Syndicate content

5 أسباب لأهمية المياه للتنمية المستدامة

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français

22 مارس/آذار هو يوم المياه العالمي. وقد غطينا بالفعل 7 أشياء قد لا تعرفها عن المياه وسنعرض هنا 5 حقائق أخرى تظهر الارتباط بين المياه وكل من الصحة والطاقة والمناخ والزراعة والتوسع العمراني. لكن أولا:

هذه هي كل الأنهار والمجاري المائية في الولايات المتحدة على البر الأمريكي

Wide-660x357.jpg

الصورة عبر Wired

أعد نيلسون مينار هذه الخريطة المذهلة باستخدام بيانات من مجموعة بيانات المركز الوطني للهيدروغرافيا USGS National Hydrography Dataset. وهي تتضمن بعض المجاري المائية الجافة معظم أيام السنة لكن مازال لها قاع محدد وهي كالشرايين التي تنتشر في مختلف أنحاء جسد الإنسان فإنها تظهر الأهمية الحيوية للمياه في أي نظام إيكولوجي في بلد ما.

أكثر من 50% من سكان العالم في الريف يفتقرون إلى الصرف الصحي المحسن

Gráfico 1


حتى عام 2012، لم يكن لدى مليار شخص حول العالم مرحاض. ورغم أن أكثر من 1.9 مليار شخص حصلوا على مرافق صرف صحي محسن بين عامي 1990 و2012 (تتضمن مراحيض ومراحيض الحفرة ومراحيض ذات سيفونات) فمازال هناك اختلاف ضخم بين سكان الريف وسكان الحضر فيما يتعلق بإمكانية الوصول إلى مرافق الصرف الصحي. وتصل تكلفة مرافق الصرف الصحي في الريف إلى مليارات الدولارات سنويا.

2) من المتوقع أن تزيد المياه المستهلكة أثناء توليد الطاقة 85% بحلول عام 2035.

Gráfico 2


المياه لازمة لتوليد الطاقة: من استخراج الوقود الأحفوري ونقله ومعالجته إلى ري المحاصيل المستخدمة في إنتاج الوقود الحيوي. ووفقا لتقرير توقعات الطاقة العالمية 2012 World Energy Outlook 2012الذي تصدره وكالة الطاقة الدولية، سيزيد استهلاك الطاقة عالميا 35 في المائة بين عامي 2010 و2035. وخلال الفترة ذاتها من المتوقع أن يزيد استهلاك المياه 85 في المائة (سحب المياه وعدم إعادتها إلى مصدرها). ويفترض هذا التحرك نحو توليد الطاقة الكثيف الاستهلاك للمياه وزيادة استخدام الوقود الحيوي. ويمكن أن تعرف المزيد عن التحدي المتعلق بالطاقة والمياه من مبادرة البنك الدولي الطاقة العطشى.

3) في عام 2015، وصل الغطاء الجليدي في القطب الشمالي إلى أدنى مستوى قياسي منذ بدأ تسجيله عام 1979.

Screen Shot 2015-03-20 at 7.52.55 PM.png

صورة عبر Charctic Interactive Sea Ice Graph

يمثل حجم الجليد في البحار مؤشرا مناخيا مهما ويعتمد على سُمك الجليد ونطاقه (المنطقة التي يغطيها ما لا يقل عن 15% من جليد البحار والتي تتفاوت موسميا). ووفقا لمركز البيانات الوطني للثلوج والجليد في 25 فبراير/شباط 2015، فإن جليد المحيط المتجمد الشمالي وصل على الأرجح إلى أقصى نطاقه خلال العام عند 14.54 مليون كيلومتر مربع. وهذا النطاق الأقصى للغطاء الجليدي خلال العام الحالي كان هو أقل مستوى قياسي منذ بدء تسجيل البيانات بالأقمار الصناعية عام 1979. ويمكن أن تقرأ المزيد عن آثار تغير المناخ الحالية والمتوقعة فيما يتعلق بالمياه في تقرير البنك الدولي اخفضوا الحرارة.

 

وفيما يلي ملف بنسق GIF من فيديو المركز الوطني للهيدروغرافيا يظهر جليد المحيط المتجمد الشمالي من سبتمبر/أيلول 1979 حتى سبتمبر/أيلول 2014:

sea-ice-gif.gif

 

4) الزراعة تشكل 90% من استخدامات المياه في البلدان المنخفضة الدخل

Gráfico 3

على مستوى العالم، يستخدم أكثر من 70 في المائة من المياه العذبة التي يتم سحبها من البحيرات والأنهار والمياه الجوفية للري والزراعة، وترتفع هذه النسبة في البلدان المنخفضة الدخل إلى 90 في المائة. ونتيجة لزيادة الطلب، انخفض نصيب الفرد من المياه العذبة في العالم حوالي النصف خلال السنوات الخمسة والأربعين الماضية. ومع تزايد سكان العالم إلى حوالي 9.6 مليار نسمة بحلول عام 2050 فإن تلبية الطلب المتنامي على الغذاء سيتطلب استخدام مدخلات الزراعة بمزيد من الكفاءة.

 

5) أكثر من 96% من سكان الريف في العالم لديهم إمكانية الحصول على مصدر مياه محسنة

Gráfico 4


بحلول عام 2030، من المتوقع أن يصل عدد سكان الريف في البلدان النامية إلى حوالي 3.9 مليا ر نسمة. وتتركز ظاهرة تحول سكان الريف إلى الحضر في العالم النامي. ورغم أن إمكانية الحصول على مصادر المياه في المناطق الحضرية قوية، كما يشير فريق المياه بالأمم المتحدة، فإن هذه التقديرات لا تأخذ في اعتبارها جودة الخدمة أو مشاكل انقطاع المياه أو التطهير أو يسر التكلفة.

لماذا تمثل المياه أهمية لك؟

يمكن أن تزور صفحة فريق المياه بالبنك الدولي للحصول على مزيد من البيانات والموارد عن قضايا المياه. وإن لم تكن قد زرتها من قبل، اطلع على حملة wateris# على تويتر وربما يمكنك أن تقضي بضع دقائق لتوضح لماذا تمثل المياه أهمية لك.
 

World Bank Water Team

 

أضف تعليقا جديدا