مدونة تابعة للبنك الدولي حول القضايا التي تهم الشباب Youthink!
Syndicate content

خمسة أشياء تحتاجها للتعرف على الحكومة المفتوحة

Ravi Kumar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français | Русский

 

تعج شبكة الإنترنت بمقالات وتعليقات عن طريقة زيادة الانفتاح في الحكومة. فالحكومة المفتوحة تفيد الجميع. والغاية المنشودة هي أن تصبح الحكومات أكثر كفاءة واستجابة، ما يؤدي في النهاية إلى تحسين حياة المواطنين. وهنا بعض الإجابات البسيطة على تساؤلات عن الحكومة المفتوحة. بالطبع، تحتاج مثل هذه القائمة دوما إلى إبراء ذمة: هذا المقال لا يقدم لك فهما شاملا لحركة الحكومة المفتوحة. لكنه مجرد بداية.
 

1. ما هو المفتوح بالضبط في الحكومة المفتوحة؟ الحكومات المفتوحة هي بالضبط كالأبواب المفتوحة: الحكومات المفتوحة تنشر معلومات عن الميزانيات والتعاقدات والإنفاق والمساعدات لتكون متاحة مجانا للجمهور في شكل يتسنى للمواطن العادي أن يستوعبه. في باراغواي (e) ، يتم تدريب الصحفيين على تحليل بنود موازنة الحكومة (التي تنشرها على قاعدة بيانات إلكترونية) لاطلاع الجمهور على الحقائق بشكل أفضل. وهذا يزيد من سهولة توعية المواطن بكيفية تحديد الحكومة المخصصات واتخاذ القرارات المتعلقة بالأموال والموارد العامة. ومع هذا، وعلى نفس القدر من الأهمية، فإن الحكومة المفتوحة هي التي تدعو المواطنين بقوة للمشاركة في اتخاذ القرار الحكومي. ففي جمهورية الكونغو الديمقراطية، (e) يستخدم المواطنون هواتفهم المحمولة لكي يقرروا أين ينبغي أن توجه نسب معينة من الموازنة الاستثمارية للحكومات المحلية، سواء كانت للجسور أو المدارس أو أي أولوية أخرى. هذه العلاقة المتبادلة القائمة على المعلومات والتعاون هي ركيزة لقيام حكومة مفتوحة.

2. لماذا ينبغي أن تهتم بالحكومة المفتوحة؟ الماء الذي تشربه، والمدرسة الحكومية التي تدرس بها أطفالك، والطرق التي تستخدمها يوميا: الحكومة تستخدم الأموال العامة لإتاحة كل ذلك. في غضون هذه العملية، يتم التعامل في الأموال وتوقيع العقود. وتقدر الأموال التي تنفقها حكومات العالم مجتمعة على العقود وحدها بنحو 9.5 تريليون دولار- ومن ثم فعليك دور لتلعبه لكي تتيقن من أن نصيبك في هذه الأموال لا ينفق في عقود ضبابية ينجم عنه إنشاء مرافق معيبة ودون المستوى في البنية التحتية. وإذا كنت تعيش في بلد نام، فمن حقك التأكد من أن المساعدات الدولية تذهب إلى حيث ينبغي وإلى الغاية التي خصصت لها. وبغض النظر عن مكانك، وسواء كنت غنيا أو فقيرا، فإنك تتأثر بما إذا كانت الحكومة مفتوحة أو منغلقة.

3.هل هي إذن موجهة في الأساس لمكافحة الفساد؟ نعم ولا. عندما تكون الحكومة مفتوحة، يكون من الأيسر على المواطنين الاضطلاع بدور الرقيب لمكافحة ومنع الفساد وتدني الكفاءة. لكن مسألة الحكومة المفتوحة تتجاوز هذا: فهي تجعل الحكومات والمواطنين يعملون معا لتحقيق نتائج أفضل للجميع. فيمكنك أن تعلن أن حكومة ما خالية من الفساد لكنها تظل "منغلقة" وتنقصها الكفاءة حيث تنفق الأموال على مشاريع لا يحتاجها المواطنون. تتمثل إحدى القيم الأساسية للحكومة المفتوحة في عدم احتكار مجموعة واحدة من المواطنين الحلول لأكثر تحديات الحكم إلحاحا، وهذا هو السبب في كون الانفتاح والتعاون يمثلان عنصرين أساسيين. إذا عمل المواطنون والحكومات معا، يمكننا جميعا أن نشارك في إيجاد الحلول العملية للمشاكل العالقة منذ زمن.

4. ما هو الدليل على أن المواطنين يريدون هذا حقيقة؟ في أكتوبر/تشرين الأول 2013، تم إجراء مسح عالمي (e) سئل فيه المواطنون، من بين أشياء أخرى، عن مدى انفتاح حكومتهم في نظرهم. وقال 61 في المائة ممن سئلوا إنهم يريدون أن تكون حكومتهم أكثر انفتاحا. وللأرقام مغزى أكبر بالنسبة لمن استطلعت آراؤهم في الفئة العمرية 18-25 عاما: إذ تظهر نسبة 80 في المائة في منغوليا، و82 في المائة في إندونيسيا، و83 في المائة في المكسيك، وجود مطالبة أكثر قوة من جانب جيل الشباب الذي سيرث نجاح حكومته أو فشلها. وفي مسح منفصل (e) أجرته الأمم المتحدة وشركاؤها، تبين أن "الحكومة الأمينة والمستجيبة" هي من بين ثلاث أولويات قصوى (من مجموع 16 أولوية) للمواطنين الذين استطلعت آراؤهم في مختلف أنحاء العالم.

5. كيف يمكنني أن أشارك؟ لديك طائفة كبيرة من الخيارات. إذا كنت من بلد يشارك في شراكة الحكومة المفتوحة (e) يمكنك معرفة التزامات الحكومة وخطط العمل وكيفية تنفيذها. وإذا كنت من المهتمين بمتابعة العقود، قد يكون لدى بلدك قاعدة بيانات خاصة بهذه العقود (اضغط هنا)، يمكنك أن تنضم إلى حركة أوقفوا العقود السرية. (e) راجع أيضا بوابة البنك الدولي للبيانات المفتوحة. إليكم بعض الأفكار (e) عن كيفية استخدام هذه البيانات. شارك في المناقشات المتزايدة على تويتر OpenGovNow#، وشارك في سلسلة المناقشات (e) الخاصة بنا حول دور الشباب في الحكومات المفتوحة، ولا تنس الأدوات الأساسية المتاحة لك على الإنترنت والتي يمكنك استخدامها لتقديم التماسات لحكومتك، وحشد المجموعات والقيام بدور الرقيب.

في النهاية، فإن الإدارة العامة هي شأن يهم الجميع، والحكومة المفتوحة هي وسيلة جديدة للتأكد من أن القرارات التي تتخذها حكوماتنا اليوم تؤدي إلى مستقبل أفضل للجميع.

أضف تعليقا جديدا