saeed / World Bank
 

هناك من المتاعب ما يكفي ليقض مضاجع أي مسؤول عن صنع السياسات. وقد أثرت التقلبات الأخيرة على أسواق الأسهم الصينية والعالمية، وتراجعت أسعار السلع الأولية، فيما تفاقمت المخاوف الأمنية. كل هذا يثير تساؤلات جادة حول سلامة الاقتصاد العالمي. وقد يشهد هذا العام المزيد من المخاطر، وتحتدم خلاله التحديات والمخاوف بشأن مكافحة الفقر.

لقد انتهى عام 2015 بأنباء سعيدة: فلأول مرة في التاريخ، انخفض عدد الذين يعيشون في فقر مدقع إلى ما دون 10 في المائة من سكان العالم. وتمنح أهداف التنمية المستدامة الجديدة واتفاق باريس حول المناخ لجهودنا زخما لانتشال السبعمائة مليون إنسان الباقين من براثن الفقر بالتزامن مع تحقيق النمو الاقتصادي المراعي لتغير المناخ.

دليل البث المباشر على الإنترنت لاجتماعات الربيع 2015

Donna Barne's picture
هل أنت من المدونين عن قضايا التنمية كالأمن الغذائي، والاشتمال المالي، والصحة العامة العالمية، وغيرها؟

إنه وقت الربيع في واشنطن خلال عام مهم في مسيرة التنمية. وصل آلاف المسؤولين الحكوميين والصحفيين وممثلي المجتمع المدني ورؤساء الشركات والمؤسسات للمشاركة في اجتماعات الربيع لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي والتي تبدأ يوم 13 أبريل/نيسان.

ستكون هذه واحدة من آخر الملتقيات التي تعقد قبيل اتخاذ قرارات بشأن أولويات وأهداف التنمية في العالم على مدى الخمسة عشر عاما القادمة - وكيفية تمويلها. في الحقيقة سيتعلق الموضوع الوحيد على أجندة اجتماع لجنة التنمية يوم 18 أبريل/نيسان بأهداف التنمية وتمويلها بعد عام 2015.