يزيد اليوم عدد اللاجئين في العالم عن عددهم بعد الحرب العالمية الثانية مباشرة، حيث يبلغ نحو 26 مليون شخص نزحوا قسراً من ديارهم وفروا عبر الحدود من أوضاع الهشاشة والصراع والعنف.

أكسيل فان تروتسنبيرغ |

المؤسسة الدولية للتنمية تكافح الفقر المدقع بخلق الفرص للناس في أفقر بلدان العالم من خلال المنح والقروض الميسرة للغاية. وأصبحت الآن ثاني أكبر مانح في منطقة المحيط الهادئ، حيث تدعم 61 مشروعا بحوالي…

أنيت ديكسون |

تمويل التغطية الصحية الشاملة بكفاءة وعدالة مهم لضمان النمو الاشتمالي- خاصة وأن قطاع الصحة يشكل 11% من إجمالي الناتج المحلي العالمي.

كريستالينا جورجيفا |

عندما يتعلق الأمر بتحسين أداء المحفظة وجدت وحده اداره الدول المغربية ومالطا حلا يعمل بشكل جيد لشراكة مع نظراء الحكومه لتشكيل فريق قوي لدعم التنفيذ (IST)  استضاف البنك الدولي في أوائل آذار/مارس…

عفاف حداد |

© دومينيك شافيز/مرفق التمويل العالمي حتى يومنا هذا، لا تزال النساء أقل حظًا وسعةً من الرجال في كل المجتمعات تقريبًا في أنحاء العالم. فأجورهن لا تزال أقل من أجور الرجال، ونسبتهن أقل في مجالات أنشطة…

كريستالينا جورجيفا |

© دومينيك تشافيز / مؤسسة التمويل الدولية [[tweetable]]الشباب هم محرك التغيير، وتمكينهم وإتاحة الفرص المناسبة لهم يمكن أن يولد إمكانيات لا نهاية لها.[[/tweetable]] لكن ما الذي يحدث عندما يفتقر…

بسام سبتي |

[[tweetable]]مازال تقديم ما يحتاجه الشباب من تعليم ومهارات أحد التحديات الأكثر إلحاحًا في العالم. فعلى الصعيد العالمي، هناك أكثر من 260 مليون طفل وشاب غير ملتحقين بالمدرسة[[/tweetable]]. والأسوأ…

Zubedah Robinson |

© سارة فرحات / البنك الدولي من العلامات المشجعة التي ألاحظها كلما سافرت الأثر الذي تحدثه التكنولوجيا في حياة الملايين من المهمشين. في أغلب الحالات، يحدث هذا بمئات الطرق على نطاق ضيق وبطريقة تخلو…

كريستالينا جورجيفا |

فتيات في مدرسة. باكستان. كارولاين سوزمان/ البنك الدولي. حيث أنني تربيت في باكستان، كثيرا ماكنت أتساءل لماذا كان يُتوقع للأولاد أن يصبحوا أطباء ومهندسين، بينما كان يتم تشجيع الفتيات، وأنا بينهن،…

Rudaba Zehra Nasir |

هذه المدونة متوفرة باللغات التالية: English | 中文 تنذر الميكنة بتجدد السباق بين التعليم والتكنولوجيا. غير أن قدرة العاملين على منافسة الميكنة يعوقها ضعف أداء أنظمة التعليم في معظم البلدان النامية.…

Harry A. Patrinos |