aboumed taha (لم يتم التحقق)

يوليو/تموز 27, 2020

من هناك من لا يجد ما يأكل.لان عمله يومي.والحجر أثر عليه وعلى عائلته.ولا يسأل الناس الحافا.ما دام يرى أن هناك جشعا.اطغى من كورونا نفسها.لا نراهم.لماذا الكيل ميكائيل.