شاهد فعاليات الاجتماعات السنوية حول مواضيع التنمية 10-13 أكتوبر/تشرين الأول. شارك بالتعليق والنقاش مع الخبراء. الفعاليات


مدونات البنك الدولي
Syndicate content

للمهارات الرقمية إمكانات ضخمة في إطلاق العنان للفرص الاقتصادية للشباب

Zubedah Robinson's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文 | Français | Español


مازال تقديم ما يحتاجه الشباب من تعليم ومهارات أحد التحديات الأكثر إلحاحًا في العالم. فعلى الصعيد العالمي، هناك أكثر من 260 مليون طفل وشاب غير ملتحقين بالمدرسة. والأسوأ من ذلك أن ما يقرب من 60% من أطفال المدارس الابتدائية في البلدان النامية يفشلون في تحقيق الحد الأدنى من الكفاءة في التعلم. بإضافة طبقة جديدة من التعقيد لهذا التحدي، تحول التكنولوجيا بسرعة المهارات المطلوبة للتنافس على الوظائف والوصول إلى الفرص الاقتصادية - كما هو موضح في تقرير عن التنمية في العالم 2019: الطبيعة المتغيرة للعمل الذي يصدر عن البنك الدولي. وبالنسبة للمناطق التي يوجد فيها عدد كبير من الشباب مثل جنوب آسيا وأفريقيا جنوب الصحراء، فقد حان الوقت للتدريب على المهارات الرقمية.

يحلّ اليوم الشباب الدولي يوم 12 أغسطس أب. موضوع هذا العام هو الفضاء الآمن للشباب والمساهمات التي يقدمونها نحو حرية التعبير والاحترام المتبادل والحوار البناء. من بين هذه الفضاءات توجد فضاءات مدنية وفضاءات عامة وفضاءات رقمية وفضاءات مادية. أنا شخصياً مهتمة جداً بمفهوم الفضاءات الرقمية، ليس لأنني متخصص في المشاركات الرقمية هنا في البنك الدولي، ولكن لأنني أعتقد أن مستقبل الغد سيكون متوافقاً للغاية مع التكنولوجيا.

في الواقع، شهدنا خلال السنوات القليلة الماضية ظهور العديد من المبادرات الجديدة التي تسعى إلى مساعدة الشباب على بناء مهارات التكنولوجيا والاتصال بالاقتصاد الرقمي العالمي.

في عام 2017، أطلقت مجموعة البنك الدولي برنامج XL Africa، وهو برنامج جديد لدعم كبار رواد الأعمال في أفريقيا. من بين أكثر من 900 طلب تم تلقيها لهذا البرنامج، تم اختيار 20 شركة ناشئة وحصلت على رأس المال في مرحلة مبكرة يتراوح بين 250 ألف دولار و1.5 مليون دولار. من رحم هذا المشروع، ولدت شركات مثل Pesabazaar، Edgepoint Digital و Asoko Insight، وهي تقدم الآن تكنولوجيا المعلومات والتأمين الصحي والبيانات والخدمات للعديد من الناس. وهناك شركة أخرى تقوم بتسهيل خلق فرص العمل من خلال العمل عبر الإنترنت هي شركة Andela، التي دربت 20 ألف مبرمج في جميع أنحاء أفريقيا.

في إقليم خيبر باختونكوا الباكستاني، يستضيف البنك الدولي قمة الشباب الرقمي كل عام منذ عام 2014. الهدف من القمة هو تثقيف وإلهام الجيل القادم من المبتكرين الرقميين في هذه المنطقة المتأثرة بالصراع، حيث 50% من الناس عمرهم 30 سنة أو أقل. يهدف البرنامج في عامه الخامس على التوالي إلى توفير 75 ألف وظيفة في قطاع التكنولوجيا، بما يتماشى مع الاستراتيجية الرقمية للبلاد.

في وقت سابق من هذا العام، وبالتعاون مع حكومة الجزائر، نظمت مجموعة البنك الدولي مؤتمر الشباب والتكنولوجيا والتمويل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كطريقة لتسليط الضوء على الابتكارات التي تستفيد من التكنولوجيا المعطلة مثل souq.com وCareem، و مناقشة طرق استخدام السكان الشباب المبدعين في المنطقة كمحرك للنمو.

في جامايكا، حيث تبلغ نسبة البطالة بين الشباب حوالي 30%، وفر مشروع مدعم من البنك الدولي التدريب لنحو 15 ألف شاب لشغل وظائف في الصناعات الرقمية والرسوم المتحركة.

بينما نضع اللمسات الأخيرة على التقرير القادم عن التنمية في العالم، فإننا ندعو الشباب إلى مشاركة أفكارهم معنا: كيف تستجيب الحكومات والمدن والشركات والناس للتكنولوجيا ومستقبل العمل؟ يمكنك تقديم الأمثلة الخاصة بك هنا للحصول على فرصة للفوز بمبلغ 5000 دولار!

التعليقات

أرسلت من قبل Hazem Albalushi في

لدي خبرة مباشرة وقريبة جداً قمت بعملها مع جوجل وهي العمل كمدرب متعاقد في مبادرة من جوجل اسمها "مهارات من جوجل" وكنت سعيد جدا بأعطاء دورات في مجال التسويق الرقمي والثقافة الرقمية. ما شد انتباهي واهتمامي هو حب المعرفة والانتباه والاثارة من المتدربين الأماراتيين الذين تراوحت أعمارهم من ١٠ أعوام حتى ٢٤ عام. كانوا شديدي الأنتباه والمشاركة خاصة. الكثير من المتدربين كان لهم تجربة بسيطة مع التجارة الالكترونية وخاصة فتح متجر عبر انستغرام، لكن عند نصحهم بضرورة عمل موقع الكتروني والتركيز عليه أكثر وفوائد هذا الشئ لهم كان أعينهم تضئ من أهمية هذه المعلومة ويعبروا عن أنهم سيقوموا بها فوراً. الدراسات تذكر أن واحد من خمسة ووظائف في ٢٠٢٠ وفي العالم العربي ستعتمد على الرقمية والتكنولوجيا اذا من المهم الأهتمام بهذا المجال جيداً.

أرسلت من قبل ibrahim ekresha في

اين ليبيا من هده المشاريع رغم ان ليبيا تتمتع بموارد بشريه ومواد خام للمشريع المستدامه

أضف تعليقا جديدا

Plain text

  • Allowed HTML tags: <br> <p>
  • تنقسم الأسطر والفقرات تلقائيا.