مدونات البنك الدولي
Syndicate content

Transport

تحليل البيانات من أجل تخطيط قطاع النقل: خمسة دروس من العمل الميداني

Tatiana Peralta Quiros's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español
 Justin De La Ornellas/Flickr


عندما نفكر فيما ستكون عليه وسائل النقل في المستقبل، فإن من الأمور الأساسية التي نعلمها هي أنها ستكون مليئة بالبيانات وقائمة عليها.

نسمع باستمرار عن الفرص غير المحدودة التي ينطوي عليها استخدام البيانات. ومع هذا، فثمة سؤال يطل برأسه لم تتم بعد الإجابة عليه: كيف ننتقل بشكل مستدام من البيانات إلى التخطيط؟ لا ينبغي أن تكون غاية الحكومات هي تكديس أكبر قدر من البيانات، بل بالأحرى "تحويل البيانات إلى معلومات، والمعلومات إلى رؤى." هذه الرؤى ستساعد على توجيه عملية التخطيط ووضع سياسات أفضل.

التعلم من اليابان:الشراكة بين القطاعين العام والخاص من أجل قدرة البنية التحتية على الصمود

Sanae Sasamori's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
MediaFOTO/PIXTA


في مارس / آذار 2011، ضرب اليابان زلزال ’شرق اليابان العظيم’، مما تسبب في كارثة تسونامي التي أسفرت عن وفاة أو فقدان 20 ألف شخص. وقد تأثرت بالكارثة الكبيرة مدينة سنداي، وهي عاصمة ولاية مياجي ومركز اقتصادي إقليمي. وفقد حوالي 500 ألف شخص من سكان المدينة إمكانية الوصول إلى المياه، وغمرت موجات تسونامي بالكامل المحطة الرئيسية لمعالجة المياه التي تستخدمها المدينة. كما دمرت 325 كيلومترا من السكك الحديدية الساحلية وأغرقت حوالي 100 كيلومتر من الطريق السريع الوطني في منطقة توهوكو، مما أدى على الفور إلى توقف النقل البري إلى المدن المدمرة التي تحتاج إلى المساعدة.

كيف يقوم قادة المدن بإنجاز الأمور؟ التعلم من رؤساء البلديات في اليابان

Sameh Wahba's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
مشاركون في حدث التعمّق التقني للمدن التنافسية يتمتعون بالسير عبر منطقة ميناتو ميراي 21 (وساعة عالمية في الخلفية)،
والتي تهدف إلى تركيز الأنشطة ذات القيمة المضافة العالية ونوعية حياة عالية في منطقة متكاملة بوسط مدينة يوكوهاما.
تصوير: TDLC


لم تعد مهمة رؤساء البلديات وقادة المدن تقتصر على توفير خدمات فعالة لمواطنيهم بالمدن. بل أصبح خلق فرص العمل يتصدر التحدي أمام التنمية الاقتصادية على الصعيد العالمي.

المستقبل هنا: اتجاهات تكنولوجية تصيغ عالم اللوجستيات حاليا

Karuna Ramakrishnan's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


التكنولوجيات المستجدة تغير مشهد اللوجستيات العالمية. والأدلة تتجلى في كل مكان: شركات اللوجستيات تستكشف أساطيل مستقلة وتوقف عمليات التخزين، وتبحث عن البيانات الكبيرة من أجل إدارة النقل والتحليلات التنبؤية. فشركات التعهيد الناشئة تستخدم نموذج أعمال عالي التكنولوجيا قليل الأصول. وتقدم منصات الوساطة الإلكترونية معلومات آنية من لحظة التسلّم إلى التسليم.

فكيف ستتعدل هذه التكنولوجيات الناشئة ونماذج الأعمال المتطورة وتُستخدم في البلدان النامية؟

تفكّر في الاتجاهات الثلاثة التي تتطور سريعا سواء في مجال اللوجستيات أو غيرها من المجالات، نهج القنوات الشاملة (الموحدّة)، واقتصاد المشاركة (الاقتصاد التشاركي)، والبيانات الكبيرة. وهذه الاتجاهات تتيح الفرصة لاقتصاد الأسواق الناشئة للقفز إلى الأمام سريعا على مسار التنمية. ومن المفيد تحليل سبب أهمية هذه الاتجاهات للبلدان النامية وكيف يجري تعديلها.

إن فرقنا في مركز مجموعة البنك الدولي للبنية التحتية والتنمية الحضرية بسنغافورة، والذي يعمل عبر كافة قطاعات الممارسات العالمية بالمجموعة، تجري هذه التحليلات، لمساعدتنا في تحديد كيفية تأثير اتجاهات التنمية على المنطقة. وفي هذه الحالة، بحث ’مختبر التعلّم’ في كيفية إحداث التكنولوجيات الناشئة ونماذج الأعمال المتطورة أثرا تحوّليا في النظم اللوجستية، لا في اقتصاد البلدان المتقدمة مثل سنغافورة فحسب، بل أيضا في البلدان النامية في منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ وغيرها من المناطق.

إذا نظرنا إلى الوراء: هل كان مطار الملكة علياء الدولي شراكة ناجحة بين القطاع العام والخاص؟

Alexandre Leigh's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


أحيانا ما يكون ممارسو شراكات القطاع العام والخاص مذنبين باعتقادهم أن التوقيع على الاتفاق هو نهاية القصة. ولا تستطيع أن تلومهم حقا. فإنشاء شراكة ناجحة عملية طويلة الأمد مع كثير من الجهات الفاعلة المعنية، لكل أولوياته. ويجب أن تتم المراجعات التفصيلية التقنية والاقتصادية والبيئية والاجتماعية للتأكد من جدوى المشروع وقابليته للحصول على قرض. وكثيرا ما تكون الإصلاحات القطاعية لازمة. ويجب أن يبقى الأطراف المعنية -بما في ذلك جمهور المواطنين- على علم تام بالتطورات. ويجب أن يكون العطاء التنافسي الحيوي لأي شراكة شفافا تماما، حتى لا يشك أحد في مشروعية النتائج. إنها عملية طويلة شاقة حتى النهاية، وأنا لا ألوم ممارسي هذه الشراكات من رفع العلم بمشقة وإعلان النصر ثم المضي قدما.

شراكة جديدة لتعزيز قدرة البنى التحتية لنُظم النقل على التكيف مع آثار تغير المناخ

Shomik Mehndiratta's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


منذ عام 2002، أدت المشاريع التي يدعمها البنك الدولي إلى تشييد أو إصلاح أكثر من 260 ألف كيلومتر من الطرق. وكي تتمكن هذه الاستثمارات واستثمارات البنك في نظم النقل في المستقبل فعليا من تحقيق تأثيرها المنشود وهو مساندة البنك في تحقيق هدفي إنهاء الفقر وتعزيز الرخاء المشترك، فإننا نعتقد أن من الأهمية بمكان أن تكون هذه الاستثمارات قادرة على التكيف مع المناخ والصمود في وجه التغيرات المناخية المحتملة.

ثلاثة عوامل حوّلت سنغافورة إلى مركز عالمي للخدمات اللوجستية

Yin Yin Lam's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English
الماضي والحاضر ميناء سنغافورة حوالي عام 1900 (إلى اليسار) واليوم (إلى اليمين)
تصوير: KITLV/ بيتر جارنهوم عندما حصلت سنغافورة على استقلالها عام 1965


كان بلدا منخفض الدخل محدود الموارد محروما من البنية التحتية والاستثمارات وفرص العمل. وبعد عقود قليلة، تغيرت الصورة تماما. أصبحت سنغافورة واحدة من أغنى بلدان آسيا، يعود هذا في جانب كبير منه إلى ظهورها كأعلى مراكز الخدمات اللوجستية أداءً في المنطقة

الأرقام تتحدث عن نفسها. اليوم، أصبحت تلك المدينة الدولة الصغيرة حاضنة لأكبر ميناء للحاويات العابرة في العالم، حيث ترتبط بأكثر من 600 ميناء في العالم. واختير ميناء تشانجي السنغافوري أفضل ميناء في العالم يخدمه نحو 6800 رحلة جوية أسبوعيا إلى 330 مدينة. وفي النهاية، أصبحت قيمة التجارة لتلك الدولة الجزيرة تعادل 3.5 مثل إجمالي ناتجها المحلي.

كيف يساعد وضع معايير مرجعية لقدرات الحكومات المتعلقة بالشراكات بين القطاعين العام والخاص على تحسين تقديم خدمات البنية التحتية

Clive Harris's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


من المسّلم به على نطاق واسع أن مدى نجاح الحكومات في إعداد مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص وتنفيذها وأعمال المشتريات الخاصة بها ضروري لاجتذاب التمويل و/أو الخبرة من القطاع الخاص، وضمان أن تُحقِّق هذه المشاريع أعلى جودة بأفضل تكلفة.

غير أنه حتى الآن لم تتوفَّر بيانات منهجية لقياس تلك القدرات لدى الحكومات. لكن هذا الوضع قد تغيَّر مع إصدار مجموعة البنك الدولي تقرير بعنوان المعايير المرجعية لإجراءات المشتريات في مشاريع الشراكات بين القطاعين العام والخاص 2017 الذي يقوم بجمع وعرض بيانات عملية ويمكن المقارنة بينها عن مشتريات مشاريع الشراكات بين القطاعين على نطاق واسع من خلال تقييم الأُطُر التنظيمية التي تحكم إجراءات المشتريات في هذه المشاريع في 82 بلدا. ويُقدِّم التقرير تحليلا للممارسات في أربعة مجالات، وهي إعداد مشاريع الشراكات بين القطاعين العام والخاص، والمشتريات الخاصة بها، وإدارة تعاقداتها، وإدارة العروض المُقدَّمة دون دعوة. وباستخدام مشروع للنقل البري السريع كدراسة حالة لضمان إمكانية المقارنة بينها، يعرض التقرير تحليلا للأطُر التنظيمية الوطنية، ويُقدِّم صورة لأوضاع المشتريات في نهاية مارس/آذار 2016 بإعطاء درجة تصنيفية لكل من المجالات الأربعة.

ماذا لو استطعنا مساعدة المدن على أن تخطط بمزيد من الكفاءة مستقبلها بانبعاثات كربونية أقل؟

Stephen Hammer's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English


إذا كان تغير المناخ هو الصورة اللغز، فإن المدن هي القطعة التي تقع في مركز الصورة. وقد عزز هذه الفكرة أكثر من 100 بلد حول العالم أكدت أن المدن هي العنصر الحرج في استراتيجياتها للحد من انبعاث غازات الدفيئة الواردة في خططها الوطنية للتدابير الوطنية المناخية والمدرجة في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ 2015.

ومنذ توقيع اتفاق باريس، عززت هذه البلدان من تركيزها على تحويل خطط الأنشطة المناخية إلى عمل. فماذا لو، كما يتساءل الكثيرون منا، استطعنا العثور على وسيلة تتسم بالكفاءة والفعالية من حيث مردود التكلفة لمساعدتها في وضع المدن - بالبلدان النامية والمتقدمة على السواء - على مسار من النمو منخفض الانبعاثات الكربونية؟

أداة التدابير المناخية من أجل الاستدامة الحضرية أداة التدابير المناخية من أجل الاستدامة الحضرية تم تدشينها خلال أسبوع المناخ الحالي في محاولة للقيام بهذه المهمة بالضبط. إنها أداة مجانية لوضع تصورات تعتمد على البيانات وتستطيع أن تساعد المدن في تحديد وترتيب أولويات التدابير المناخية للحد من انبعاثات الكربون وتحسين الكفاءة العامة وزيادة فرص العمل وتحسين سبل العيش.