مدونات البنك الدولي
Syndicate content

Lancet

ما السبب في حتمية وضرورة توسيع نطاق تغذية الأمهات والأطفال

Darejani Markozashvili's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English

تغذية الأمهات والأطفال مُحرِّك رئيسي من محركات التنمية المستدامة، لكن نحو 155 مليون طفل في أرجاء العالم مازالوا يعانون من التقزُّم (أطفال يقل طول قامتهم عن المتوسط بين أقرانهم في العمر). وتقول سلسلة المجلة الطبية لانسيت التي تعنى بنقص تغذية الأمهات والأطفال في إصدارها لعام 2008 إن "أكثر من ثلث وفيات الأطفال و11% من إجمالي أعباء الأمراض على مستوى العالم يُعزَى إلى نقص تغذية الأمهات والأطفال."

وتُظهِر تقديرات أحدث نشرتها في مايو/أيار 2017 اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية والبنك الدولي أن عدد الأطفال دون سن الخامسة من العمر الذين يعانون من التقزُّم انخفض من 254.2 مليون في عام 1990 إلى 154.8 مليون في 2016. ولكن على الرغم من هذا التقدُّم الكبير خلال الست والعشرين عاماً الماضية، فإن معاناة 154.8 مليون طفل من التقزُّم هو عدد مُذهِل.

المصدر: منظمة الصحة العالمية، واليونيسف، والبنك الدولي.

تغير المناخ، والصحة، وفرص التنمية المستدامة

James Close's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français
الناموسيات تحمي الأسرة في نيجيريا. آرني هويل/البنك الدولي

في مقال مشترك يعلق كل من جيمس كلوز، مدير البنك الدولي لشؤون تغير المناخ، وبولا كاباليرو، المديرة الأولى للممارسات العالمية المعنية بالبيئة والموارد الطبيعية بالبنك الدولي، وتيم إيفانز، والمدير الأول للصحة والتغذية والسكان بالبنك الدولي، على تقرير نشرته دورية لانسيت ويتناول أوجه كلٍ من محافظهم ويؤكدون على قيمة العمل الجماعي نحو الحلول الإنمائية. وفي تقرير جديد صدر اليوم، تقول لجنة لانسيت للصحة وتغير المناخ "إن التصدي لتغير المناخ يمكن أن يكون أعظم فرصة عالمية للصحة في القرن الحادي والعشرين." ومن بين توصياته، يدعو التقرير الحكومات إلى الاستثمار في البحوث والرقابة والمتابعة في مجال تغير المناخ والصحة العامة، وإلى زيادة التمويل لأنظمة الصحة المرنة إزاء المناخ في مختلف أنحاء العالم.

ونحن في البنك الدولي نتفق تماما مع ذلك.

فنحن نعلم أن تغير المناخ يزيد من أعباء العديد من الأمراض لدى الكثيرين، خاصة من يعيشون في البلدان النامية. فالضغوط الناجمة عن ارتفاع الحرارة، وسوء التغذية، وأمراض الإسهال كالكوليرا والأمراض المنقولة عن طريق الحشرات، مثل الملاريا وحمى الدنغ- يتغير كل منها في التوزيع، ويزداد الكثير منها انتشارا نتيجة تغير المناخ.

ومع هذا، فإن زيادة التنسيق بين أطراف المجتمع العالمي يمكن أن يساعد في قهر هذه الأخطار من أجل تحسين الصحة وإبطاء وتيرة تغير المناخ. وتنسجم العديد من توصيات التقرير مع جهودنا في مجال تغير المناخ، بما في ذلك زيادة التمويل للمرونة إزاء المناخ وتوسيع نطاق الحصول على الطاقة المتجددة.