مدونات البنك الدولي
Syndicate content

المساواة بين الجنسين

الأشجار والغابات عنصر رئيسي في مكافحة تغير المناخ والفقر. وكذلك المرأة

Patti Kristjanson's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français
Liberian woman's forest product market stand. © Gerardo Segura/World Bank
© جيراردو سيغورا / البنك الدولي 

وفقا لآلية الرصد العالمي للغابات التابعة للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة، فقد العالم في الفترة من 2001 إلى 2017، نحو 337 مليون هكتار من غطاء الأشجار المدارية، أي ما يعادل مساحة الهند.

ومن هنا يبدو أننا نخسر المعركة ضد إزالة الغابات المدارية، إن لم نكن بالفعل نتعرض لخسارة الحرب برمتها، كما نفقد فرصة كبيرة للتصدي لتغير المناخ (لو أن إزالة الغابات المدارية كانت بلدا لحلت في المرتبة الثالثة عالميا من حيث مستوى الانبعاثات الغازية)، والحد من الفقر. ثم إن هناك سؤالا رئيسيا وهو: ما الذي يمكن أن تفعله الحكومات والمستثمرون في قطاع الغابات والأطراف الفاعلة الأخرى بشكل مختلف لوقف هذه التوجهات المخيفة؟

تتمثل إحدى الطرق الرامية إلى تسريع جهودنا في المبادرة بدمج دور المرأة في تصميم جهود إحياء مناطق الغابات والحفاظ عليها. لم يفكر القائمون على تطوير برامج إعادة تأهيل الغابات إلا مؤخرا في تأثيرها على المرأة ومخاطر الفشل التي تقترن بتجاهل احتياجات المرأة وإسهاماتها المحتملة.

مشاركة المرأة في الحفاظ على الطبيعة: وضع يكسب فيه الجميع

Claudia Sobrevila's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français
© بيرنيما ديفي بارمان
.بيرنيما ديفي بارمان و "جيش هارغيلا " يتسلمان جائزة عن عملهما لحماية طائر أبو سعن الكبير من فصيلة اللقلق. الصورة: © بيرنيما ديفي بارمان

كان أحد الموضوعات المشتركة لعملنا في مشروعات الحفاظ على الطبيعة هو قلة الشبكات التي يمكن من خلالها للنساء طرح أفكارهن والتعلم من الآخرين الذين يقومون بالعمل نفسه.

من هنا انبثقت فكرة إنشاء شبكة نسائية بالكامل لدعم المرأة وتمكينها من العمل في مجال الحفاظ على الطبيعة. ويطلق على هذه الشبكة اسم وين (WiNN)، أي شبكة النساء المشاركات في الحفاظ على الطبيعة، التي أسسناها نحن الاثنتين في ذلك العام نفسه مع 12 امرأة أخرى.

المساواة بين الجنسين: إطلاق العنان للثروة الحقيقية للأمم

Annette Dixon's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español
© World Bank
© البنك الدولي

في الأسبوع الماضي، أصدرنا تقرير المرأة وأنشطة الأعمال والقانون الذي توصَّل إلى أنه على الرغم من التقدُّم الكبير الذي أحرزته العديد من البلدان في مجال تحسين الحقوق القانونية للمرأة على مدى السنوات العشر الماضية، فإن النساء مازلن لا يحصلن إلا على 75% من الحقوق القانونية المُعطاة للرجال في المتوسط. ونتيجةً لذلك، فإنهن يكن أقل قدرة على الحصول على الوظائف وبدء المشاريع واتخاذ القرارات الاقتصادية، وهو ما تكون له آثار اقتصادية تتخطى نطاق أسرهن ومجتمعاتهن المحلية.

أُعِدت هذه المدونة البحثية في الوقت المناسب لأنها تذكّرنا، بالتزامن مع احتفالنا باليوم العالمي للمرأة، بالعمل الذي لا يزال ينتظرنا: تُحرم النساء اللواتي لا يتمتعن بالحماية القانونية للالتحاق بالتعليم أو العمل خارج المنزل من حقهن في التعبير وإبداء الرأي والولاية على أنفسهن - ويعجزن عن الاستثمار في رأس المال البشري لصالح أنفسهن أو أسرهن. ومع سير مشروع رأس المال البشري على قدم وساق والعمل في الوقت الحالي مع أكثر من 50 بلداً على تحسين الاستثمارات في البشر، ستكون لوضع المساواة بين الجنسين على رأس جدول الأعمال أهمية بالغة في صياغة سياسات أفضل.

كل يوم في نظر المؤسسة الدولية للتنمية هو يوم للمرأة

Akihiko Nishio's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français | 日本語
Basira Basiratkha, principal of the Female Experimental High School in Herat, Afghanistan. Her school benefited from an IDA-supported program. © Graham Crouch/World Bank
باسيرة بصيرخة، مديرة المدرسة الثانوية التجريبية النسائية في هيرات، أفغانستان. استفادت مدرستها من البرنامج المدعوم من المؤسسة الدولية للتنمية. © غراهام كراوتش / البنك الدولي

إننا في البنك الدولي نؤمِن بأنه لا يمكن لأي بلد أو مجتمع محلي أو اقتصاد أن يحقق أقصى إمكانياته أو يتصدى لتحديات القرن الحادي والعشرين بدون المشاركة الكاملة والمتساوية للنساء والرجال، والفتيات والفتيان. ويصدُق هذا بدقة على البلدان النامية التي تساندها المؤسسة الدولية للتنمية - ذراع مجموعة البنك الدولي لمساندة أشد بلدان العالم فقرا.

لقد حقَّقت البلدان المؤهلة للاقتراض من المؤسسة الدولية للتنمية تقدُّما مُشجِّعا نحو سد الفجوات القائمة بين النساء والرجال في الأعوام الأخيرة، لاسيما في مجالي الصحة والتعليم. على سبيل المثال، من المتوقع أن تعيش النساء في البلدان المؤهلة للاقتراض من المؤسسة عمرا أطول من الرجال (66 عاما بالمقارنة مع 62 عاما). وفيما يتعلق بالتعليم، فقد لحقت الفتيات بالفتيان أو تفوقن عليهم في معدلات الالتحاق بالمدارس الابتدائية وإتمامها، وكذلك في الانتقال إلى التعليم الثانوي.

ماذا يحدث للنساء حينما يهجر الرجال الزراعة؟ عرض بعض الشواهد المستقاة من نيبال والسنغال

Anuja Kar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español
 Poverty Alleviation Fund II Project, Government of Nepal.
مزارعة صغار الحيازات في نيبال: مشروع صندوق التخفيف من حدة الفقر الثاني، حكومة نيبال.

قال كوفي عنان ذات مرة "لا توجد وسيلة إنمائية أكثر فعالية من تمكين المرأة." تصدق هذه الكلمات تماما في قطاع الزراعة: فتمكين النساء عامل حيوي لتحقيق نمو زراعي مستدام، وتحوُّل مُنصِف في المناطق الريفية. في يونيو/حزيران 2018، نشرنا تقريرا عنوانه "هجرة الذكور من الريف وعمل النساء وتمكينهن في الزراعة" يبحث في آثار الهجرة من الريف على حياة النساء اللاتي يبقين في أراضيهن الزراعية وسبل كسب أرزاقهن. ويستخدم هذا التقرير - الذي سيكون الأول في سلسلة من المطبوعات - بيانات مسوح استقصائية مبتكرة لاستخلاص الشواهد الدقيقة على آثار الهجرة من الريف على الجنسين.

فما أهمية ذلك؟ تُعد الهجرة على مستوى العالم مسألة مهمة على أجندة التنمية، وترتبط ارتباطا وثيقا بالزراعة في الكثير من البلدان. وتُظهِر الشواهد المتاحة أن الذكور يؤلفون في سائر أنحاء العالم الغالبية العظمى من المهاجرين من المناطق الريفية، وقد يُؤدِّي ذلك إلى تغيُّرات اجتماعية واقتصادية في المناطق الريفية، منها تغيُّرات في الأعراف التقليدية للعلاقات بين الجنسين. وباستخدام بيانات مأخوذة من اثنين من المسوح الاستقصائية القابلة للمقارنة لكل من نيبال والسنغال تم جمعها في الفترة بين أغسطس/آب ونوفمبر/تشرين الثاني 2017، قمنا بدراسة آثار هجرة الذكور من المناطق الريفية الزراعية في معظمها على عمل النساء وتمكينهن -- سواء في الزراعة أو في داخل الأسرة.

معالجة عدم المساواة بين الجنسين من خلال الاستثمارات في الإنصاف في مجال الصحة

Kristalina Georgieva's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español
© دومينيك شافيز/مرفق التمويل العالمي
© دومينيك شافيز/مرفق التمويل العالمي

حتى يومنا هذا، لا تزال النساء أقل حظًا وسعةً من الرجال في كل المجتمعات تقريبًا في أنحاء العالم. فأجورهن لا تزال أقل من أجور الرجال، ونسبتهن أقل في مجالات أنشطة الأعمال والحياة السياسية واتخاذ القرار، كما أن فرصهن في الحياة أقل إشراقا بدرجة كبيرة من فرص الرجال.

وهذا التفاوت لا شك يؤذينا جميعًا. فلو أن النساء حصلن على نفس أجور الرجال، لتحسنت أحوال العالم بنسبة 20%. ومن شأن تأخير الزواج المبكر في بلدان العالم النامية بضع سنوات فحسب أن يضيف أكثر من 500 مليار دولار إلى الناتج الاقتصادي العالمي السنوي بحلول عام 2030.

تيسير حصول النساء الأفغانيات على التعليم العالي

Muzhgan Aslami's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
طالبات يحضرن فصولهن الدراسية في جامعة كابول الطبية. بعدسة: رومي للاستشارات/البنك الدولي
طالبات يحضرن فصولهن الدراسية في جامعة كابول الطبية. بعدسة: رومي للاستشارات/البنك الدولي

بصفتي ناشطة في مجال حقوق المرأة كرَّست السنوات الست الماضية من حياتي لتمكين المرأة، أرى أن تيسير حصول النساء على التعليم ذو أهمية بالغة.

وهذا ما يحفز هِمَّتي في عملي في برنامج تطوير التعليم العالي في وزارة التعليم العالي، وهي الهيئة الرئيسية المسؤولة عن تقديم وتنظيم خدمات التعليم العالي في أفغانستان.

الشراكات بين القطاعين العام والخاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: جادة وقطعت شوطا طويلا

David Baxter's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
الشراكات بين القطاعين العام والخاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: جادة وقطعت شوطا طويلا


في وسط من البيئات المتغيرة المواتية للشراكات بين القطاع العام والخاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تم عقد منتدى الشراكة بين القطاعين العام والخاص الشهر الماضي في دبي مع التركيز على الشراكات الراسخة وإطلاق العنان لإمكانات هذه الشراكات في تنفيذ الرؤى الوطنية التي ستقود النمو الاقتصادي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

أهم النقاط التي خرجت بها هو أن الجهود الرامية إلى جذب مطورين ومستثمرين من القطاع الخاص للمشاركة في هذه الشراكات بالمنطقة جادة وقطعت شوطا طويلا. فقد كان الحضور قوياً، حيث شمل 120 من ممارسي الشراكات، من بينهم قادة وحدات الشراكة بين القطاعين العام والخاص بحكومات المنطقة وممثلين رفيعي المستوى عن وزارات دول مجلس التعاون الخليجي ومصرفيين ومستثمرين وموظفين حكوميين واستشاريين.

جاء في صدارة الموضوعات المطروحة الإعداد والمشتريات والإدارة في مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص. كما نوقشت العروض المقدمة دون دعوة، ورأى البعض أن لها ميزتها حين تقوم قوانين ومبادئ توجيهية فعالة بشأن الشراكات بتطبيقها، وتعمل وحدات الشراكة كمنظمين لتحديد ما إذا كانت العروض المقدمة دون دعوة تتضمن الابتكار والقيمة مقابل المال.

وأقر المشاركون بأنه في حالة نجاح برامج التنمية في البلدان، يجب تأمين المشروعات قيد الإعداد الخاصة بالشراكات وذلك من خلال ممارسات المشتريات القوية وأن قوانين ووحدات الشراكة ستلعب دورا أساسيا في إيجاد بيئات ملائمة للاستثمار.

النساء ينهضن لإطلاق العنان للفرص من أجل تنفيذ أهداف التنمية المستدامة

Mahmoud Mohieldin's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français
احتلت لوسي أوديوا المركز الأول في مبادرة "هي وأهداف التنمية المستدامة" ، وهي من رائدات الأعمال في تنزانيا. وتقوم شركتها، Women choice Industries على تعزيز أساليب أكثر أمانًا واستدامة للتعامل مع إدارة النظافة الصحية في أثناء فترة الحيض.
Womenchoice Industries © 


إن زيارة واحدة إلى أي مجتمع محلي ستجعلك ترى كيف أن المرأة تبث الحياة في كل جزء من أجزاء الاقتصاد بل المجتمع بأسره، سواءً أكان ذلك في الزراعة أو الرعاية الصحية أو التسويق أو المبيعات أو التصنيع أو الاختراع. وبفضل حضور المرأة في جميع مناحي الحياة، فإنها تقدم إسهامات ملموسة لأجندة 2030، بما في ذلك أهداف التنمية المستدامة البالغ عددها 17 هدفًا، وهي أكثر ما وضعه المجتمع الدولي لنفسه طموحًا من مجموعات الأهداف.

لماذا تدعم حقوق حيازة الأراضي التنمية

Mahmoud Mohieldin's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español

تشير الإحصاءات الرسمية إلى أن نسبة من تتوفر لديهم صكوك ملكية مسجلة لأراضيهم وبيوتهم وفقا للقانون لا تتجاوز 30% فقط من سكان العالم اليوم، ومن المرجح أن يعاني الفقراء والمهمشون سياسيا بشكل خاص من عدم وجود ضمانات لحيازة الأراضي. وما لم يتغير ذلك، سيكون من المستحيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي وضعتها الأمم المتحدة عام 2015.
 
بالنسبة للغالبية العظمى من الفئات الفقيرة والضعيفة في العالم، فإن ضمان حقوق الملكية، التي تشمل حيازة الأراضي، تعد ترفا صعب المنال. ومالم يتغير ذلك، سيكون من المستحيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة
 
تحدد حيازة الأراضي من الذي يستطيع استغلال الأراضي، وإلى متى، وبأي شروط.  وقد تتوقف ترتيبات الحيازة على القوانين والسياسات الرسمية والتقاليد العرفية. وإذا كانت هذه الترتيبات مضمونة، فسيتوفر لمستخدمي الأراضي الحافز ليس فقط لتطبيق أفضل الممارسات في استغلالها (ولنقل الانتباه إلى الآثار البيئية)، بل أيضا لزيادة الاستثمار فيها.  
 

Pages