مدونات البنك الدولي
Syndicate content

Censorship

استخدام الإعلام في الشرق الأوسط

Darejani Markozashvili's picture
هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: Français
أرني هويل/ البنك الدولي

تطورات جديدة وأوضاع عجيبة من المشهد الإعلامي العالمي المتغير: أشخاص، ومساحات، ونقاشات يطرحون اتجاهات ويقدمون فعاليات تستحوذ على اهتمامك وتشرح بيئة الإعلام في المستقبل وكيف ستختلف اختلافًا شديدًا عما هي الآن، ولن تتشابه كثيرًا مع ما مضى.

تضيق الفجوات الرقمية بين الأجيال والطبقات الاجتماعية في بلدان الشرق الأوسط، وفقا لتقرير نشرته جامعة نورثوسترن في قطر بالشراكة مع مؤسسة الدوحة للأفلام. يقدم هذا المسح الذي يشمل ستة بلدان (مصر ولبنان وقطر والسعودية وتونس والإمارات العربية المتحدة) مراجعة شاملة لاستخدام الإعلام في المنطقة. وفيما يلي بعض نتائج هذا التقرير:

الاتجاهات الثقافية

غالبية المواطنين في البلدان الستة تريد المزيد من الإعلام الترفيهي وفقا لثقافتهم وتاريخهم، وتتراوح النسبة بين 52% من التونسيين و90% من القطريين. استخدام الإعلام الترفيهي باللغة العربية واسع الانتشار، لكن استخدام الإنجليزية أقل كثيرا ويتراجع في بعض البلدان. أربعة فقط من كل عشرة مواطنين يشاهدون الأفلام الناطقة بالإنجليزية أو يدخلون على مواقع الإنترنت باللغة الإنجليزية. غالبية المواطنين يستهلكون محتوى ترفيهيا من إنتاج بلدان عربية، بينما تراجع استهلاكهم للمنتج الأمريكي من الأفلام، والتليفزيون، والموسيقي منذ عام 2014.