Syndicate content

البيئة

تقديم الدليل الإلكتروني الجديد لمؤشرات التنمية العالمية: طريقة جديدة لاكتشاف بيانات التنمية

World Bank Data Team's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | 中文 | Français

مؤشرات التنمية العالمية هي حصيلة الإحصاءات الدولية الرئيسية التي يجمعها البنك الدولي سنوياً عن التنمية في العالم. وتتيح المؤشرات، التي تستفيد من المصادر المعترف بها رسميا والتي تشمل التقديرات الوطنية والإقليمية والعالمية، الوصول إلى حوالي 1600 مؤشر عن 217 اقتصادا تعود في بعض الأحيان إلى 50 عاما. وتساعد قاعدة البيانات المستخدمين- المحللين وواضعي السياسات والأكاديميين وكل من لديهم شغف بالأوضاع في العالم- للعثور على المعلومات المتعلقة بكافة أوجه التنمية، الحالية والسابقة.

يُذكر أن التقرير السنوي لمؤشرات التنمية العالمية كان متاحا حتى العام الماضي في نسخة مطبوعة أو بتنسيق pdf. وهذا العام، نقدم موقع مؤشرات التنمية العالمية: أداة جديدة للاكتشاف وبرنامج لسرد بياناتنا التي تصطحب المستخدمين وراء الكواليس مع معلومات عن نطاق تغطية البيانات ومعالجتها ومنهجياتها. ويهدف ذلك إلى تقديم دليل مفيد سهل المنال لقاعدة البيانات وتيسير سبل اكتشاف المستخدمين لنوعية المؤشرات المتاحة، وكيفية تجميعها، وكيفية عرضها بيانيا لتحليل اتجاهات التنمية.

إذن، ماذا يمكنك أن تفعل على الموقع الإلكتروني الجديد لمؤشرات التنمية العالمية؟

1. ابحث عن المؤشرات المتاحة بالموضوع

إن المؤشرات الواردة في موقع مؤشرات التنمية العالمية منظمة حسب ستة مواضيع: الفقر واللامساواة، والبشر، والبيئة، والاقتصاد، والدول والأسواق، والروابط العالمية. وتقدم كل صفحة مواضيعية عرضا عاما لفئة البيانات المتاحة، وقائمة من المؤشرات ذات الصلة والمعلومات عن المنهجيات المستخدمة على نطاق واسع والتحديات الحالية التي تواجه البيانات.

أطلس أهداف التنمية المستدامة 2018: المرشد المرئي الكامل والجديد للبيانات والتنمية

World Bank Data Team's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français
تحميل PDF - 30Mb / عبر الانترنت

"البنك الدولي هو واحد من أكبر منتجي بيانات وبحوث التنمية في العالم. بيد أن مسؤوليتنا لا تتوقف عند إتاحة سلع النفع العالمية هذه؛ فنحن في حاجة إلى تيسير فهمها لدى الجمهور العام. عندما يتقاسم الجمهور وواضعو السياسات رؤيتهم للعالم بناء على أدلة، يصبح من الممكن تحقيق تقدم حقيقي على صعيد التنمية الاجتماعية والاقتصادية، كتحقيق أهداف التنمية المستدامة."

شانتا ديفاراجان

يسرنا الإعلان عن إصدار أطلس أهداف التنمية المستدامة 2018. وتعرض المطبوعة الجديدة، التي تحتوي على أكثر من 180 خريطة ورسما بيانيا، مدى التقدم الذي تحققه المجتمعات نحو بلوغ الأهداف السبع عشرة للتنمية المستدامة.

ويزخر الأطلس بالعروض المرئية للبيانات مرفقة بالشروح بحيث يمكن إعادة إنتاجها وبنائها من البيانات والمراجع الأصلية. ويمكنك الاطلاع على أطلس أهداف التنمية المستدامة على الإنترنت، وتنزيله بملف PDF والدخول على البيانات والكود المرجعي للأرقام. لم يكن ليتسنى إنتاج هذا الأطلس لولا جهود خبراء الإحصاء وعلماء البيانات الذين يعملون في الهيئات الوطنية والدولية بمختلف أنحاء العالم. وقد وضع بالاشتراك مع مهنيين بشتى فرق البيانات والبحوث لدى البنك الدولي، وقطاعات الممارسات العالمية. 

ما هي البلدان الأكثر رطوبة في العالم؟

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Français | Español

لدى أفريقيا أقل الشبكات تطورا في العالم لرصد الطقس والمياه والمناخ، حيث لا تبلّغ نصف محطاتها الجوية بيانات دقيقة. ويُعزى إلى المخاطر الهيدرولوجية والجوية 90% من مجموع الخسائر الناجمة عن الكوارث في جميع أنحاء العالم. إن القدرة على فهم المخاطر والكوارث الطبيعية والتنبؤ بها وتحذير المواطنين منها تزيد من قدرة الحكومات على الحد من المخاطر الاقتصادية وإنقاذ الأرواح.

وتبين بحوث البنك الدولي أنه بوسع مختلف البلدان أن توفّر 13 مليار دولار سنويا من الخسائر في الأصول وحدها عن طريق الاستثمار في الخدمات الهيدرولوجية والجوية. وفي الأسبوع الحالي، يُقر أول منتدى وزاري في أفريقيا للخدمات الهيدرولوجية والجوية رسميا بدور هذه الخدمات في التنمية.

أطلس 2017 لأهداف التنمية المستدامة: المرشد المرئي الجديد للبيانات والتنمية

World Bank Data Team's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文 | Español | Français

أطلق البنك الدولي أطلس 2017 لأهداف التنمية المستدامة. ومن خلال أكثر من 150 خريطة وعرض مرئي للبيانات، يستعرض الإصدار الجديد ما تحققه المجتمعات من تقدم نحو تحقيق الأهداف السبعة عشر للتنمية المستدامة.

الأطلس هو جزء من سلسلة منتجات مؤشرات التنمية العالمية التي تقدم إحصائيات عالية الجودة عن التنمية وحياة البشر في جميع أنحاء العالم ويمكن مقارنتها بين مختلف البلدان. تستطيع أن تقوم بما يلي:

- الاطلاع على أطلس أهداف التنمية المستدامة على الإنترنت أو تنزيل الإصدار بنسق (PDF PDFXMB)
- تنزيل و الاستفسار في قاعدة بيانات مؤشرات التنمية العالمية والإصدار بنسق PDF
- الحصول على الجداول الإحصائية لمؤشرات التنمية العالمية و اللوحة التفاعلية لأهداف التنمية المستدامة

الاتجاهات والمقارنات والتحليل على مستوى كل بلد لأهداف التنمية المستدامة السبعة عشر 

تتسم أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر وما يقترن بها من 169 مقصدا آخر بالطموح. سينطوي تنفيذها وقياس درجة الوفاء بها على الكثير من التحدي. الأطلس يعرض آراء خبراء البنك الدولي في كلٍ من أهداف التنمية المستدامة.

على سبيل المثال، تصور الخريطة التفاعلية المرسومة على شكل شجرة لاحقا كيف تغير عدد وتوزيع من يعيشون في فقر مدقع بين عامي 1990 و 2013. تقلص عدد الفقراء في منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ كثيرا، ورغم انخفاض معدلات الفقر المدقع في أفريقيا جنوب الصحراء إلى 41% عام 2013، فإن النمو السكاني يعني أن هناك 389 مليون شخص كانوا يعيشون على أقل من 1.9 دولار في اليوم عام 2013- أي بزيادة 113 مليونا عن عددهم عام 1990.

أين تقع أنواع الثدييات المهددة؟

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文

من المعروف أن ما يقرب من ربع أنواع الثدييات في العالم عرضة للتهديد أو منقرضة على مستوى العالم. وإندونيسيا هي حاليا موطنا لأكبر عدد من الأنواع المهددة من الثدييات في العالم. وهذه هي الأنواع التي تصنف على أنها مهددة بالانقراض بشدة والمهددة بالانقراض والمعرضة للخطر، وفقا للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة.  

ركود الصيد البحري وازدياد الاستزراع المائي

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文 | Français | Español

رغم ارتفاع معدل الاستزراع المائي في السنوات الأخيرة، إلا أن مستوى الصيد البحري في العالم قد انخفض منذ بداية التسعينات. وأوضح تقرير جديد لمجموعة البنك الدولي أن من شأن منع صيد الأسماك الصغيرة أن يحقق 83 مليار دولار إضافية سنويا لقطاع مصائد الأسماك، مما يخلق إيرادات تمس الحاجة إليها في البلدان النامية ويحسن الأمن الغذائي العالمي.

الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة بشأن المياه والصرف الصحي ضروري للتنمية المستدامة

Stephane Dahan's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français
​​​​​​

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.

 


المياه والصرف الصحي يرتبطان بالعديد من عوامل التنمية

على الرغم من انخفاض عدد الأشخاص على مستوى العالم المحرومين من الحصول على مصدر مياه محسن إلى النصف على مدار الخمسة وعشرين عاماً الماضية، تكافح البلدان الأفقر لتوفير مياه مأمونة وصرف صحي ملائم لجميع مواطنيها بصورة مستدامة. حصل أكثر بقليل من ربع السكان في البلدان منخفضة الدخل على مرفق محسن للصرف الصحي مقارنة بأكثر بقليل من نصف السكان في بلدان الشريحة الدنيا من البلدان المتوسطة الدخل في 2015.

ولم يعد توصيل إمدادات المياه وخدمات الصرف الصحي مجرد تحدياً لتوفير الخدمة، بل إنه يرتبط ارتباطاً جوهرياً بتغير المناخ وإدارة موارد المياه وندرة المياه وجودة المياه.

يعد الحصول على مياه مأمونة وخدمات صرف صحي ملائمة من حقوق الإنسان الأساسية ويؤكد على النجاح في مجالات تنموية مثل الزراعة والطاقة والصمود في مواجهة الكوارث والصحة البشرية والبيئة وفي النهاية النمو الاقتصادي. في كثير من البلدان، أدى النمو الاقتصادي والسكاني علاوة على التحول الحضري إلى زيادة الطلب على المياه في حين ظل العرض دون تغير بل وتراجع بسبب تغير المناخ.

يقر الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة أن الإدارة المستدامة للمياه تتجاوز مجرد إمدادات مياه مأمونة وخدمات صرف صحي (المقصدان 6-1 و6-2) إلى معالجة سياق المياه الأوسع مثل جودة المياه وإدارة مياه الصرف وندرة المياه وكفاءة الاستخدام وإدارة موارد المياه وحماية وترميم النظم الإيكولوجية المتصلة بالمياه.

تلبية احتياجات أكبر بتكاليف أقل: تقييم استهلاكنا وإنتاجنا

Edie Purdie's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.


يُستخدم ثلث الطاقة كلها لإنتاج الغذاء إلا أن ثلث الغذاء يُفقد أو يُهدر. . وإن توفير ربع هذا الغذاء المفقود من شأنه أن يكفي لإطعام 870 مليون شخص. "تلبية احتياجات أكبر وأفضل بتكاليف أقل" يعني تلبية الاحتياجات الأساسية للأفراد وتشجيع جودة أفضل للحياة وفي الوقت ذاته تقليل النفايات الضارة والتلوث. ويعد استخدام الموارد الطبيعية استخداماً أكثر كفاءة سبيلًا للتحسين أيضاً. يسعى الهدف 12 من أهداف التنمية المستدامة إلى ضمان أنماط استهلاك وإنتاج مستدامة.

إدارة الموارد الطبيعية بصورة أكثر كفاءة

صافي الوفورات المعدلة هو مؤشر يستخدم لقياس الاستخدام الكفء للأصول الطبيعية (الهدف 12-2). وهو يقيس الفرق بين الإنتاج والاستهلاك على الصعيد الوطني- أي التغير في ثروات بلد ما. ويأخذ صافي الوفورات المعدلة في الحسبان الاستثمار في رأس المال البشري وانخفاض قيمة رأس المال الثابت ونضوب الموارد الطبيعية وأضرار التلوث. وتشكل الوفورات الإيجابية الأساس لبناء الثروة والنمو المستقبلي. وتشير معدلات الوفورات السلبية إلى تراجع في الثروة وتنمية غير مستدامة. ويفيد صافي الوفورات المعدلة بشكل خاص في قياس ما إذا كانت البلدان التي تعتمد بشدة على الموارد الطبيعة توازن نضوب مواردها الطبيعية عن طريق استثمار الريع في أشكال أخرى من رأس المال المنتج وذلك من خلال التعليم على سبيل المثال. وتتجه البلدان ذات الدخل المنخفض والبلدان ذات الدخل الأقل من المتوسط التي تحقق أعلى مستويات الاعتماد على الموارد إلى تحقيق أقل مستويات من الوفورات.

أكثر من 200 نوع من النباتات مهدد بالانقراض في هذه البلدان

Tariq Khokhar's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 日本語 | Español

التنوع البيولوجي ضروري لحسن سير عمل النظم الإيكولوجية. وفي كل من هذه البلدان العشرين، فإن أكثر من 200 نوع من النباتات مهدد بالانقراض، وفقا للبيانات الصادرة عن الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة.

حماية الحياة على اليابسة من أجمل حماية الفقراء

Mahyar Eshragh Tabary's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | Español | Français

هذا المقال جزء من سلسة مدونات متخصصة في أهداف التنمية المستدامة ويستند على بيانات مأخوذة من مؤشرات التنمية العالمية 2016.



تغطي الغابات 30 في المائة من مساحة اليابسة على سطح الأرض إلا أن حوالي 13 مليون هكتار تختفي كل عام رغم الجهود المبذولة لحمايتها. إذ فقد العالم في الفترة من 1990 إلى 2015 أكثر من 129 مليون هكتار- فيما يمثل أكثر من 3 في المائة من مساحة الغابات. ورغم الجهود المبذولة لحماية الغابات والموائل الطبيعية والتنوع البيولوجي، لا يزال أثر النشاط البشري على البيئة يؤثر على المجتمعات الأفقر في العالم، وتفرض إزالة الغابات والتصحر وفقدان التنوع البيولوجي كلها تحديات خطيرة. يسعى الهدف 15 من أهداف التنمية المستدامة إلى "حماية النظم الإيكولوجية البرية واستعادتها وتعزيز استخدامها على نحو مستدام، وإدارة الغابات على نحو مستدام، ومكافحة التصحر، ووقف تدهور الأراضي وعكس مساره، ووقف فقدان التنوع البيولوجي".

Pages